أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - مصطفى الهود - مقالة / لم يكونوا عربا














المزيد.....

مقالة / لم يكونوا عربا


مصطفى الهود

الحوار المتمدن-العدد: 6780 - 2021 / 1 / 6 - 22:01
المحور: كتابات ساخرة
    


الرسالة السماوية التي أنزلت على سيد الكائنات محمد صلى الله عليه وسلم الكل يعرفها إنها أنزلت بلسان عربيٍّ فصيح فالرسول الأعظم كان عربيا من الجزيرة العربية وهي قلب العرب أو رأس دولة العرب والقرآن الكريم والذي هو كلام الله أنزل بالعربية الفصيحة لغة أهل الجزيرة وبدأ الإسلام باللغة العربية وانتشرت الرسالة بين الأقوام باللغة العربية هي يعني إن الذين نشروا الإسلام كانوا عربا وهذا مما لاشك فيه والخلافة الراشدة كان حكامها عربا، حتى توسع الإسلام عن طريق هذه الثلة والذين أسسوا العلوم الإنسانية والتي تعتبر جزءا من ديننا ليس العرب بل أكاد أجزم إن أغلبهم لم يكونوا عربا، كون أغلب العرب انشغلوا بالحكم والفتوحات الإسلامية بمعنى اقتصر دور أغلبهم على السيف والمؤامرات في ما بينهم للحصول على كرسي الخليفة وتركوا باقي العلوم التي من شأنها أن تبني دولة إسلامية متطورة لذلك لم يكن للعرب الفضل الكبير في هذه العلوم وهل العرب هم من حققوا بناء الحضارة الإسلامية وهل العرب حققوا الفتوحات الإسلامية والتي انتشر بها الإسلام وهل اشتهر وازدهر الاسلام فقط بالعرب اما يوجد أناس من غير العرب ولم تقتصر على بعضهم البعض ولنأخذ من هم الذين ازدهر بهم الإسلام بل ممن حبب الشعوب والحضارات الأخرى فهو على سبيل المثال أولهم واشهرهم هو العالم ابن سينا فهو أول من ووصف الأمراض المعدية السحاية وحصى المثانة وصفا صحيحا وابن سينا كان طبيبا وفيلسوفا ولد سنة 370ه في قرية أفشنة في أوزبكستان وكتب أكثر من 400 عمل ونشر حوالي 240كتابا في مجالات مختلفة كالطب والعلوم والموسيقى والفلسفة والدواء والعالم الشهير عباس بن فرناس المولود سنة 810م من أصول أمازيغية في مدينة روندا الأسبانية والذي اشتهر بصناعة الأدوات الهندسية كالمبقلة والآلات العلمية الدقيقة والذي صنع آلة تشبه الاسطرلاب ترصد الشمس والقمر والنجوم والكواكب ويعتبر أول من فكر في الطيران وكان عمره سبعين سنة حيث يعتبره منصفي أول رائد طيران، والرحال الشهير ابن بطوطة والمولود سنة 703ه بطنجة بالمغرب العربي والذي يعتبر أمير الرحالة فهو رحالة ومؤرخ وقاض أمازيغي من قبيلة لواته وقضى ابن بطوطة نصف حياته بالتجوال عبر مساحات شاسعة وتنقل في أكثر من 40 دولة لهو كتاب باسم (تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار) والعالم الفارابي المولود في فاراب في إقليم تركستان في بلاد ما وراء النهر كازاخستان وهو تركي مستعرب من أكبر فلاسفة المسلمين ودرس الرياضيات والآداب والطب والمنطق والموسيقى وأصحاب كتب السنة النبوية كانوا من غير العرب وأهمهم صحيح البخاري والذي يعتبر من أهم مصادر الكتب الإسلامية لدى المسلمين والمولود في بخارى سنة 810م في أوزبكستان والإمام مسلم ولد في نيسابور في إيران والذي يعد من أهم علماء الحديث في القرن الثالث للهجرة وأبو داود ولد سنة 202ه في إقليم سجستان في أفغانستان والإمام الترمذي أبو عيسى المولود سنة 209 هـ باكستان وكان فارسيا وقد قيل من كان في بيته كتاب الترمذي كان في بيته نبي ناطق، وابن ماجة المولود سنة 824م في قزوين بإيران والذي هاجر بطلب الحديث واشتهر في سنن ابن ماجة وأبو بكر الرازي والمولود سنة 250هـ كان طبيبا وكيميائيا وفيلسوفا ورياضياتي كان فارسيا والقائد العظيم صلاح الدين الأيوبي محرر بيت المقدس كان كرديا من العراق ومحمد الفاتح فاتح بلاد القسطنطينية كان تركيا وطارق بن زياد والذي ليومنا هذا يوجد مضيق سمي باسمه مضيق طارق بن زياد وفاتح بلاد الأندلس كان أمازيغين وبن خلدون والخوارزمي وغيرهم من العظماء الذي ارتفع بهم الدين الإسلامي واشتهر لم يكونوا عربا بل على العكس هم الذين أضافوا على الحضارة الإسلامية ما تزدهر به، وهنا أرجع الى قول الرسول الكريم نحن قوم أعزنا الله بالإسلام والقرآن ومن دونهما نصغر ونضمحل، وليس هنالك فرق بين أعرابي واعجمي إلا بالتقوى مثل ما قال نبينا فالعزة بالإسلام لا بالنسب والمال والحسب.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مقالة / نظرية العبيد
- حرمة المال العام
- الشاعر حسين مردان / بعقوبيا
- الفنان التشكيلي خضير الشكرجي / البعقوبي
- جواد سليم
- احمد الوائلي
- المنابر الاعلامية
- حوار مع الدكتور القاضي حسن علي آغا الزنكنه عن طبيعة عمله كقا ...
- عالية محمد
- حوار مع استاذ التاريخ الدكتور تحسين حميد مجيد عن الاسس العلم ...
- سقوط
- حوار مع الشاعر الكبير غزاي درع الطائي عن تجربته الشعرية
- متسولون
- السيرة الذاتية للدكتور تحسين حميد مجيد استاذ التاريخ
- السيرة الذاتية للكابتن ثامر احمد كلاز
- رئيس مهندسين بشار عسكر في حوار مفتوح عن اهمية التخطيط والمتا ...
- حوار مفتوح مع المحامي احمد الخياط عن ما وراء الاحتلال الامري ...
- جاريث جالهان
- أداة حاكم
- المرأة والاعلام


المزيد.....




- فنان يسرق 84 ألف دولار من متحف لإنتاج عمل فني بعنوان -خذ الم ...
- إلهام شاهين تنفعل على أحد حاضري مهرجان الإسكندرية السينمائي. ...
- -مشاعي- ذو أفق تراثي.. هادي العلوي في ذكرى رحيله الـ23
- فيلم -من يحرقن الليل-... تمرد المراهقة بعدسة مخرجة سعودية
- مساعدة وزير الخارجية القطري تخاطب أبناء اللغة العربية: -ارحم ...
- وفاة المؤرخ والمترجم المصري قاسم عبده قاسم عن عمر ناهز 79 عا ...
- وفد عسكري أمريكي بالمغرب
- أحزاب التحالف الرباعي بفاس توزع المسؤوليات بالمقاطعات الست
- حورية فرغلي لمعتصم النهار: والنبي كلمني!
- عماد أبو غازي وزير الثقافة الأسبق يكتب عن رحيل المؤرخ قاسم ع ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - مصطفى الهود - مقالة / لم يكونوا عربا