أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - لا يريدون إشتباكا مع المحتل ولا انتخابات ولا صفقة ترامب حفاظا على المواقع والمكاسب














المزيد.....

لا يريدون إشتباكا مع المحتل ولا انتخابات ولا صفقة ترامب حفاظا على المواقع والمكاسب


طلال الشريف

الحوار المتمدن-العدد: 6732 - 2020 / 11 / 14 - 13:06
المحور: القضية الفلسطينية
    


وقبل الالتباس على القارئ في موضوع صفقة ترامب، أقول إذا كانت إدارة بايدن لن تستطيع تغيير وضع القدس ومستوطناتها المحيطة كعاصمة موحدة لإسرائيل، وسيلقى أي رئيس أمريكي يحاول التراجع عن القدس كاملة عاصمة لإسرائيل الاغتيال كما إسحق رابين، فعلام سيتفاوض عباس المتلهف للمفاوضات مع بايدن واسرائيل؟

هل سيفاوض على موضوع ضم الغور فقط؟ ألا يشبه هذا الموقف موقف الامارات التي جمدت الضم وأوقفته للتفاوض عليه كما قالوا ورفضه الفلسطينيون؟

هل يريد عباس تسمية أخرى لصفقة ترامب ورئيس آخر للولايات المتحدة ترفع عنه عتب صدمة الشعب الفلسطيني من خريطة ترامب لو وافق عليها؟

الحقيقة عباس والقيادات الفلسطينية لا يريدون عمل شيء، وسيتواصل المنتقدون للقيادة الفلسطينية إتهامهم بتضييع الفرص.

القيادة الفلسطينية في الشمال والجنوب لا يريدون اشتباكا مع الإحتلال كمخرج للخلاص، ولا يريدون اجراء انتخابات لتحل محلهم قيادة جديدة للشعب الفلسطيني تنهض بالحالة الفلسطينية ولا يريدون صفقة ترامب ...

يعني يريدون بقاء الإحتلال، ويريدون أيضا استمرار الانقسام ويريدون أيضا أن يبقوا الحكام والسلطة.

يعني مش الامريكان ولا الاحتلال هو الذي يعيق التحرر والاستقلال، ولا الأمريكان واسرائيل هم من يمنع المصالحة واجراء الانتخابات والوصول لحلول.

يعني هم مبسوطين على هذا الوضع بأنهم يحكمون الشعب إلى أن تصفى القضية، يعني مآرب شخصية تضيع فيها القضية ويموت الشعب عذابا وجوعا ومصيرا ..

على ما يبدو قيادات الشمال والجنوب يحتاجون لزمن إصافي لتصفية القضية وذبح المجتمع وتفريغ الروح الوطنية مع رحلات وجولات برم جديدة مع ادارة جو بايدن حتى يخضع الشعب تماما لتوافقهم مع صفقة ترامب دون خوف أو خجل .. طيب ليش تتعبوا شعبنا وتزيدوا دمار المجتمع الفلسطيني وتوافقوا على صفقة ترامب في النهاية، كنتو تشجعتوا ووافقتوا من الإول واختصرتوا الوقت والخسائر والمعاناة القادمة لشعبنا.

معقول مواقفكم تبنوها على استمراركم في التمسك بمكاسبكم وسلطاتكم وليس لصالح الوطن والشعب والقضية، ولذلك لا تريدون الذهاب للمواجهة مع المحتل، المواجهة التي أصبحت الطريق الوحيد للتصدي لحلول التصفية والصفقة، الله يخرب بيتكم إذا هيك تفكيركم ..

يعني ترامب أصلح منكم بصفقته لإنه قرر وبشكل عملي يعمل حل بغض النظر عن وقاحة الحل المطروح، لكن هو يحدد حل ، وليس مثلكم يتمسك بالكراسي ويهرب من المواجهة.. إخص .. الجهل يولد قلة الحيا.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,232,372,602
- ماذا يفعل الفلسطينيون حتى يبدأ بايدن تحريك الملف الفلسطيني
- عباس وحماس غير شرعيين ولا يحق لهم التحدث باسم الشعب الفلسطين ...
- فوز بايدن أكبر ضررا لنا وللعرب من فوز ترامب
- الإنقسام ينتهي بالالتحاق بالصفقة أو تسليم حماس م.ت.ف والسلطة
- في الأمعري .. هل هناك قانون يمنع التأييد والمحبة
- هل اختصر العنجهي ترامب مائة عام قادمة من الخبث الاسرائيلي
- هل تطبع سوريا؟ كيف؟ ولماذا؟
- خياران لا ثالث لهما أمام الفلسطينيين
- حروب دون أسلحة بالعلم أو بكرة القدم
- فتح على طريق مآل حزب العمل الإسرائيلي
- مبادرة للخروج من أزمة النظام السياسي وتوحيد الوطن
- إرعاب وإرهاب عصابتي الحكم في الضفة وغزة
- رسالة إلى نبيل عمرو
- لك الله يا شيخ عاروري
- نطالب بحماية دولية وانتخابات برلمان دولة بإشراف الإمم المتحد ...
- حزب منظمة التحرير .. وليس إصلاح منظمة التحرير
- لن أشارك تصويتاً أو ترشيحاً ولن أعترف بنتائج إنتخابات يديرها ...
- مازال مشروع فتح هو الأفضل ورحيل عباس وانهاء حكم حماس في غزة ...
- نسير في الطريق الخطأ فلنتوقف .. وتعالو إلى كلمة سواء
- قائمة إنتخابية مشتركة لفتح وحماس فرصة وتهديد


المزيد.....




- أمير سعودي يعلق على -زلة لسان- للمتحدثة باسم البيت الأبيض حو ...
- أمير سعودي يعلق على -زلة لسان- للمتحدثة باسم البيت الأبيض حو ...
- المبعوث الأمريكي لعملية السلام الأفغانية سيزور أفغانستان وقط ...
- منتخب مصر: محمد صلاح على رأس قائمة الأولمبياد
- على وقع احتدام المعارك بمأرب واستهداف الرياض.. دعوات أميركية ...
- ردا على المقترح الأوروبي للحوار مع واشنطن.. إيران تعتبر الوق ...
- الحشد الشعبي في العراق يكذب رواية واشنطن حول القصف على الحدو ...
- زلزال بقوة 5.8 درجة يضرب عاصمة أرخبيل فانواتو
- تونس.. عدد وفيات كورونا يتخطى الـ8000
- 72 برلمانيا يطالبون هادي بتحريك كافة جبهات القتال ضد -أنصار ...


المزيد.....

- ثورة 1936م-1939م مقدمات ونتائج / محمود فنون
- حول القضية الفلسطينية / احمد المغربي
- إسهام فى الموقف الماركسي من دولة الاستعمار الاستيطانى اسرائي ... / سعيد العليمى
- بصدد الصھيونية و الدولة الإسرائيلية: النشأة والتطور / جمال الدين العمارتي
-   كتاب :  عواصف الحرب وعواصف السلام  [1] / غازي الصوراني
- كتاب :الأسطورة والإمبراطورية والدولة اليهودية / غازي الصوراني
- كلام في السياسة / غازي الصوراني
- كتاب: - صفقة القرن - في الميدان / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- صفقة القرن أو السلام للازدهار / محمود الصباغ
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - لا يريدون إشتباكا مع المحتل ولا انتخابات ولا صفقة ترامب حفاظا على المواقع والمكاسب