أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صالح لفتة - أزمة الهوية الوطنية














المزيد.....

أزمة الهوية الوطنية


صالح لفتة
كاتب

(Saleh Lafta)


الحوار المتمدن-العدد: 6638 - 2020 / 8 / 6 - 12:23
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


منذ 2003 بعد رحيل حكم الظلم والاستبداد ووجود بعض الحرية التي تكاد تكون مزيفة وانفراط عقد القوميات والمذاهب والطوائف التي كانت تخوّن احداها الاخرى بسبب سياسات النظام البائد الذي دق اسفين التفرقة بين العراقيين حاول البعض من السياسيين ايجاد بديل عن الهوية الوطنية إما ان تكون مذهبية او قومية والانكفاء عليها وجعلها بديلا عن الهوية الوطنية غير مدرك لخطورة ما أوجد .
فقد ظهر تشدد أكثر من اللازم باعتناق تلك الهوية غذى بنفس الوقت التشدد من الطرف الآخر الذي بدا بالبحث عن هوية جديدة ايضاً
جهل الناس اولاً وغباء السياسيين الذين ظنو جهلا او عمدا ان هذه الهوية هي بديل للوطن وضمان لحقوق من يمثل من الجماهير ثانياً فساعدوا لتجزئة الوطن اكثر واكثر وتكون صراع سياسي بأسلحة مذهبية وغذوا ذلك الصراع بالتصريحات وبالاعلام المملوك لرأس المال الفاسد والموجه لفئة معينة من الناس .
لكن العقل المستنير يدرك تمام الادراك ان المستقبل لا يبنى بهكذا افكار وتعدد الهويات ورهاب الهويات الواحدة من الاخرى الموجودة في الوطن .
إنما يبنى المستقبل عن طريق التمرد على الأفكار السائدة التي تروج لتهميش الهوية الوطنية والتمرد على الانقسامات في المجتمع والتمرد على من أوجد هذه الانقسامات من السياسيين .
لأن العامة من الناس لا يلامون بطبيعة الحال بقدر القادة .
لكن بعد ثورة تشرين عندما ادرك شباب العراق ان الهويات المزيفة التي أوجدها بعض السياسيين لا تصلح لبناء دولة وتكونت حكومة تشارك الشباب الثائر رؤيته لما يجري صاحبة مشروع يبشر بخير لو أعطيت الفرصة لتنفيذة دون مؤامرات من يخشون على مصالحهم الضيقة .
بدأ اكثرية ابناء الشعب متفائلين انه حتما سيكون المستقبل أفضل وأن الوطن سيغدو يوما هو الجامع والهوية الوطنية هي الوحيدة السائدة والحامية للجميع.



#صالح_لفتة (هاشتاغ)       Saleh_Lafta#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الدِّيمُقْرَاطِيِّينَ نَفْسُ الْأسْلِحَة الْقَدِيمَة
- بيروت منطقة الصراع
- الْفَقْر الْأَسْبَاب وَالنَّتَائِج
- نظرة الرجل الشرقي للمرأة
- احتلال الكويت بداية الخراب
- آمال تشرين
- السلطة بين الفاشلين والناجحين
- التقليد وأثره في المجتمع
- لماذا لا يُستجاب لدعائنا
- مقترحات
- الدين بين الحقيقة والوراثة
- امريكا الى زوال
- سياسات العراق الخارجية
- العراق ما بعد ثورة تشرين
- سلطة العشيرة في العراق
- من يُعيد لنا خصوصيتنا التي فقدناها
- حشر الدين بكل شيء
- المعارضة الشيعية العراقية في سطور
- قراءة في مواقف الاخوان المسلمين
- تقديس السياسيين


المزيد.....




- تحول إلى إعصار من الفئة الرابعة.. إيان يضرب ولاية فلوريدا ال ...
- قادة 4 مناطق أوكرانية يصلون موسكو لإعلان قرار -تاريخي- والغر ...
- أنطونوف: لا يجوز السماح بتكرار أزمة الكاريبي
- صحيفة: مدريد تتحرك لمساعدة الشركات الإسبانية المتضررة مؤكدة ...
- مقتل 13 شخصا في كردستان العراق إثر هجوم إيراني عبر الحدود
- واشنطن تبحث مع حلفائها تكثيف تصنيع الأسلحة لإمداد أوكرانيا
- وزير خارجية العراق عن قصف إيران لإقليم كردستان: سيادتنا مختر ...
- وزير خارجية العراق عن قصف إيران لإقليم كردستان: سيادتنا مختر ...
- شاهد: أرنولد شوارزنيغر في زيارة لموقع معسكر أوشفيتز في بولند ...
- بريطانيا.. اصطدام طائرتين في مطار هيثرو (صور)


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صالح لفتة - أزمة الهوية الوطنية