أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نزار ماضي - يوميات الانتفاضة 4














المزيد.....

يوميات الانتفاضة 4


نزار ماضي

الحوار المتمدن-العدد: 6482 - 2020 / 2 / 4 - 09:55
المحور: الادب والفن
    


1
يا من يعيبُ عليّ بعضَ نصوصي .. خسئ الحكيمُ ويخسأ الحلبوصي
والصدرُ يخسأ والشيوخُ جميعهم.. كالفرقِ بين الحمدِ والتعريص
.................................
2
يا ساكن الخضراء معذرةً ..حانَ الرحيلُ وهاجكَ السفرُ
لملمْ فِراشَكَ دون عربدةٍ .. وخذ الوليد فحظُّنا الحجرُ
.......................................
3
مثل الأفاعي إذا التفّت عمائمُهم .. وفي اللحى ألف صدّامٍ وبرزانِ
لا خير في شيعةٍ أو سنّةٍ ( مَرَدُواْ .. عَلَى ٱلنِّفَاقِ ) لأمريكا وإيرانِ

...........................
4
ودارت شظاياها وحطّ بها الردى..على ساحة التحرير من أمّ قشعمِ
لقد كتب التاريخَ تاريخَ موطنٍ..شبابُ عراقٍ في حروفٍ من الدمِ
.................................
5
وجوه العراقيّين ليست ذليلةً ..لقد ذلّها صدّامُ ثمّ العمائمُ
إذا العملاءُ الجاهلونَ تحكّموا..فإنّ بلاد الرافدين شراذمُ
....................................
6
وإيّاكمُ الخضراءَ من دمن الثرى ..وتأويلهُ الخضراءُ في أرض بغدادِ
لئن راح صدّام اللعينُ بجرمهِ..فقد جاء شيخٌ مقرفٌ مثلُ قوّادِ
...............................
7
وَأَعْطَىٰ وَأَكْدَىٰ ثمّ ضحّى بنفسهِ .. ولكنّهم يدعونهُ اليومَ ملحدا
دعاةٌ أضاعوا دينهم ويقينهم .. وقد جعلوا الإسلامَ دينا بلا هدى
.............................
8
هل ساحةُ التحرير تعلمُ ما بنا .. لمّا طغى الإسلامُ في أحزابنا
نحنُ الشروگيينَ مات إلهُنا.. وعنادُنا يعلو على أحسابنا
...........................
9
هذي شوارعنا شرعيّةُ الشرعِ..فارموا عمائمكم في مدفن البدعِ
صوتُ الشباب هو الدستورُ يجمعنا..إن يهتفوا نستمعْ أو يأمروا نطِعِ
................................
10
هذا سليماني علينا قائدٌ ..لا الصدرُ يحكمنا ولا عمّارُ
والمالكي الطرطورُ صعّرَ خدّهُ.. إذ صاح يا مهدي أنا المختارُ
............................
11
فتحت جهنّمُ بابَها مشتاقةً .. أهلا سليماني هلا يا مرحبا
وأتى الخميني ثمّ صدّام الخنا .. يستقبلان الليثَ هذا المجتبى




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,236,497,865
- وداعا محمد شحرور
- يوميات الانتفاضة 3
- ذكرى الجواهري
- يوميات الانتفاضة 2
- يوميات الانتفاضة 1
- إلى الحُطيئة
- تنهدات ذاتية 6
- تنهدات ذاتية 5
- سيّد القمني رائد التنوير
- تنهدات ذاتية 4
- اعتراف متأخّر
- تنهدات ذاتية 3
- إلى علاء مشذوب
- 8 شباط الأسود
- يوميات عراقية 6
- يوميات عراقية 5
- يوميات عراقية 4
- متقاعد في الدنمارك
- تحيةٌ لأستاذي
- يوميات عراقية 3


المزيد.....




- دافقير يكتب: ابن كيران يغضب بأثر رجعي !
- أزمة القاسم الانتخابي تتمدد!
- آجي تفهم آش واقع: المغرب وألمانيا.. سبب سوء الفهم
- إسبانيا: إسقاط شبكة لتجنيس صحراويين مغاربة بوثائق مزورة
- رحيل أسطورة موسيقى الريغي باني ويلر
- الفنانة روبي تتصدر بحث -غوغل- بالسعودية ومصر (صور)
- الإعلامية المصرية إنجي كيوان تحسم الجدل حول حقيقة علاقتها با ...
- شخصيات كندية تدعو جو بايدن إلى دعم القرار الأمريكي بالاعتراف ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الاربعاء
- مأساة تدفع المخرج خالد يوسف إلى العودة سريعا إلى مصر


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نزار ماضي - يوميات الانتفاضة 4