أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - الحقيقية والسراب 2














المزيد.....

الحقيقية والسراب 2


ماهر ضياء محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 6265 - 2019 / 6 / 19 - 13:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الحقيقية والسراب

شرطان لا ثالث لهما في عراق ما بعد 2003 ، وغيرهما مجرد أضغاث أحلام لمن يحلم بالسلطة والنفوذ , التوافق والمحصصة أساس الحكم وهي الحقيقية الواضحة كوضوح شمس أب ولا تحتاج إلى دليل أو أثبات ، السراب في استخدام الكتل السياسية لبعض الشعارات المزيفة من اجل تحقيق غايتها السلطوية .
في بداية عهدنا الجديد وليومنا هذا سمعنا جملة من الشعارات تارة المصلحة الوطنية وتارة الفضاء الوطني والأغلبية ، ثم المعارضة السياسية، والبواب مازال مفتوح نحو المزيد وفق مقتضيات كل مرحلة .
لو أخذنا كل شعار على حده نجد أمر واحد بأنه شعار مرحلي لغاية أو هدف معين إما يكون قبل الانتخابات أو بعده ، ثم تبدأ مرحلة الحقيقية في تقاسم السلطة وتوزيع المهام في أدارة الدولة ومؤسساتها،وهي المعروفة من الكل .
أجمل شي في المعادلة السياسية القائمة اليوم الجميع رابح وبدون إي خسائر تذكر إلا الشعب بدليل الرواتب والامتيازات الضخمة مستمرة سواء كانت نائبا أو وزير أو خارج اللعبة لحين ،وان تكون ضمن المعارضة السياسية معناها ستكون الغلاة وفيرة للغاية في ظل ارتفاع سقف المطالب في الحصول على الغنائم وتقاسم الكعكة .
اكرر عبارة أجمل شي بالعملية السياسية إن هذه الإدعاءات أصبحت مكشوفة في نواياه للكل لان الحقائق والوقائع التي تكون فيما بعد أثبت زيف الدعوة أو نقولها عدم كفاية الإدالة في تبرير المتهم لانها تدين المتهم ومع سبق الإصرار .
ثقافة المعارضة السياسية تكون ناجحة في عراقنا الحبيب بشرطها وشروطها. لكن ما يجري مجرد شعارات أو أضغاث أحلام.
ماهر ضياء محيي الدين




#ماهر_ضياء_محيي_الدين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الصخرة
- ما بعد استهداف الناقلات النفطية
- دور العراق المطلوب في حل الأزمات الداخلية والخارجية
- حشدنا المقدس ومتطلبات كل مرحلة
- ما اهمية زيارة الوفد الكردي ؟
- كلمة حق
- الى من نوجه الاتهام ؟
- لماذا ترفض ايران التفاوض مع امريكا ؟
- امريكا وخيارتها المعهودة
- ردة الفعل
- بيت العنكبوت
- من المستفيد من قرع طبول الحرب ؟
- ما وراء الاستهداف الأمريكي لايران؟
- ماذا بعد التحشيد الامريكي ؟
- يوم الوحدة الاسلامية
- ماذا تريد امريكا ؟
- ما وراء قمة مكة ؟
- دور الحكومة بين الواقع و المطلوب
- من ولماذا وكيف ؟
- ضربة معلم 2


المزيد.....




- الأسطول الخامس الأمريكي: مصادرة ما يقدر بنحو 85 مليون دولار ...
- الأسطول الخامس الأمريكي: مصادرة ما يقدر بنحو 85 مليون دولار ...
- هل تمّ تخريب خطي أنابيب نورد ستريم 1 و2؟
- يوسف القرضاوي: ردود واسعة بعد وفاته وتجدد الجدل حول فتاويه
- روسيا وأوكرانيا: بوتين قد يُعلن عن ضم أربع مناطق في أوكرانيا ...
- متظاهرو تشرين يصدرون بياناً من 9 نقاط
- -عمل تخريبي؟-.. تحقيقات أوروبية في تسرب بخطي الغاز الروسي في ...
- غوتيريش يأمل بنجاح الانتخابات في تونس
- -سانا-: قتلى وجرحى بقصف تركي استهدف شمالي سوريا
- المغرب يدعو الجزائر إلى -الموائد المستديرة-


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماهر ضياء محيي الدين - الحقيقية والسراب 2