أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طلال الصالحي - توسيط اليابان رسالة نوويّة من ترامب لإيران














المزيد.....

توسيط اليابان رسالة نوويّة من ترامب لإيران


طلال الصالحي

الحوار المتمدن-العدد: 6258 - 2019 / 6 / 12 - 02:25
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تأزّم الجيش الأميركي في العراق أعطى الولايات المتّحدة الأميركيّة درسًا قاسيًا.. وعليه بدأت بإجراءات بديلة , تمثّلت بتجربتها الأولى في عمليّات التخلّص من أنظمة عربيّة تحت غطاء الربيع العربي ..وقد نجح هذا الحلّ في تغيير تلك الأنظمة ولا زال يعمل في الجزائر والسودان.. وبما أنّ تجربتها الجديدة هذه انطلقت من إيران أوّلًا عام 2009 ,ولولا لأسباب عدّة تغيّرت قائمة أولويّات الإدارة الأميركيّة.
اشتباك مصالح الغرب مع نفسه سبّب له صعوبات سياسيّة في منطقة الشرق الأوسط وسط حضور روسي وصيني طموحين.. فباستقراء سريع لمتداخلات المصالح سنجد الولايات المتّحدة عاد اهتمامها بجمهوريّة إيران الاسلاميّة.. يأتي ذلك خلال خطواتها الّتي تعزم تنفيذها بحق إيران كخطوة أولى في مواجهة الدولتين العظميين على المستوى الاقتصادي ,بحيث قد تؤدّي الاتّهامات الّتي تسوّقها أميركا ضدّ إيران قصد إخضاعها كلّيةً لسياساتها في نهاية المطاف ما قد يكون السبب الرئيسي الّذي يقف خلف تمنّعها أمام دعوات أميركا للتفاوض حول برنامجها النووي فإيران يدور بخلدها أن رأسها هو المطلوب.. لكن بما أنّ إيران توسّعت رقعتها السياسيّة بكثير ولكي لا تتحوّل عمليّة تحويلها على يد اميركا وفق مخطّطها لورطة عسكريّة أخرى نراها تحاول مرارًا تغيير طبيعة خطابها التحذيري الموجّه للنظام الإيراني وفق تكتيكات متباينة بعدما فرضت عليها حصار نفطي قاسٍ تلاه عدّة إجراءات حضر أكثر تأثيرًا على الاقتصاد الإيراني.. كما وتعلم إيران أنّ أميركا قد تضمر لها الكثير من الملفّات الّتي تحمل الكثير من خفايا وأسرار خطرة عليها قد تضعها في موقف حرج شديد أمام المجتمع الدولي, وهي ملفّات بيد الولايات المتحدة بالتأكيد ستكون مؤذية لإيران فيما لو فتحتها على الملأ قد تجعل إيران أمام عمليّات انتقام أميركيّة مرض عنها دوليًّا جرّاء ما حصل لقوّاتها على أيدي ميليشيّات إيران في صحراء لوط وفي لبنان وسفاراتها في أفريقيا أو اليمن أو العراق.
الحسم المبكر لأميركا في حربها على إيران إن اندلعت هو ما تسعى إليه الإدارة الأميركيّة ويضع ترامب في سباق مع الزمن لأجل ذلك مع اقتراب لانتخابات ..ومعلوم أنّ ترامب يستهويه تنازل الخصوم بلا حرب كما يوحي هو بخطاباته وله تجربته مع كوريا الشماليّة إلّا أنّه قد يبدو الآن يهيّأ نفسه لما هو أسوأ قد لا يتاح أمامه فرصة أخرى غير الحرب على أعلى مستوياتها إذ لا بدّ ويعود ترامب لأميركا بنصر ومهما كلّفه الأمر, وهو ما قد يجعله يأخذ بأسوأ الاحتمالات ,فعمل على التوجه لليابان الّذي يعني اسمها الكثير للعالم ولإيران بالذات وفي هذا الوقت وكأنّها زيارة مبطّنة وإشارة لابدّ ووعتها إيران جيّدًا لاحتماليّة الردع الحاسم الّذي ينتظرها!, وعلى ما يبدو قد يكون ترامب هيّأ مبرّرات من نوع خاص تساق لشعوب العالم وحكوماته بفتح ملفّات إيران تلو الآخر تحوي من الخطورة ما بإمكانها تأجيج مشاعر العالم وتأليبه ضدّ النظام الإيراني ولو بما لا تحمد عقباه..






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بعضيّات وأيضنيّات
- لخاشقجي حلف ,يكشف عن نفسه الآن بفرصة محاولة إسقاط ترامب في ا ...
- التعصب لا يفرق بين تطأيف بمذهب أو بناد كروي..
- خاشقجي-.. قتله المنشار أم جهاز قتل فوري مسنّن يشرّح ويعلّب ب ...
- وللحوم مراحل تذوق في تطور الفكّين والفخذ
- لماذات..
- جنوح -الصديق- نحو الورطة -وبتالي الليل تسمع حسّ العياط-؛ في ...
- شنشنة دستور مُرّق من دون شنشنة
- التبس عليهم -التقليد- فذهبت أموال العراق باتجاه وجهة السيستا ...
- بين كراس صبري,وعمو يورا,وكراس هاشم ,وشدراك
- ابحثوا عن (ديفد ليفني) بين سواد العراق قد يقصّ عليكم ما يجري ...
- الآثار حارسها جنّ يموت متلاشيًا بتلاش ما حرس
- لولا مصر لا تساوي بهجة رمضان -إرش ساغ-
- لاحلّ لمعضلة -فهم تداخل القناعات ومتبادلاتها- إلّا بالإقرار ...
- ترجيحًا لكفّة القول بدعم انتخابي روسي لترامب: أضخم شبكة تسوي ...
- ما الّذي ينفعني في دنياي هذه إمام زاهد؟ شسوّي بي؟ وجمالة 130 ...
- شعيرة جديدة للحج -بعد التشريق-: فرجة -بسينما أبو لهب-
- مناسيب سلطة المنفس -الاستطراقي-
- لماذا بنو هاشم وبنو اميّة دونًا.. محاولة استقراء
- قل أثر نهريني ولا تقل أثر عراقي فالثاني قلب المجريين


المزيد.....




- توب 5: كيري يلتقى محمد بن سلمان.. وسفن إيرانية تغير وجهتها ف ...
- المغرب: زراعة مستدامة لمكافحة الجفاف؟
- التغييرات في أكبر كيان إعلامي مصري.. انفراجة أم إحكام للسيطر ...
- السياسي بول غيفن المؤيد لبريكسيت يتولى رئاسة وزراء إيرلندا ا ...
- سلاح البحرية الكندي يستعد لاستلام غواصة قتالية مطوّرة
- الخارجية الروسية: الوضع في جنوب شرق أوكرانيا يدعو للقلق
- إردوغان: أبلغت بايدن بأن تركيا لن تتخلى عن منظومة صواريخ إس- ...
- أغاني المهرجانات المثيرة للجدل في مصر -لا يمكن إسكاتها-
- إردوغان: أبلغت بايدن بأن تركيا لن تتخلى عن منظومة صواريخ إس- ...
- أي دول أوروبية تعيد بناء علاقات دبلوماسية مع سوريا التي يحكم ...


المزيد.....

- مو قف ماركسى ضد دعم الأصولية الإسلامية وأطروحات - النبى والب ... / سعيد العليمى
- فلسفة بيير لافروف الاجتماعية / زهير الخويلدي
- فى تعرية تحريفيّة الحزب الوطني الديمقاطي الثوري ( الوطد الثو ... / ناظم الماوي
- قراءة تعريفية لدور المفوضية السامية لحقوق الإنسان / هاشم عبد الرحمن تكروري
- النظام السياسي .. تحليل وتفكيك بنية الدولة المخزنية / سعيد الوجاني
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طلال الصالحي - توسيط اليابان رسالة نوويّة من ترامب لإيران