أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد حسن الساعدي - العراق يرد على العرب ؟














المزيد.....

العراق يرد على العرب ؟


محمد حسن الساعدي
(Mohammed hussan alsadi)


الحوار المتمدن-العدد: 6248 - 2019 / 6 / 2 - 13:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في كل قمة عربية تعقد تحاول الدول المتحالفة مع الغرب وإسرائيل إبعاد أي صوت ينادي بالحق العربي هنا أو هناك ، وكانت وما زالت هذه الأصوات تقف أمام أي موقفاً مع هذه الدول أو تلك، وهي تحاول إجهاض أي قرار للدول العربية المنصفة مساند للقضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في العيس حراً كريماً ، وحق الشعب اليمني في الدفاع أرضه وحريته باختيار حكومته ، إلى جانب القضايا المصيرية الأخرى ، ولكن موقف العراق هذه المرة كان إثباتا لوجوده ، وعودة لمواقفه الوطنية المشرفة من مجمل القضايا العربية الراهنة ،وأهمها العداء من إيران والذي اعتبره الرئيس العراقي برهم صالح "أن بيانكم مرفوض ، وأن أي مساس بإيران يعني مساس بأمن العراق وشعبه ، إلى جانب موقف وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم الذي كان رافضاً لأي عدوان على طهران ، واستغلال الأجواء والأراضي العراقية ، إلى جانب الموقف الرسمي للرئيس هيئة الإفتاء في العراق الشيخ مهدي الصميدعي والذي أعلن فيه أن هذه القمة هي قمة طائفية ، وهي إعلان حرب على إيران .
أن الموقف العراقي ممثلاً برئيسه ، والذي طلب رسمياً قراءة نص اعتراضه على البيان الختامي للقمة يكشف عن مدى استهتار رؤساء الدول بمواقف بعض الدول الرافض لأي قرار انفرادي ضد أي دولة عربية أو أسلامية ، كما أنه يكشف من الكواليس المظلمة لتلك القمة وأن قراراتها تتخذ في الغرف المغلقة ومن قبل أشخاص محدودين ، فالبيان الختامي الذي تعلق في أكثر بنوده بإيران كان حاضراً ولم يشارك في صياغته العراق ، وكل الأنظمة والحكومات المجتمعة،كما أنه إعلان للموقف العربي المساند للمشروع الأمريكي والإسرائيلي في المنطقة،وما حضور الرؤساء إلا تسجل لحضورهم ليس إلا وتأييد لهذا الموقف،الى جانب الخنوع والخضوع والقرارات المسلوبة الإرادة التي اتخذها أغلب الحكومات الخانعة ضد قضايا العرب المصيرية، خصوصاً في البيان الختامي وعدم مشاركة العراقي في صياغته .
تأتي هذه القمة في إبراز الموقف العربي الداعم لخطوات ترامب ضد إيران،حتى لو كان موقفاً كارتونياً هشاً لان الغرب لأي يعترف بأي موقفاً كارتونياً هزيلاً ، للنظرة الدونية التي ينظر بها الغرب للحكومات العربية البائسة،ولكنه يبقى حبراً على ورق وقد نفذ الأمر فعلاً في موقف القمة العربية ضد إيران ، والجميع يعلم أن مواقف الأنظمة العربية لا يتعدى كونه حبراً على الورق،وان أي قرار لن يكون عمره بأطول من عمر القمم العربية المنعقدة وقراراتها،وأن المواقف يسجلها التاريخ باحرفاً من ذهب،ويسجلها الرجال لا أشباهها .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,233,572,026
- الدولة العميقة تقود من جديد ؟!!
- عُمان..دولة ودور؟!
- من المستفيد من إشعال الحرب بين أمريكا وإيران؟!
- سيطول جلوس ترامب أمام الهاتف؟!
- الإدمان والمخدرات محنة تواجه العراقيين ؟!
- رسالة ترامب إلى العراقيين .
- ترامب يهين السعودية ؟!
- جنت على نفسها براقش ؟!
- العراق طاولة الحوار؟!
- قواعد اللعبة وحقل الأرانب ؟!
- أبعاد إستهداف الحرس الثوري ؟
- الربيع الاسود قادم الى العراق ؟!
- الليرة والجكليتة ؟
- عيون حفتر على طرابلس.
- العراق محور التهدئة في المنطقة ؟!
- الغمة العربية.. جيلا بعد جيل؟!
- الحلبوسي في واشنطن ؟!
- القمة الثلاثية تعكس حالة الصراع الإيراني على العراق ؟!
- العراق-سوريا-إيران....قمة عسكرية ما بعد داعش .
- الفساد يسرق أرواح الابرياء ؟!


المزيد.....




- البيت الأبيض يدافع عن قرار عدم فرض عقوبات على ولي العهد السع ...
- البيت الأبيض يدافع عن قرار عدم فرض عقوبات على ولي العهد السع ...
- فيديو.. نيزك كبير يضيء سماء بريطانيا
- إسبانيا.. ترحيل مهاجرين مغاربة مكبلي الأيدي
- استطلاع: الفرنسيون أقل حماسا لتلقي لقاح كورونا
- الولايات المتحدة تسلم رجلين متهمين في هروب كارلوس غصن إلى ال ...
- كيف وصف طارق عزيز غزو الكويت أمام صدام حسين؟
- أردوغان: سنتخلص من أغلال الدستور الانقلابي
- محمد الخاجة يقدم أوراق اعتماده لدى إسرائيل كأول سفير للإمارا ...
- محمد الخاجة يقدم أوراق اعتماده لدى إسرائيل كأول سفير للإمارا ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد حسن الساعدي - العراق يرد على العرب ؟