أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد بيان - المغرب: ليطور المناضلون أشكالهم النضالية...














المزيد.....

المغرب: ليطور المناضلون أشكالهم النضالية...


أحمد بيان

الحوار المتمدن-العدد: 6109 - 2019 / 1 / 9 - 00:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليطور المناضلون أشكالهم النضالية...

تفاقمت في السنوات الأخيرة حدة حملات الطرد في صفوف العمال عموما والمناضلين النقابيين على الخصوص. كما أن حملات محاربة التنظيم النقابي قد أصبحت سلاحا بالمرصاد لكل محاولات العمال والمناضلين الالتئام في شكل منظم لمواجهة طغيان وتجبر الباطرونا وممثليها. والأكثر إثارة للانتباه هو التدخل السافر لجهات، لا علاقة لها بمسلسل الإنتاج، في توجيه حملات التضييق والحصار ضد المناضلين العماليين، بل وترهيبهم...
لقد أصبح لزاما علينا، رغم التأخر الملحوظ، القيام بحملات مضادة ومنظمة كذلك لمواجهة هذا الهجوم القمعي الكاسح والمنظم للحفاظ على الطاقات العمالية المناضلة في جميع المواقع العمالية (وغير العمالية)، مهما كان أداؤها النضالي. فالسلاح الذي لا غنى عنه هو سلاح التأطير النقابي والسياسي والتنظيمي، وهو تعلم وتعليم المناضلين كيفية رسم وتحديد الأهداف الرئيسية والثانوية، والأهداف قريبة المدى والأهداف بعيدة المدى. يجب إذن تعلم وتعليم كيفية تحديد أدق تفاصيل العمل المنظم داخل المعامل وخارجها في صفوف العمال. فمن غير المقبول أن نكتفي ببلاغات الإدانة والتنديد بطرد هذا المناضل أو ذلك، في حين أنه من المفروض توجيهه لتفادى تسليط الأضواء عليه داخل المعمل وخارجه (هذا لا يعني أنه يمكننا الحسم نهائيا مع طرد المناضلين النقابيين وغير النقابيين في ظل الوضع القائم، وهذا نقاش آخر لا يسمح المجال لخوضه في هذا العمل المقتضب).
إن النضال داخل المعامل يتسم بصعوبات جمة تعترض كل من يشتغل داخلها ويؤمن بقضية العمال وبالنضال من أجل تغيير أوضاعهم، ولا يوجد حل جاهز لتذليل تلك الصعوبات، بل يمكن ذلك عبر العمل الدؤوب والمنضبط وفق تصور وأفق واضحين. أما غير ذلك فهو مجرد تضييع للفرص وتبديد للطاقات العمالية المناضلة وتركها عرضة للطرد والتشريد أو عرضة لسماسرة النضال من القيادات النقابية البيروقراطية أو للابتزاز من طرف إدارات الشركات وهو المآل الأكثر ترجيحا.
ولنا من التجارب الحالية والسابقة ما يكفي لاستنباط العبر والدروس لتجاوز بعض النواقص وتصحيح بعض الأخطاء لتقليل الخسائر في صفوف الطبقة العاملة، فالمكاتب النقابية العمالية التي يتم تأسيسها حديثا لا تدوم لأكثر من أسبوعين وفي أغلب الأحوال لعدة شهور ثم تتلاشى بسبب طرد معظم أعضاء المكاتب النقابية، كما أن بروز أو وجود مناضلين منفردين لا يستمر كثيرا لينتهي بقرار الطرد بعد فبركة التهم الجاهزة.
وإنها لفرصة مناسبة لدحض وتصحيح بعض التصورات الخاطئة التي تحاول بوعي أو بدونه عزل نضالات العمال النقابية عن النضال السياسي والتنظيم، التي تحاول إبعاد العمال عن قضيتهم الرئيسية قضية التحرر من عبودية الرأسمال، عبر وحدتهم وتنظيمهم...






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- معنى غياب حزب النهج الديمقراطي عن ندوة جماعة العدل والإحسان! ...
- جماعة -العدل والإحسان-...
- فدرالية اليسار الديمقراطي في قفص الاتهام..
- الأموي -بوتفليقة-
- المحنة مرآة
- في المغرب: القتل برا وبحرا...
- تيار البديل الجذري المغربي
- لا لتشويه الأشكال النضالية..!!
- المعتقلون السياسيون بالمغرب: معاناة التمييز
- ذكرى الاستشهاد والشهداء، وماذا بعد؟
- -نضال- المتعة...
- عندما ندين -أنفسنا-!!
- مطرقة العدالة والتنمية وسندان العدل والإحسان
- متى خلاص الاتحاد الوطني لطلبة المغرب؟
- تمرير -قانون- الإضراب بتواطؤ ومباركة القيادات النقابية جريمة
- كيف سنضع معارك شعبنا الراهنة على سكة الانتصار الواقعي؟
- عندما يختبئ السياسي في جبة الحقوقي!!
- الاتحاد المغربي للشغل: غيبوبة قيادة أم غيبوبة قاعدة!!
- جرادة (المغرب): ترهيب-ترغيب-ترهيب
- اعتراف من أجل البديل الجذري


المزيد.....




- فريق علمي عُماني يخوض تجربة مثيرة لاستكشاف -بئر برهوت- المرت ...
- كوبنهاغن تحتل الصدارة للمرة الأولى.. ما أكثر مدن العالم أمان ...
- نجيب ميقاتي لـCNN: لبنان ينتظرمساعدة -الأخ الأكبر- العربي لك ...
- نجيب ميقاتي لـCNN: لبنان ينتظرمساعدة -الأخ الأكبر- العربي لك ...
- ميقاتي: إدخال الوقود الإيراني انتهاك لسيادة لبنان
- مصر: أزمة سد النهضة الإثيوبي قضية وجودية
- القبض على شباب تحرشوا وضربوا فتاة في مصر
- يطالب بمليون دولار.. رجل أمريكي يرفع دعوى قضائية ضد معلّمة ق ...
- رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي يعلق للمرة الأولى ...
- حادثة انتحار -فتاة سيتي ستارز- تصدم المصريين


المزيد.....

- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 49، نوفمبر-ديسمبر 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد بيان - المغرب: ليطور المناضلون أشكالهم النضالية...