أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - سقوط الكرة في الملعبين














المزيد.....

سقوط الكرة في الملعبين


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 5944 - 2018 / 7 / 25 - 09:44
المحور: الادب والفن
    


سقوط الكرة في الملعبين

كان المغنّي يطلق الناي مع السحر
وسكّة الحياة
تمتد طول الليل للسفر
وتحت كلّ خيمة غجر
يقاتلون السأم
بالرقص
وبالطرب
وحولهم جنّات
بغداد يا قبائل العرب
وقبل ان ينزل في ساحتنا الغضب
وقبلما كاد يصيح الديك
ثلاثة ليورق السبب
وتثمر الأشجار بالزقوم
لتكمل الدورة والنجوم
تهوي على النجوم
وقبل ان ينتشر الشرر
في ساعة السحر
كان يغنّينا طول الليل
ويلقي بالزهر مع المطر
هنا على طاولة الحذر
2
وصوت هذا الناي
ارق من جدائل الحرير من أوراق ورد الساعة
وعند مجرى ذلك النمير
اسمعْ رنين الكأس
وصوت بعض الباعة
ودورة البدر القناديل تزين القاعة
منّيت يا بغداد نفسي علّها تكتمل الجماعة
وكلّما يدور في الأعماق يحتاج الى شجاعة
لقد رميتم ايّها السادة بالشناعة
وكلّ فرد عاث في حقولنا
ما زاد عن خرّاعة
جميعكم
جميعكم بضاعة
فاسدة
وضيعة
ونتنة
من اين نأتي ايّها بالأحباب
بظلّ طيف مؤمنة
جميعهم
جميعهم ذئاب
كانوا يدورون وراء المطحنة


سقوط الكرة في الملعبين

كان المغنّي يطلق الناي مع السحر
وسكّة الحياة
تمتد طول الليل للسفر
وتحت كلّ خيمة غجر
يقاتلون السأم
بالرقص
وبالطرب
وحولهم جنّات
بغداد يا قبائل العرب
وقبل ان ينزل في ساحتنا الغضب
وقبلما كاد يصيح الديك
ثلاثة ليورق السبب
وتثمر الأشجار بالزقوم
لتكمل الدورة والنجوم
تهوي على النجوم
وقبل ان ينتشر الشرر
في ساعة السحر
كان يغنّينا طول الليل
ويلقي بالزهر مع المطر
هنا على طاولة الحذر
2
وصوت هذا الناي
ارق من جدائل الحرير من أوراق ورد الساعة
وعند مجرى ذلك النمير
اسمعْ رنين الكأس
وصوت بعض الباعة
ودورة البدر القناديل تزين القاعة
منّيت يا بغداد نفسي علّها تكتمل الجماعة
وكلّما يدور في الأعماق يحتاج الى شجاعة
لقد رميتم ايّها السادة بالشناعة
وكلّ فرد عاث في حقولنا
ما زاد عن خرّاعة
جميعكم
جميعكم بضاعة
فاسدة
وضيعة
ونتنة
من اين نأتي ايّها بالأحباب
بظلّ طيف مؤمنة
جميعهم
جميعهم ذئاب
كانوا يدورون وراء المطحنة






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كلماتي
- دوران في المجهول
- فوق مظلّتي مطري
- كلماتي
- صوت في الزحام
- سمفونيّة بغداد
- الشرارة والحريق
- بين المملوك وقيصر
- النجوم اللوامع
- شلّال الكلمات
- كنت اكتب
- بغداد احلم
- كنت اكتب
- القارب والنهر الجارف
- النسر
- التاج والصولجان
- تدوربناالدنيا
- يين المفوّه والخرساء
- التيه في بادية المدنيّة
- نسياب الكلمات


المزيد.....




- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- مجلس الأمن يدعم المبادرة المغربية للحكم الذاتي في الصحراء
- المغرب يثني على موقف الكويت من قضية الصحراء المغربية
- يوميات رمضان من القاهرة مع الفنان التشكيلي محمد عبلة
- حبوب البن الساحرة.. مزيج من التجارة والسياسة والغنى والمؤامر ...
- ترشيح كتاب بقلم وزير الدفاع الروسي لنيل جائزة أدبية
- -المختصر في العقيدة المتفق عليها بين المسلمين- تأليف هيثم بن ...
- مجلة -جنى- تصدر عددا خاصا يعنى بثقافة المرأة
- بوريطة يتباحث مع نظيرته الأندونيسيه
- الطلاب الروس في الدول العربية


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - سقوط الكرة في الملعبين