أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوت محمود علي - التاج والصولجان














المزيد.....

التاج والصولجان


شعوت محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 5898 - 2018 / 6 / 9 - 05:24
المحور: الادب والفن
    


التاج والصولجان
1
مرفأ الأهل يفتح نافذة في الظلام
ودوّامة الماء تفرد شدقين
كانت مقدّمة
لكتابك فاقرأ
سطوراً من الملح في البحر
مصباحك النجم
وحدك تبحث عن ملجئ والرياح
تقود سفينك صوب البعيد
لماذا تغامر ماذا تريد؟
وجلدك ينقش بالوشم الأزرق مثل العبيد
وانت تعيد
اساطير حلم فريد
وتاج الامارة جذره يمتد مثل جذور النخيل
لرشدك عد
فما أنت للجند تقرع
طبول التحدّي
وتاج الأمارة والصولجان
أحدّ من السيف في يد مسرور
دنياك تسبح في منهل الزور فاقرأ
قليلا توغّل قرب القصور
وشاهد على المسرح الدمويّ لتلك العصور
قيوداً
سلاسل
أقبية
وطوامير تخرج منها النذور
وعلى كلّ حفرة شاهدة للقبور
2
كان كبش الأمير
بقرونه يفتك يسرد
بطون الرعيّة
وهو يلتف في جزّة ذهبيّة
وحبل السلالة يلتف كالحجل
من حول سيقان كل قبائلنا القرشيّة
فجاء البشير ص يوحّد هذا الشتات
وتكبر في صدره الأمنيات
لتجري المياه خلال سواقي الحياة
ولكنّها اعتكرت
بعد تحطيم اصنامنا
وشطّت هنا وهناك
قبائلنا المنتقاة
فكان السلام
صريعاً وكان الشتات
وحبل سلالتنا كان يلتف كالحجل
من حول سيقان كلّ قبائلنا القرشيّة
3
من يشتري الكرسيّ للإمارة
فهذه البضاعة الملقاة كانت آخر الخسارة
قوافل النوق أتت من أصفهان العشق
للسادة المبجّلين قبل ان ينبض فينا العرق
وآخر المهرّبين مرّ في إسطنبول
يحمل في السرّ وصايا الغول
والنجم في افول
ولن تمرّ هذه الفصول
إلّا ونجد تقرع الطبول
ساعة يأتي جيش هولاكو لأعراسك يا بغداد
فتكمل الطبخة والوليمة
وكلّ من يدبّج النميمة
عن هذه المدينة اليتيمة
يجلد
او يسجن
او يضرب منه العنق
بالسيف في يمناك يا مسرور
فاعبر لياليك التي طلسمها الديجور
فانت من يحصد نبت القات
والسنبل المسحور
من حفر القبور
ويحتمي ب دانق المنصور






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تدوربناالدنيا
- يين المفوّه والخرساء
- التيه في بادية المدنيّة
- نسياب الكلمات
- انسياب الكلمات
- الخريف وسقوط الأوراق 14
- التماثيل المتسخة
- لتماثيل المتّسخة
- التماثيل المتّسخة
- لخريفوسقوط الاوراق14
- بغدادعرسك
- لخريف وسقوط الأةراق 15
- الخريف وسقوط الأوراق 15
- القارب والنهر الجارف
- الخريف الاسود وسقوط الاوراق
- مجدت يومك
- هذا العراق عبثن فيه ارانب
- غداد عرسك
- ذا العراق عبثن فيه ارانب
- دخل الى جميع الاخوة


المزيد.....




- المغرب يجدد رفضه القاطع للإجراءات أحادية الجانب التي تمس بال ...
- أخنوش يكشف حقيقة 17 مليار!
- هل يتخلى العسكر الجزائري عن تبون?!
- وقف التعاون التجاري مع المغرب.. ال--تبون-- يستجدي رضا العسكر ...
- وفاة الجمعوي والمعتقل اليساري السابق عبد الله زعزاع
- ناصر بوريطة يتباحث مع نظيرته من غينيا بيساو
- رواية -أشباح القدس-، سيمفونية الوجع الفلسطيني لواسيني الأعرج ...
- لوحة فنان روسي طليعي تباع في -سوثبي- بمبلغ 35 مليون دولار
- بشعر لمحمود درويش.. وزيرة الثقافة الجزائرية تتضامن مع فلسطين ...
- انعقاد مجلس الحكومة يوم غد الأربعاء


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوت محمود علي - التاج والصولجان