أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناجح شاهين - خطيب عرفة والتقرب إلى الله بذكر آل سعود














المزيد.....

خطيب عرفة والتقرب إلى الله بذكر آل سعود


ناجح شاهين

الحوار المتمدن-العدد: 5628 - 2017 / 9 / 2 - 18:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


خطيب عرفة والتقرب إلى الله بذكر آل سعود
ناجح شاهين
دعا خطيب عرفة سعد الشثري الحجاج جميعاً إلى الدعاء لحاكم السعودية سلمان وولي عهده محمد بسبب مآثرهما الجمة في خدمة الإسلام والمسلمين.
حتى الآن قد يكون "الخبر" مفتقراً إلى مقومات الخبر بالمعنى الفني للكلمة، لأن مهمة الخطيب المرتزق هي التطبيل والتزمير لولي نعمته. الخبر على الحقيقة هو أن الشثري "يحمل الواقفين بعرفة جميلاً" لأنه يعد الدعاء طريقاً للتقرب إلى الله. إذاً الحجاج عندما يدعون لحاكم السعودية صديق ترامب ونتانياهو، وولي عهده محمد صديق الصبايا الأمريكيات الشقراوات، فإنهم يتقربون إلى الله تماماً مثلما يفعلون وهم يصلون على النبي، أو كبار الصحابة المبشرين بالجنة. بمعنى ما يقوم الخطيب بلا خجل ولا وجل بوضع ملك آل سعود عميل الإدارة الأمريكية وأداتها في المنطقة في مستوى القداسة دون أدنى شك.
تطرق الشثري بحكمة بالغة إلى ضرورة إبعاد موسم عرفة وما يليه عن التجاذبات السياسية وعن المذاهب والطائفية ...الخ وذكَر الواقفين بحرمة دم المسلمين التي لا يجوز بحال أن تنتهك. وهذا بالطبع يعيدنا إلى المربع الأول: حكام آل سعود ليسوا شأناً دنيوياً أو حتى دينياً تنطبق عليه معايير الطائفية والمذاهب: إنهم يتعالون على الدنيا كلها ويتم تصعيدهم إلى مستوى مقدس يتجاوز الطوائف، وهكذا فإن حرب الإبادة التي يقومون بها ضد الشعب اليمني وصولاً إلى قتله بالأمراض المنقرضة من قبيل الكوليرا والطاعون هي أيضاً حرب مقدسة مباركة من رب البلاد والعباد. وقد اندهشت بالفعل لأن الشثري قد نسي أو تجاهل الدعاء لجيوش خادم الحرمين وحامي حمى الإسلام التي تمارس الجهاد في اليمن ضد الكفار العرب المسلمين اليمنيين وتحت الإشراف المباشر لخبراء سلاح الجو الإسرائيلي، وبتوجيه عام من وكالة المخابرات الأمريكية وخبراء ترامب في "الشرق الأوسط".
حزنت لمصير الحكام المجاهدين الآخرين إخوان سلمان، من قبيل أردوغان وقابوس وآل السالم الكويتيين وملك المغرب حامي القدس والأقصى بالاشتراك مع شقيقة ملك الأردن: ألم يكن حرياً بالخطيب الشثري ومن لقنه دروسه أن يراعي أصول المجاملة الدبلوماسية ويكتفي بالطلب من الرعية السعودية أن تتقرب إلى الله عن طريق الدعوة لخليفتها المجاهد تاركاً للرعايا من الأمم الإسلامية الأخرى أن تمارس التقرب إلى ربها عن طريق الدعاء لحكامها؟ على الأقل في باب مجاملة حكام مثل السيسي في مصر وآل زايد في الإمارات الذين يعدون من "عظام الرقبة" هذه الأيام في السياسة السعودية.
بقي أن أسأل بجدية لا في باب التذاكي ولا السخرية: هل يظل الوقوف بعرفة مقبولاً دينياً بعد هذا الموقف الديني التقديسي لحاكم السعودية؟
أنا لا أملك الجواب ولا أدعي أنني خبير في المذاهب والطوائف والمعتقدات الإسلامية المختلفة. أنا أعرف أشياء أساسية عن الديانات الرئيسة جميعاً، وحتى عن طوائفها البارزة، ولكنني لا أزعم أنني أستطيع إصدار الفتوى.
أتوقع أن تصدر فتاوى تدين موقف الشثري من مفتين مجتهدين كبار من قبيل العالم القطري يوسف القرضاوي الذي منع أهل بلده من الحج هذا العام. وقد كان هذا العالم جريئاً كما تذكرون في تشريع الجهاد في سوريا وصولاً إلى إبادة الدولة السورية بشراً وزرعاً وحجراً. كما أفتى بجواز التعاون مع أمريكا، بينما مثلما هو معلوم لم ينبس ببنت شفة فيما يخص الجهاد في بلد بعيد يقع شرق بورما اسمه فلسطين.
بعيداً عن المزاح، بالفعل أتمنى أن أسمع "العلماء" من الطوائف المختلفة، وكذلك الأحزاب الدينية من قبيل الإخوان والتحرير والنهضة يدلون بدلوهم في مدى إمكانية التعبد والتقرب إلى الله عن طريق ذكر آل سعود في سياق الوقوف في عرفة وربما بعد الفروغ منه والعودة إلى الديار.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحرية والفلتان
- الثورة: التاريخ والاقتصاد السياسي
- ديكور حقوق الإنسان
- فضائية القدس والجهاد السعودي القطري
- قطر: نهاية أحلام الطفولة؟
- قطر: الأسطورة والواقع
- انتخاب ماكرون وكسر قدم ابنتي الصغيرة
- حدود الديمقراطية الليبرالية
- منتدى العائلات الثكلى
- حماس والتدريب على مبادئ الوضوء
- قضية فلسطين وقضية الأسرى وقضية الافراد
- عودة الفاشية
- ليبيا وسوريا بين ايديولوجيا اللبرلة واوهام الاصولية
- التعليم والكيماوي السوري
- المنظمات الأهلية وغسيل الدماغ الأوروبي
- التفكير الناقد/المنطقي عند الأطفال
- اللغة الانجليزية بين تل ابيب ورام الله
- كوريا الشمالية تمنع ارتداء الصليب
- اللغة العربية تتأرج بين موقع اللغة الأجنية والثانية
- دلع الولد بغنيك ودلع البنت بخزيك


المزيد.....




- روسيا تأمر قواتها بالعودة إلى قواعدها بعد حشد ضخم بالقرب من ...
- موسكو: دوافع سياسية بحتة وراء قرار منظمة حظر الكيميائي بشأن ...
- آثار ومنصة الصواريخ التي استهدفت مطار بغداد الدولي - صور
- البنتاغون: إيران حققت تقدما في تصميم الصواريخ الباليستية وال ...
- حريق في السفارة الفرنسية في إفريقيا الوسطى يتسبب بأضرار كب ...
- حريق في السفارة الفرنسية في إفريقيا الوسطى يتسبب بأضرار كب ...
- اشتراكي الحديدة ينعي الأستاذ المناضل احمد عبدالرحمن الاهدل
- بايدن يستعد لتصنيف المجازر بحق الأرمن -إبادة جماعية-.. وتركي ...
- يضم مواد لم يكشف عنها من قبل... المخابرات البريطانية تنشئ حس ...
- ألمانيا... إجلاء الآلاف بعد العثور على قنبلة تعود للحرب العا ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناجح شاهين - خطيب عرفة والتقرب إلى الله بذكر آل سعود