أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - ناجح شاهين - قضية فلسطين وقضية الأسرى وقضية الافراد














المزيد.....

قضية فلسطين وقضية الأسرى وقضية الافراد


ناجح شاهين

الحوار المتمدن-العدد: 5506 - 2017 / 4 / 29 - 15:27
المحور: القضية الفلسطينية
    


قضية فلسطين وقضية الأسرى وقضية "الأفراد"
ناجح شاهين
ما الذي يجري على وجه الدقة في فلسطين؟ هناك إضراب للأسرى من أجل تحسين ظروف حياة الاعتقال. وهناك نصف الشعب الفلسطيني معتقل في الضفة بشكل أو بآخر. وهناك نصفه الاخر معتقل على نحو أشد بؤساً في غزة مع دفع ضريبة المناكفة بين سلطتي حماس وفتح هنا وهناك. في غزة يصل للمواطن النزر اليسير من فتات المانحين، أما في الضفة فصنبور التمويل يسكب مقداراً أكبر من المال والموارد والخدمات.
قبل يومين نشرت الواشنطون بوست مقابلة أجرتها مراسلتها في القدس مع عضو المجلس التشريعي خالدة جرار تحت عنوان: "1000 معتقل يضربون عن الطعام، وهذه المرأة تعمل من أجلهم." هناك صورة كبيرة لخالدة وهي محمولة على الأعناق لحظة خروجها من المعتقل قبل عام على وجه التقريب. كانت خالدة قد اعتقلت قبل حوالي ثلاث سنوات بسبب رفضها تنفيذ أمر بالإقامة الجبرية.
يسهب تقرير البوست في وصف قضية الأسرى، ولكن ذلك يتم من خلال نظارة خالدة جرار. وهذه الطريقة هي أفضل ما تستخدمه وسائل الإعلام الغربية: الفرد يحضر بقوة، حتى لكأنه يغطي على القضية ذاتها. بعد قليل سيكون الفرد أي فرد، ولا نقصد هنا الإساءة لخالدة، هو الأهم من كل ما عداه. بعد قليل يستبطن الفرد أهميته، وخصوصاً أهميته في عيون سادة العالم أصحاب البشرة الشقراء والعيون الزرقاء. لا أحد يستطيع التنبؤ بما يمكن للفرد أن يفعله بعد أن يؤمن بأنه مهم جداً، وأن الآخرين أرقام لا قيمة لها. يقال إن بعضاً من كبار الشخصيات يقولون في السر كلاماً شنيعاً عن فعل أي شيء بدون العودة لما يريده الجمهور: "أي جمهور؟ هذا قطيع من الحمير اللي ما بمشي الا بالطس على راسه."
في سياق النضال البطولي للاسرى الذين يمثلون ظاهرة نبيلة بكل ما تحمله الكلمة من معاني، في هذا السياق، يمكن للبعض ان ينسى أن الأسرى قد "تورطوا" في افعال قادتهم إلى الأسر من أجل فلسطين وتحريرها من الأسر.
من المرعب بالطبع أن نتخيل أن يتم توظيف قضية الأسرى وإضرابهم الشجاع الصبور من أجل تحقيق أرباح سياسية لفرد أو حزب أو نخبة من هنا أو هناك، وخصوصاً إن كان الثمن الذي سيدفع من أجل تحقيق الإنجاز الخاص بمطالب الأسرى على حساب القضية الفلسطينية ذاتها. وفي هذه الحال نكون قد ذهبنا بالمناضلين إلى السجن من أجل الحقوق الفلسطينية، ثم انتهينا بقايضة تلك الحقوق بمطالب السجناء الحياتية. وهي صفقة ضيزى –بحسب التعبير القرآني- بكل معنى الكلمة.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عودة الفاشية
- ليبيا وسوريا بين ايديولوجيا اللبرلة واوهام الاصولية
- التعليم والكيماوي السوري
- المنظمات الأهلية وغسيل الدماغ الأوروبي
- التفكير الناقد/المنطقي عند الأطفال
- اللغة الانجليزية بين تل ابيب ورام الله
- كوريا الشمالية تمنع ارتداء الصليب
- اللغة العربية تتأرج بين موقع اللغة الأجنية والثانية
- دلع الولد بغنيك ودلع البنت بخزيك
- توظيف التكنولوجيا في التعليم
- الاقتصاد السياسي للأراب ايدول
- عبدالوهاب البياتي واراب ايدول
- أراب آيدول، والسيدة التي تلقي النفايات من سيارتها
- التعليم: المسافة بين الوعظ والممارسة
- أوقفوا العنف والتلقين في المدارس
- معنى كلمة يتبولون
- جنون الكون في حمالة الصدر
- استشهاد جندي اماراتي في اليمن
- الأيديولوجيا والهوية
- أفكار حول الفرق بين العلم والتعليم


المزيد.....




- الجزائر.. نحو 1500 قائمة ستشارك في الانتخابات التشريعية المب ...
- اجتماع عاجل لوزراء الخارجية.. ما الذي يمكن أن تقدمه الجامعة ...
- هنية: معادلة ربط غزة بالقدس ثابتة ولن تتغير ومستمرون ما لم ي ...
- مدينة اللد تنتفض.. مواجهات دامية ومقتل شاب برصاص مستوطن (صور ...
- مستشفيات القدس الشرقية تعج بالمصابين والعديد منهم فقدوا عيون ...
- المصريون يدعمون الأقصى وغضب من غياب -فخر العرب-
- مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة: لم نرصد الطفرة الهندية لكو ...
- الجيش الروسي يدمر شبكة كهوف لقيادة المسلحين قرب تدمر
- ولي العهد السعودي يستقبل أمير قطر في جدة.. فيديو وصور
- رددوا شعارات -تسقط أمريكا وإسرائيل-.. احتجاجات حاشدة في تركي ...


المزيد.....

- الإنتخابات الفلسطينية.. إلى أين؟ / فهد سليمان
- قرية إجزم الفلسطينية إبان حرب العام 1948: صياغة تاريخ أنثروب ... / محمود الصباغ
- مواقف الحزب الشيوعي العراقي إزاء القضية الفلسطينية / كاظم حبيب
- ثورة 1936م-1939م مقدمات ونتائج / محمود فنون
- حول القضية الفلسطينية / احمد المغربي
- إسهام فى الموقف الماركسي من دولة الاستعمار الاستيطانى اسرائي ... / سعيد العليمى
- بصدد الصھيونية و الدولة الإسرائيلية: النشأة والتطور / جمال الدين العمارتي
-   كتاب :  عواصف الحرب وعواصف السلام  [1] / غازي الصوراني
- كتاب :الأسطورة والإمبراطورية والدولة اليهودية / غازي الصوراني
- كلام في السياسة / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - ناجح شاهين - قضية فلسطين وقضية الأسرى وقضية الافراد