أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - قاسم حسن محاجنة - ليسوا لكم ..














المزيد.....

ليسوا لكم ..


قاسم حسن محاجنة
مترجم ومدرب شخصي ، كاتب وشاعر أحيانا


الحوار المتمدن-العدد: 5619 - 2017 / 8 / 24 - 00:46
المحور: سيرة ذاتية
    



ليسوا لكم ..


كيف لقطعة من الروح
أن تنطلق في الفضاء
الرحيب ..
لتعود بعد عام ؟!
لم أستوعب عمقَ المقولة،" أبناؤكم ليسوا لكم"، إلّا مؤخرا ... حينما حان موعد وداع صغيرتي ، التي أنطلقت بالطائرة لتحط رحالها في العاصمة الامريكية.. ومن بعدها الى مدينة قريبة من نيويورك ، لتبقى سنة كاملة مع عائلة أمريكية مضيفة ، تدرس خلالها سنة دراسية في مدرسة ثانوية هناك .
سبقتها أخواتها الكبريات الثلاث في هذا "المشوار" ، وعُدنَ بخير وسلامة ، ودرسن في الجامعة هنا ..
لم أشعر بأنني أتخلى عن قطعة كبيرة من روحي الّا هذه المرة ..
قد يكون السبب في ذلك ، لأن صغيرتي لم تفارقني بتاتا .... وحتى لو غابت عن عيني يوما او بعض يوم ، كنتُ على علم تام ،بمجريات الأمور معها ..
هي التي آنست وحشتي حينما خرج أخوها واخواتها من البيت للدراسة الجامعية أو للعمل في مدن بعيدة ، ولم يعودوا للبيت الّا كل أسبوعين ..
وقد يكون السبب لأنها الصغرى والتي كانت لنا جميعا الطفلة المدللة ..
لكنها تتضايق من حمايتنا الزائدة وبحسب تعبيرها ال-over protective family ...
حلّقي يا صغيرتي في الأفق المفتوح ، واكتسبي استقلالية ومهارات حياتية ..
اختلطي بباقي الثقافات الإنسانية ...
وعودي الينا كي نعود لمضايقتك بحمايتنا الزائدة ..!!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنكار أم مُكابرة ؟!
- المثلية والأيديولوجيا ..
- اللي بطلع من داره بقِّل مقداره ..!!
- يا فرحة ما تمّت..!!
- شَغَف
- الأمير النيكروفيل ..
- المناخ هو المُذنب ..!!
- الفقر -النبيل- ..
- في غياب أهون الشرّين ..
- دموعُ أساتذة كلية الفنون..!
- والمخفي أعظم ...!!
- نساء ودماء...
- طولتوا الغيبة ..!!
- غسيل دماغ ؟؟ أم تلويث للدماغ ؟!!
- حذاء الست ..!!
- رشيد بوجدرة والغوغائية ..!!
- عندما تلتقي التقويمات .. حزيران ورمضان..!!
- مظلومية الحرباء ...
- الصمت البليغ ..!!
- حنين..


المزيد.....




- تركيا.. هزة أرضية بقوة 5.1 درجة قبالة سواحل موغلا
- الولايات المتحدة -ستسحب قواتها من أفغانستان- بحلول 11 سبتمبر ...
- ?رمضان ضيف ثقيل وسط الحرب والوباء
- رد فعل غريب من عمرو أديب بعد رؤية إعلان شريهان
- إعلام: بريطانيا ستسحب كل قواتها تقريبا من أفغانستان
- أردوغان يعلن إغلاقا جزئيا للبلاد في رمضان
- -تايمز-: بريطانيا ستسحب معظم قواتها من أفغانستان
- -موديرنا- تقول إن لقاحها فعال بعد نصف سنة من التطعيم
- تقارير عن استهداف سفينة إسرائيلية قرب سواحل الإمارات
- مقعد خال على الافطار| فيديوهات.. رسائل إبنة وزوجة والدة المد ...


المزيد.....

- الناس في صعيد مصر: ذكريات الطفولة / أيمن زهري
- يوميات الحرب والحب والخوف / حسين علي الحمداني
- ادمان السياسة - سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية / جورج كتن
- بصراحة.. لا غير.. / وديع العبيدي
- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - قاسم حسن محاجنة - ليسوا لكم ..