أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم حسن محاجنة - اللي بطلع من داره بقِّل مقداره ..!!














المزيد.....

اللي بطلع من داره بقِّل مقداره ..!!


قاسم حسن محاجنة
مترجم ومدرب شخصي ، كاتب وشاعر أحيانا


الحوار المتمدن-العدد: 5597 - 2017 / 7 / 31 - 18:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اللي بطلع من داره بقِّل مقداره ..!!
هذا مثلٌ شعبي فلسطيني قديم، يتحدث عن أهمية البيت المادي وربما المعنوي ، بالنسبة للإنسان أيّاً كان. ومهما كان البيتُ متواضعاً ، ضيقاً ومُهلهلاً ، فهو "يوفر" لصاحبه الخصوصية المطلوبة وربما الأمان .. وفي العبرية هناك مثل يقول: بيتي هو حِصني ... الذي أتحصن به ..
رُبما لا ينطبقُ هذا المثل وغيره عن البيت الحصين ، الذي يوفر الأمن والأمان، على بيوت العالم العربي والإسلامي ... فبيتُ الإنسان في هذه الأوطان ليست له حُرمة وما هو بحصن منيع .
ولو علم الفلسطينيون بأنهم سيسكنون ا الخيام التي تحولت الى مخيمات مزدحمة ، لا موطأ لقدم فيها ، لفضّلوا الموت في بيوتهم ، على ما عانوه من إهانة مُرّة وإذلال متعمد من ذوي القُربى ، الذي هو أشّد مرارة من الظُلم ..
تذّكرتُ كل هذا عند مشاهدتي لفيلم فيديو يُصّور إعتداء جنود أتراك على نازحين سوريين ... كانوا صغاراَ في السن ، يعتدي عليهم الجنود بوحشية ، وكان أحد هؤلاء الجنود أشدّ قسوة ووحشية من زملاءه الآخرين .... سبقَ ذلك انتشار فيديو آخر في لبنان ، يعتدي فيه "زعرانٌ" لبنانيون على لاجيء سوري بكل بشاعة ..
قد يقولُ أحدهم ، بأن هذا الحقد "اللبناني" على السوريين هو نتيجة الظلم السوري للبنان واللبنانيين ، أثناء الاحتلال السوري للبنان في عهد الزعيم الأب القائد ...!!
طبعاً ناهيكم عن آلاف القاصرات السوريات اللواتي تتم المتاجرة بهن وبأجسادهن في سوق النخاسة الذكوري العربي المسلم.. فمقابل حفنة من الدولارات "يشتري" الذكور العرب الذين فقدوا قدراتهم الجنسية، فتيات صغيرات (تحت سن ال 18)، آملين ان يستعيدوا قدراتهم الجنسية البائدة مع طفلة ..!! فتُبّا لهؤلاء البيدوفيليين .
المآسي التي ألمّت بالسوريين ، هي بفعل أيديهم نظاما ومعارضة ، فليس لأحد منهم إدعاء البراءة والوطنية. وكل المحرضين على القتل ، الداعمين له والممولين ، ساهمت أيديهم بسفك الدم وإهدار الكرامة ..
وكما يبدو فإن هذه الكأس ، كأس الذبح والتشرد ،ستمُر على كل الشعوب المسماة عربية وإسلامية .. لم ينجُ منه وحتى هذه اللحظة سوى "الخلجان" .. فهل دنت لحظات تشردهم هم الآخرون ؟!!
لأن هذا الذبح والتشريد ، هو إبن شرعي للعقلية العربية- الإسلامية الاقصائية المُعاصرة ... فدم المختلف والمُغاير مهدور وتُداس كرامته بالنعال ..
العقلية الإقصائية هي في الغالب بحق المخالف والمُختلف من أبناء الدين الواحد والوطن الواحد ..



#قاسم_حسن_محاجنة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يا فرحة ما تمّت..!!
- شَغَف
- الأمير النيكروفيل ..
- المناخ هو المُذنب ..!!
- الفقر -النبيل- ..
- في غياب أهون الشرّين ..
- دموعُ أساتذة كلية الفنون..!
- والمخفي أعظم ...!!
- نساء ودماء...
- طولتوا الغيبة ..!!
- غسيل دماغ ؟؟ أم تلويث للدماغ ؟!!
- حذاء الست ..!!
- رشيد بوجدرة والغوغائية ..!!
- عندما تلتقي التقويمات .. حزيران ورمضان..!!
- مظلومية الحرباء ...
- الصمت البليغ ..!!
- حنين..
- مُتخمون ومُعدمون ..
- السحر هو الحل ..
- شُكراَ ايفانكا.. شكرا ميلانيا ..


المزيد.....




- الكشف عن مصير التحقيق مع جنرال أمريكي متقاعد بتهمة الضغط لصا ...
- شاهد.. ارتفاع عدد القتلى في تفجير مسجد مدينة بيشاور في باكست ...
- الكشف عن مصير التحقيق مع جنرال أمريكي متقاعد بتهمة الضغط لصا ...
- ناريشكين: الرأي العام في أوروبا ليس متجانسا بالقدر الذي ترغب ...
- ناعومي كامبل أمام جامع الشيخ زايد في أبوظبي
- الإمارات تصدر قرارا بشأن المطلوبين للخدمة الوطنية
- متظاهرون يقتحمون مقر أعلى سلطة تشريعية وقضائية في بريطانيا ( ...
- فصائل غزة تؤكد ضرورة إتمام المصالحة الوطنية
- النرويج تعد بنقل دبابات -Leopard 2- إلى أوكرانيا بأسرع ما يم ...
- رئيسة هنغاريا عن دور روسيا في العالم: كان ولا يزال وسيبقى دا ...


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم حسن محاجنة - اللي بطلع من داره بقِّل مقداره ..!!