أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد الموسوي - قبلة على جبين البابا فرنسيس ألأول














المزيد.....

قبلة على جبين البابا فرنسيس ألأول


حميد الموسوي

الحوار المتمدن-العدد: 4035 - 2013 / 3 / 18 - 20:33
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



كنتَ قريبا من الفقراء.. لذا صرت الاقرب الى الله،ولذا ايضا ستشبع هما وغما وبلاءا وابتلاء ،فعلى رأي امي تغمدها الله برحمته:( صاحب الله امفشجخ) يعني شبعان قهر!.
كنتَ من التواضع الجم تفضل الظل على الشمس وتختار العتمة بدل الاضواء.
فضلتَ السكن البسيط والدار المتواضعة والحي الفقير.. رفضت السيارة المخصصة لتنقل الكرادلة والبطاركة لتشارك العامة التنقل في سيارات الاجرة وسط زحام الناس والشوارع.. اضفت لهذا السلوك الملكوتي حياءا.. وتواضعا ..وبساطة.. وتجردامن مغريات الحياة، حتى في مجال الرياضة كنت تشجع فريقا فقيرا في الارجنتين مع وجود فريقها الذي يحرز كأس العالم عدة مرات ، تحررت من قيود الرغبة والرهبة.. منقطعا لخدمة الرب تعالى مجده متخذا خدمة الناس طريقا اسرع واضمن للوصول اليه ونيل رضاه .
وها انت تتسنم هرم سلم المناجاة باختيار موفق من خيرة ممثلي كنائس المشارق والمغارب وبتسديد الآهي حسب لغة العرفانيين..ونعم الاخيار هم ونعم المختار انت.اخترت اسم فرنسيس لأنه يعني السلام.. وقلت اني اريد ان يكون الفاتيكان كنيسة للفقراء.
تمنيت لو كنت قريبا منك وانت تترجل من سيارة بسيطة رافضا امتطاء السيارة المخصصة للحبر الاعظم مع انها احقر من تراب قدميك ومع انك تقود اكثر من مليار مؤمن !.
تمنيت لو كنت قريبا لأطبع قبلة على جبينك واخرى على جبين الذين اختاروك بتجرد لتواضعك وزهدك في ملذات الحياة.لقد تذكرتُ فيك جدي علي ابن ابي طالب الذي كان يخصف نعله المتهرئ بيده ،ورقع مدرعته حتى استحى من راقعها لكثرة الرقع عليها.. واذا قدم له نوعان من الطعام اختار واحدا..واي طعام ؟!واية انواع؟! .:- اللبن او التمر مع رغيف الشعير مع انه خليفة المسلمين وامير المؤمنين ،وحين عوتب على شدة التقشف والزهدهذه اجاب:-
والله لوشئت لأهتديت الى مصافي هذا العسل ،ولباب هذا القمح ،ولكني اعلم ان هناك من لاعهد له بالشبع ! . اقرضوا الدنيا على نهج المسيح ...لقد كان اخي عيس ابن مريم يفترش الارض ويلتحف السماء، دابته في السفر قدماه وخادمه يداه،وطعامه ماتنبت الارض لمخلوقات الله .لم تكن له زوجة تشغله،ولاولد يهمه، ولامال يطمعه،مسكنه مشارق الارض ومغاربها.....






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أمهات عراقيات
- لأمي .. ولأمهاتكم
- عراق لايروق للفاشيين
- كائنات مسلوبة التفكير والارادة
- عروض مغرية للزعماء العرب
- الفقراء ادوات رغبة الاسياد
- يا قادة العراق تبرشلوا برشا
- السيدة الاسترالية تتحداكم
- رديف النفط المهدور
- تسويف رسمي
- اقصر الطرق للشهرة
- ونزرع فياكلون
- المتعلمون ادهى
- ابداعنا في الخارج وخلافنا في الداخل
- اعيدوا لاهوار الجنوب خضرتها وطيورها
- هجرة الخائبين
- المزيد من اللجان
- معضلة السكن
- اشكالية المتخم ..والمحروم
- اين منتوجنا الوطني


المزيد.....




- الشريعة والحياة في رمضان- محمد الحسن ولد الددو: الصراع بين ح ...
- حرس الثورة الاسلامية في ايران: يوم القدس العالمي فرصة للمسلم ...
- كلمة للناطق العسكري باسم سرايا القدس الذراع العسكري لحركة ال ...
- زياد النخالة: يوم القدس العالمي عنوان وحدة المسلمين واصبح يم ...
- زياد النخالة: الجمهورية الاسلامية احتضنت المقاومة الاسلامية ...
- زياد النخالة: لم نجد اليوم في الميدان طرفا داعما للقضية الفل ...
- زياد النخالة: دعم الجمهورية الاسلامية للقضية الفلسطينية بدأ ...
- مع قرب الانتخابات العراقية.. المحاصصة الطائفية عادت لتطل برأ ...
- الحركة الاسلامية الكوردستانية تعلن مقاطعتها للانتخابات بالعر ...
- شيخ الأزهر: يجوز للمسلم إخراج زكاة الفطر لمسيحي أو يهودي


المزيد.....

- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد الموسوي - قبلة على جبين البابا فرنسيس ألأول