أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - بياع الخوازيق














المزيد.....

بياع الخوازيق


محمد الرديني

الحوار المتمدن-العدد: 3288 - 2011 / 2 / 25 - 13:09
المحور: كتابات ساخرة
    


حزمة الاخبار تتناثر قبل ان ينتهي يوم الغضب العراقي مع ملاحظة ان هذه السطور كتبت قبل ان تنتهي التظاهرة.
- قبل ان تنتهي تظاهرات الليلة الماضية خرجت مجموعة من باعة الخوازيق لتوزيعها على الشباب مجانا. وقبل ان نسأل عن السبب في اختيار هذه السلعة لتوزيعها مجانا وافانا بعض المراسلين بالتقارير التالية:
- بعد عودة الزعيم الشاب صاحب (كلا كلا كلا امريكا) من قم يوم الاربعاء الماضي اصدر هو والسيستاني بيانا اهابا فيه بالمواطنين بعدم التظاهر خوفا على حياتهم (ياعيني) وشاركهم في ذلك المرجعية اليعقوبي الذي اطنب وصال وجال ثم قال ان الائمة المعصومين نهونا عن الاقدام على فعل لانعرف عقباه (ياحبيبي). وقد اتضح تماما ان الزعيم الشاب حمل تعليمات واضحة الى رئيس ومحافظ قندهار ومن لف لفهم باجهاض التظاهرة باي ثمن، ومن هنا سعى التيار الديني بكل اشكاله الى اصدار بيانات تحث على عدم المشاركة في هذه التظاهرة بينما جالت سيارات مع مكبرات الصوت في مدينتي الشعلة والثورة تحث المواطنين على عدم المشاركة.
- اشتركت الحكومة في مشروع الاجهاض بتقديم فصل من مسرحية غاية في الطرافة فقد سربت خبرا مضحكا (لايعبر) حتى على الرضيع يقول:
أعلنت ثمانية فصائل عراقية مسلحة بعضها مرتبط بتنظيم القاعدة، الخميس، تعليق عملياتها المسلحة خلال يوم غد الجمعة لفسح المجال للمتظاهرين للتعبير عن مطالبهم "المشروعة"، مؤكدة أنها ستتخذ بعد ذلك مواقف اخرى.

وقال بيان وقعته الفصائل وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه إن " فصائل المقاومة من جبهة الجهاد والتغيير، وجماعة أنصار السنة، والجماعة الإسلامية في العراق، وحركة التصحيح والتجديد للجيش الإسلامي في العراق وجبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني وحركة المقاومة الإسلامية حماس العراق والجبهة الإسلامية للمقاومة العراقية وجيش الفاتحين، تعليق كل أنواع العمل المسلح خلال التظاهرات التي ستنطلق يوم غد الجمعة".
وأشار البيان إلى أن "الفصائل المسلحة توصي الشعب الثائر بالمحافظة على الصفة السلمية للتظاهر وعدم الانجرار إلى أي شكل من أشكال العنف والحفاظ على الطابع السلمي للتظاهرة!!!
- ايها الناس الا تستحون على شرفكم فهل هناك حكومة تعرف كل هذه الفرق المقاتلة وتسكت عنها ولا تخرج دررها الا يوم الغضب العراقي، ثم هل تريدون منّا ان نصدق ان هذه الفرق بلغت بها اقصى درجات النبل والشرف والاريحية لتسمح للمتظاهرين بالتعبير عن انفسهم ثم تقتلهم بعد ذلك، وهل هؤلاء القتلة رفعوا شعار ذبح 5 آلاف عراقي مقابل رأس جندي واحد امريكي ام ماذا؟.
- لم تشتعل التظاهرات في ساحة التحرير فقط وانما طالت الحويجة والبصرة والرمادي وكركوك والموصل والحبل على الجرار.
- قدّم شلتاغ عبود محافظ البصرة سابقا استقالته وطار مباشرة من مبنى المحافظة الى فرنسا ليلتقي بمن يعرفهن والذي قال انهن اشرف من اهالي البصرة.
- المجد للشهداء الخمسة الذين استشهدوا في تظاهرة الموصل.
- اراد المتظاهرون في كل العراق ان يقولوا للسيد نوري المالكي، هل العراقيين لا يستطيعوا قيادة انفسهم، اذن مارأيك الان ونحن نهتف (كذاب،كذاب كل الشعب مايريدك).
اسدل الستار على فصل التعليمات الصادرة من قم الى محافظة العراق ولكنه شرّع عن اخره لشعب يريد ان يقود نفسه بنفسه رغما عنهم كلهم خصوصا وانه وزّع عليهم خوازيق مجانا وللذكرى فقط.






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ياريل صيح بقهر
- فهمونا ياناس، الحكم طائفي ام شراكة وطنية ام محاصصة؟
- الشعب العراقي (زعطوط) وأحنا ماندري
- شلتاغ ..شفت المطر بشارع الوطن؟
- انت غير دقيق.. انا كاذب
- عاجل... عاجل..عاجل
- ربنا يستجيب دعائنا دائما وهذا هو الدليل
- اعلان الطوارىء في شركات صناعة الحقائب اليابانية
- من حكايات جدتي المريضة بالسلفية
- اطنان من الوزارات معروضة للبيع في ساحة الميدان
- ترشيح هيفاء وهبي لوزارة العشائر العراقية
- اتصال هاتفي مرعب من اوباما الى أبي الطيب
- معجزة الهية في النيبال من اصل هندي
- مجانين لكن حثالات تلبس بدلات (سموكن)
- ممنوع الكحلة.. ممنوع الديرم.. ممنوع الباروكة*
- قرود بشرية منتهية الصلاحية
- فقه الكرادلة والشيطان مرة اخرى
- الاثول ابن الاثول يفوز بجائزة -جينيس للارقام القياسية-
- مظاهرات شديدة اللهجة في مدينة التنك البغدادية
- اعوذ بالله من الشيطان الرجيم


المزيد.....




- جلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، يعطي تعليماته السا ...
- خبير سياسي إسباني يتقدم بشكاية إلى القضاء ضد المدعو إبراهيم ...
- القضاء الفرنسي يقر حظر تظاهرة مؤيدة للفلسطينيين ومنظموها يتم ...
- -بروسيدا- مرشحة للقب عاصمة الثقافة الإيطالية
- برقية ولاء وإخلاص مرفوعة إلى جلالة الملك من أسرة القوات المس ...
- سلاح ذو حدين في مجتمع المخاطرة.. مناظرة حول -التقدم- في العص ...
- المغنية مانيجا: مشاركتي في -يوروفجن- فوز شخصي كبير لي
- مصر.. الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم
- وفاة فنان مصري مشهور بعد مشاركته في مسلسلين في رمضان
- الموت يغيب فنان مصري شهير


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - بياع الخوازيق