أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - إقامة دعوى قضائية ضد الحكومة العراقية والقوات الأمنية .














المزيد.....

إقامة دعوى قضائية ضد الحكومة العراقية والقوات الأمنية .


صادق محمد عبدالكريم الدبش

الحوار المتمدن-العدد: 6370 - 2019 / 10 / 5 - 20:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إقامة دعوى قضائية ضد رئاسة مجلس الوزراء
والقادة الأمنيين والوزراء المعنيين .
الادعاء العام وما تقع عليه من مسؤوليات وواجبات أمام الشعب والوطن ، وهل هناك التزام بشروط شغل هذه المناصب الهامة ؟...
وهل التوقيتات الزمنية للقضاة والادعاء العام معمول بها ؟..
أو هي مجرد حبر على ورق ويبقى مي وظيفته حتى يحين أجله كون تلك الوظيفة ورث له ولمن هو في دائرته ؟..
وهل المدعي العام يقوم بمهماته ومسؤولياته تجاه الشعب والوطن ؟؟..
نحن نمر في ظروف غاية بالخطورة ، وهناك خرق فاضح وواضح للدستور من قبل السلطتين التنفيذية والتشريعية عن كل التجاوزات والخروقات والجرائم التي ترتكب ضد الشعب والجماهير الثائرة ضد الظلم والقهر والجوع وغياب الأمن والخدمات والبطالة التي تصل الى 50% ، والبطالة المقنعة في مؤسسات ( الدولة ! ) التي لا يتجاوز أداء العامل في دوائر الدولة عن 30 دقيقة في اليوم ، وتجاوز أيام العطل في السنة والتي تزيد عن 100 يوم في السنة وما نسبته يزيد على 35% !.. فأي ( دولة نحن نعيش في كنفها ؟) ؟؟ .
خلال الأيام الثلاثة الماضية، سقط أكثر من مئة ضحية على يد القوات الأمنية وبدم بارد ، لشبيبة في عمر الزهور وأكثر من 4000 جريح ومصاب / وأكثر من ألف معتقل !..
من يتحمل مسؤولية تلك الجرائم ؟؟,,, وما هي الجهة التي ستتولى مهمة التحقيق والكشف عن الفاعلين ، ومن أصدر الأوامر بإطلاق النار على المتظاهرين واستخدام الرصاص الحي ، وحتى من أسلحة متوسطة وقناصين وكأننا في ساحة معركة حقيقية ، ناهيك عن خراطيم المياه الحار والغاز المسيل للدموع وبكثافة والهراوات والضرب المبرح والشتائم والكلمات النابية ، واعتقال المصابين والجرحى من المستشفيات وبشكل تعسفي مريع ، وهذا يتنافى مع كل المواثيق الدولية والقوانين النافذة .
هل القضاء في سبات عميق ؟..
لم يسمع ولم يرى ما ترتكبه الحكومة العراقية والأجهزة الأمنية والميليشيات بحق الناس المنتفضة وبشكل سلمي ، وهي لم ترفع غير العلم العراقي !؟..

أين أنت أيه المدعي العام عن الحق الشخصي والعام ؟..
وإن كنتم عاجزين فلماذا باقين في مراكز المسؤولية ، وتأخذون رواتبكم من المال العام ؟.. لماذا ؟..
وهل تعتقدون بأن الناس لا تفقه ولا تعي مهماتكم ومسؤولياتكم تجاه ( الدولة ! ) والمجتمع .
أقول لكم وبكل وضوح !..
بأنكم مسؤولون أمام الله والقانون والدستور وأمام الشعب وأمام ضمائركم !..
وهنا أعني من ما زال لديه ضمير وكرامة وحرص على وطنه وعلى حياة الناس ، وعلى أمنهم وسلامتهم وحقوقهم التي هي مصانة وفق القوانين النافذة أو هكذا يجب أن يكون يا قضات العدل .
أقسم لكم ولكل من هو يتبوأ موقع في ( الدولة ومؤسساتها ! ) !..
سيأتي اليوم الذي يقف فيه أمام الشعب والعدالة ، كل من لم يفي بأدائه وصدقه وأمانته للوظيفة التي كلف بها ، وستتم مسائلته عن كل قصور وإخفاق في أداء وظيفته ، صغيرا كان أم كبيرا ، وكلما كبر المركز الوظيفي كلما كانت المسائلة والحساب والعقوبة أشد .
مسائلة من قام بتلك الجرائم التي تعتبر جرائم خرب ضد الإنسانية وانتهاك فض وصارخ ومدان لكل القيم والقوانين والأعراف الدولية والعراقية .
على القضاء والمدعي العام بشكل خاص ، البدء فورا بتوجيه تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وبدم بارد ، وارتكابهم لتلك الجرائم للمتظاهرين العزل !..
توجيه التهم المباشرة الى كل من ساهم وحرض ونفذ وتواطئ ومنهم على وجه الخصوص :
السيد رئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة بنفسه وشخصه !..
وكل من وزير الداخلية والدفاع والأمن الوطني والقادة الأمنيين ، إضافة لوظيفتهم !..
قادة الميليشيات ، وكل من نفذ وحرض وساهم بشكل مباشر أو غير مباشر ، توجه لهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وبدم بارد ، وانزال أقصى العقوبات بحق من تثبت إدانته ، قصاصا وفاقا لما اركبوه من أبشع الجرائم ، بحق هذه الكواكب المضيئة لسماء العراق .
ولكم في الحياة قصاص يا أُلو الألباب .
صادق محمد عبدالكريم الدبش
4/10/2019 م





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,651,771,315
- ما هو موقف الشيوعيين العراقيين من الحراك الجماهيري ؟..
- مجلس مكافحة الفساد يعزل ألف من العاملين !..
- الليل وأخره ...
- قوة المنطق .. ومنطق القوة !..
- شباب تضيق أمامهم السبل فينتحرون ؟؟..
- عام على رحيل وليد جمعة .
- خبر وتعليق على الخبر !..
- العراق .. وحضيرة الخنازير !..
- الشيوعية رمز للوطنية والنزاهة .
- النساء يعرضن في سوق النخاسة !..
- نعي الشاعر ابراهيم الخياط .
- لماذا يتقاطع الحشد الشعبي مع دولة المواطنة ؟..
- الصحة تاج على رؤوس الأصحاء .
- ماذا قدم الإسلام السياسي للناس ؟..
- ما هو العلاج الشافي للعلل والأدران التي أصابت العراق ؟..
- عشية العيد
- نعم لعلمانية الدولة .. لا للدولة الدينية .
- سؤال يدور في الأذهان ؟ ..
- تعقيب على ما جاء في اتلمقال الإفتتاحي لطريق الشعب .
- ما هي الدولة ؟..


المزيد.....




- حسن نصرالله عن -تصريح مضحك- لبومبيو: كيف ستخرج حزب الله من ل ...
- الروس يكتشفون 4 جزر مرجانية جديدة في البحر الأحمر
- القوات المشتركة: الحوثيون منعوا دخول مساعدات الصليب الأحمر إ ...
- سويسرا تفتح أبواب الحسابات السرية أمام لبنان
- الرئيس الجزائري المنتخب يتعهد بتعديل الدستور: حان وقت العمل ...
- متحدث الرئاسة الروسية يعلق على تعالي الأصوات خلال قمة -نورما ...
- الجزائر: الرئيس المنتخب عبد المجيد تبون يتعهد بصياغة دستور ج ...
- انتخابات الرئاسة في الجزائر.. ردود الفعل ودلالات الأرقام
- الجيش اليمني: 17 قتيلا و21 جريحا من الحوثيين بينهم قياديان ف ...
- سيمفونية بيتهوفن العاشرة.. هل تكتمل؟


المزيد.....

- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر
- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - إقامة دعوى قضائية ضد الحكومة العراقية والقوات الأمنية .