أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سامي العامري - عن الماشايف وشاف














المزيد.....

عن الماشايف وشاف


سامي العامري

الحوار المتمدن-العدد: 6313 - 2019 / 8 / 7 - 12:17
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عن الماشايف وشاف
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
سامي العامري
ـــــــــــــــــــــ

واهمٌ ذلك الذي يعتبر العراق بلداً غير محتل فأكبر سفارة أمريكية في العالم هي التي في بغداد وتدير أمورها شبكات معقدة من أهم خبراء السي آي أي والموساد وهم بالمئات عدا آلاف الموظفين،
وواهمٌ من يظن أن الأمريكان والصهيونية العالمية غير مرتاحة لشكل السلطة الحالية وطبيعة التوجه الديني الحوزوي الذي يقود قطعان من الأميين،
فلو أحست الإدارة الأمريكية وإسرائيل بعدم الإطمئنان لدَور المساجد والمنابر ودَور الفتاوى الصادرة من إمّعات المراقد الدينية لأزاحتهم بطرفة عين ومنذ البداية وأتت بغيرهم،وهذا لا يسمى بالتواطؤ من قِبل المؤسسة الدينية فالتواطؤ مفردة رقيقة وشاعرية بالقياس إلى ما يفعله رجال الدين من أدوار مشبوهة وفظيعة خدمة لمن نصّبوهم على رقاب الناس ومبررين النهب والسرقة والولائم الأسطورية بأنها من نِعم الله على الذين صبروا وصابروا ( ونرِيد أَن نمُنَّ عَلَى الذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأرضِ .... ) .
وهكذا يتحول كل معمـم وكل سياسي مسخاً أمام مرآى الدولارات وارفة الظلال .
ـــــــــــــــ
آب ـــــــ 2019
برلين




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,882,230,111
- طاووس غبطة
- أوقات من يواقيت
- عناق خاجقجي
- فناؤكَ العيد
- العقوبة محاورة بين الفرات وملاك ممَجَّد
- خسوف وحروف
- هوى الكرسي، عن اعتذار هادي العامري
- من مجاهرات التظاهرات
- السين حرفاً ونبوءة
- عندليبان وغراب ( قصة على لسان الحيوان )
- على مسمع الرغيف ، ومقطوعات أخرى
- دمشق وحميميتها
- رغيدٌ مثل كمان
- مراسي الشُّهُب
- أتمنى هزة أرضية تصيب النقاد فقط !
- شعر ونثر وحرية وقهر
- لذة الإختناق
- رؤية تصير إلى رؤيا
- منفرِطُ النبض من شِدَّة الرمان !
- موشَّحات برلينية موشَّح الربيع


المزيد.....




- شاهد كيف أنقذت ثلاثة أحرف 3 بحارة على جزيرة مهجورة
- بعد القصف الإسرائيلي في سوريا.. نتنياهو يُوجه رسالة من -العي ...
- في تصريحات لـCNN.. وزير الإعلام الأردني ولجنة الأوبئة يوضحان ...
- مسؤول أمريكي: ماضون بخطة ترامب للسلام لكن لا قرار نهائيا بش ...
- مسؤول: بكين سترد إذا طردت واشنطن صحفيين صينيين
- إحساس -غريب- في جسمك -يحذرك- من نقص فيتامين B12!
- روحاني: ما يقوم به تيار التحريف يخدم أهداف الأعداء في حربهم ...
- دراسة: يمكن معرفة النمط الغذائي للإنسان من خلال "شعره&q ...
- هل اجتمعت الكوليرا وكورونا على اليمنيين لتزيدا مأساتهم؟
- ناقلة صافر: كارثة بيئية قد تطال مصر والسعودية والأردن


المزيد.....

- نشوء الاقطاع ونضال الفلاحين في العراق* / سهيل الزهاوي
- الكتاب الثاني من العقد الاجتماعي ، جون جاك روسو / زهير الخويلدي
- الصين: الاشتراكيّة والاستعمار [2] / عامر محسن
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (1-2) / غياث المرزوق
- الصين-الاشتراكيّة والاستعمار / عامر محسن
- الأيام الحاسمة التي سبقت ورافقت ثورة 14 تموز 1958* / ثابت حبيب العاني
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سامي العامري - عن الماشايف وشاف