أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعدي جبار مكلف - قصيدة الراح راح














المزيد.....

قصيدة الراح راح


سعدي جبار مكلف
الحوار المتمدن-العدد: 4807 - 2015 / 5 / 15 - 13:59
المحور: الادب والفن
    


الراح راح
طابت الجروح ولكن لا أنسى من جرحني قمة المأساة أن نشتاق لمن لا يشتاق لنا قمة الضياع أن نكتب لمن لا يعرف القراءه ونبكي على من لايملك دموع ....لمن السماح للايام التي ضاعت .........لن أسامح
جاي من تالي ولك تطلب سماح
جاي من تالي تگلي الراح راح
خلي نبدأ من جديد
خلي حبنا أيصير غبشه لكل صباح
الراح راح
راحت الدنيا وجت
أحسبها غلطه
أحسبها عثرات الوكت
أحسبها عثرات العمر
خل نستراح
ألله يالحن الحزن
لحن الربابه التاه
وي أسنين عمري الخلصت أبنوح وصياح
أتريد تنده هالجراح
نگش أيدك كلشي عندك مستباح
أخ وعيونك رصاصه أبلا سلاح
جاي تطلب طيب أهلنا
بديرة الغربه وظلام
أمحزمه وكل شي بيها
الراح راح
حشت عمري
حشت عثگ أبريم غربه
وهسه أتگلي السماح
يا مناحة دمع عيني
ياسماح
السماح أيرد ألي أعيوني العمت
لو يدليني طريقي البيه تهت
لو زماني الخان بيّه
صرت مجنون وهمت
لو يردلي أيام عمري
لو ينسيني الهلاهل طاح طاح
صار مگطوع الجناح
أدري بعيونچ أوكاح
صرت ديرم زفتك
أثغيب عصريه ونواح
راحت أعيوني وظلام ألليل چلچل
فرفحتها أعله الدروب
وزعتها أ بصمت سکته للغرب
قسمتها أو ما عرفهم
مو گرب
هم تردلي ألانتظار
شوف حالي
هم تعوضلي سهرذيچ الليالي
الضاعت الغبشه عليها
وشكبنت لوعات هجرك
وضيم فرگاك الجرالي
سنين لوعات ومرار
وچنت أغلس بالمحطات البعيده
أستحي من صوت اهلي
ينشدوني
ها ولك صار النهار
يا ورد جوري وبنفسج
يا عطور الجلنار
شنهي صار
ما تگلي شنهو صار
روح أنسى
وعطب أگليبك أبنار
أردس أبحرگه وشماته
وشيل بيرغ الانتصار
لا تفكر شنهو صار
أنته ذاك أنته نبع ماي وزلال
ماي دجله والفرات
غنوة البلام من يحضن حبيبه
وصوت ناي الحضن جرحي
راح ينشد للديار
وهم ترد لي شنهو صار
الصار ......صار
أشلون أسامح
أشلون بالسيف الچتلني
دمي يجري وبعده حار
ونصبت ديوان حزني
والدمع ترس أنهار
ما حوتني دروب بصرتنا ولا سچة المعقل
صرت تايه مالي دار
وفاحت الغبره
نذبها أعله الوكت
الصار صار
عوسرت لعبة أقدار
وك شنهو أداوي
شنهي وحده اثنين
لا تسطرلي سوالف الاعتذار
ولا تظل تشرح أعذار
أسرار أسرار
روح أجرعت الصبر
وأتعودت هذا القرار
سعدي جبار مكلف
سيدني استراليا
مشفى الرهاب غرفه8





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,845,305,455
- قصيدة شهود
- قصيدة الخالد فؤاد سالم
- قصيدة انته مثلي
- سفينة بلا شراع
- المجهول
- محاكمة أشباط
- ليلة الدفو
- لاجئ
- نحبك يا عراق
- عتاب للسبعين
- هلهولة بعد الخمسين
- رسالة لاجئ من سدني
- قصيدة تستحين
- قصيدة المزاد
- قصيدة السراب
- قصيدة الفارس
- العيد الثمانون
- لرفيق الدرب الراحل الفنان الملحن طارق الشبلي
- البصير
- الغربة


المزيد.....




- الفلكلور الشركسي.. تراث تتناقله الأجيال
- برلماني -بامي- يهدد بالاستقالة بسبب معاشات البرلمانيين
- شرطيون مغاربة في باريس للتعرف على هويات قاصرين
- منشد الفاتحة المصري على ألحان الموسيقى يرد على منتقديه
- الشعر في الاحتجاجات العراقية يسجّل وقائع الفقر والعنف
- رحيل احمد مطلوب... الشاعر والعاشق ورئيس المجمع العلمي العراق ...
- الإمبراطورية العثمانية... ستة قرون في أقاليم تجاوزت 3 قارات ...
- صدور رواية -طلب صداقة- للكاتب محمد عبد الحكم
- تسعة ممثلين رفضوا أدوارا مهمة في أفلام بارزة
- صدر حديثًا ترجمة كتاب بعنوان -لاثاريللو دى تورمس-


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعدي جبار مكلف - قصيدة الراح راح