أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خلدون جاويد - هذا هو الوطن الجميل ؟ ...














المزيد.....

هذا هو الوطن الجميل ؟ ...


خلدون جاويد

الحوار المتمدن-العدد: 3296 - 2011 / 3 / 5 - 11:46
المحور: الادب والفن
    


هذا هو الوطن الجميل ؟ ...

خلدون جاويد

وطنٌ جميلٌ
انظري
هو مسلخ ٌ
للكائن البشري
من دونما جلد ٍ
ولاشفة ٍ
ولا عين ٍ
فلن نحتاج للبصر ِ
فبلادنا سوداء معتمة
من دونما نجم ولاشمس ولاقمر ِ
الله ما أحلاه
منكسرٌ
ومنحطم ٌ
ومحترقٌ
بشرا على شجر على حجر ِ
وطني جميل انظري
جـِيَـف ٌ
وازبالٌ
واوحالْ
وناس حالهم حالْ
ملايين ٌ من القتلى
من السُجَنا
ملايينٌ من الغجر ِ
ماذا حل بالدنيا
يوما بعد يوم ٍ
تنتهي للقعر ِ
من مستنقع قذر ِ
ومذ جاء الظلاميون
راح النخل يبكي
والطيور اسنفرت
فالموطن الغالي
على قتل ٍ على موت ٍ
على نوم ٍعلى صوم ٍعلى سفر ِ
وطني جميلٌ انظري
به الانسان ممسوخ ٌ
الى شكل من الديدانْ
او حيوانْ
يحيا لم يزل بالنهب والتقتيل
والارهاب والعدوانْ
يحيا لم يزل
في عصره الحجري
معاذ الله
هل هذا هو الوطن ُ ؟؟؟؟
وطن جميل انظري
لم ينتفض للآن
من لم ينتفض يبقى
كسيح الساق
في الحفر ِ
اذا لم يصرخ الثوار
والاحرار
لم ترفع مشاعلها
ولم تثر ِ
فما معنى لنا وطن ٌ ؟
وما معناه من نخل ومن نهر ومن قمر ِ
كرامتنا هي الوطن ُ
هي الاقدس والاغلى
من الماس
من الياقوت
والدرر ِ
اذا لم تصرخي اختاه
تبقى لعنة القدر ِ
اذا لم تسحقي الجرذان والفئران
يبقى الكون في خطر ِ
نعم ثوري على الطغيان والسلطانْ
نعم بالراية الحمراء انطلقي
بنار النار احترقي
نعم يافوهة البركان انفجري
ولاتبقي ولاتذري
معا اختاه سوف نعمـّد الأوطانْ
والانسانْ .
فبعد الآنْ
لاقتلٌ ولا تدميرْ
لا قيدٌ ولاتهجيرْ
فشعبي ليس في سجن ٍ
ولا وطني
على سفر ِ
أيا صفصافة ً روّيـْـتـُها بالدمع
من روحي ومن بصري
بـِوَرد ِ الشمس ازدهري
وضوّي "ساحة التحرير" .

*******

5/3/2011





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,272,382,347
- أعظم شاعر عراقي ضد شيخ المسلمين ...
- شتاينبك وعراق على طريق الخطأ ...
- ياساحة التحرير موعدُنا الصباحُ ...
- سيسلخون فروة الأسد ! ...
- مشعل نار لعراق 4 آذار
- - نوري السعيد - ارحل !...
- إن في ليبيا لرجالا ً أشداء َ !!! ...
- ساحة التحرير - حيّاك الحيا - ...
- صمت عروس الشام ! ...
- قصيدة مظاهرة 25 شباط ...
- أين ستهرب جرذان الثقافة ؟ ...
- سوف ينتحر العقيد ! ...
- احرار ليبيا يُقتلون ...
- ياساحة َ التحرير يا اُم الفدا ...
- السلام المصري وكسر اسطورة الارهاب
- قتلوني
- تظاهري ضد عراق الجَور ...
- تهاني المثقفين العراقيين الى شعب مصر
- قالوا تناسَ العراق
- مصرَ الشباب مع الشموس تألقي


المزيد.....




- مجلس الحكومة يتدارس قانون تنظيمي متعلق بالتعيين في المناصب ا ...
- منفوخات الأدباء فوق فيسبوك البلاء – علي السوداني
- أعلنت -جائزة الشيخ زايد للكتاب-: أسماء الفائزين في دورتها ال ...
- بوتفليقة يرفض التنحي ويؤكد أنه باق
- عبق المدائن العتيقة.. رحلات في فضاءات الشرق وذاكرته
- المخرج المغربي محسن البصري: رغم الصعوبات السياسية في إيران إ ...
- فرقة -بيريوزكا- الروسية للرقص الشعبي تحتفل بالذكرى الـ 70 لت ...
- كازاخستانية تفوز بـ -أفضل ممثلة- في مهرجان هونغ كونغ السينما ...
- -حاصر حصارك- إضاءة على ظلّ محمود درويش
- -دفتر سنة نوبل-... ذكريات ساراماغو في كتاب


المزيد.....

- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر
- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خلدون جاويد - هذا هو الوطن الجميل ؟ ...