أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جمشيد ابراهيم - قتل المفردات البريئة














المزيد.....

قتل المفردات البريئة


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 3174 - 2010 / 11 / 3 - 02:20
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


كثير من الكلمات هي في الحقيقة بريئة لغويا حيادية او ايجابية المعنى و لكنها تغتصب عند سوء استعمالها لتكتسب معاني سلبية او تتغيير جذريا. كلمة (الجهاد) التي تنتمي الى نفس اصل كلمة (مجتهد) هي احدى هذه الكلمات لم تكن لها علاقة بالحرب في سبيل الله ولكنها اغتصبت من قبل المجاهدين في الاسلام.

و في الالمانية اغتصبت جميع الكلمات التي تدل على العنصر بسبب عنصرية النازية و سوء استعمالها لكلمة (آري) التي لم تعني في الفارسية القديمة غير النقاوة النظافة و اليوم لا نستطيع حتى النطق بها لكيلا نتهم بالعنصرية و امتد الحظرالى كلمة Rasse التي هي ربما مشتقة من كلمة (رأس) العربية و لا تعني غير الاصل. كلمة (بنت) العربية تم سوء استعمالها بين الجنود الاوربيين لتتحول الى مومسة في الانجيزية تماما كما تحولت كلمة (شفتي) العربية التي تعني (رأيتي) الى نفس المعنى.

والغريب اليوم نجد ان بعض الناس توجه الى العرب اكبر الاقوام السامية الباقية على الحياة في العصر الحديث تهمة معادات السامية بسبب نزاعها مع اليهود. لا افهم كيف يمكن نعت قوم سامي احتفظ لغته باكثر ميزات اللغات السامية بانها ضد السامية؟ هذه الجرائم بحق مفردات اللغة تدل على جهل مختطيفيها او استغلالهم للمفردات لاغراض سياسية.

اتمنى ان تنهض هذه المفردات التي تم قتلها بالغدر في يوم من الايام من الموت لتثور على مغتصبيها و تلقنهم درسا في الاخلاق و لكنها سواء كانت لا تزال على قيد الحياة او ماتت في الجهاد رغما عنها فهي تبقى صامتة تستسلم لمصيرها لانها تعتبر نفسها ملك لجميع الناس بضمنها القاتل الذي لايزال يبعث في الارض و اللغة فسادا.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,868,804,035
- تأملات في المستقبل 2
- تأملات في المستقبل
- حافز الخوف و القلق في رسالة محمد
- العلاقة بين تجارة و نبوة محمد
- لماذا كان محمد تاجرا؟
- ولادة القرآن
- الحيرة مع الحرية و الديموقراطية 2
- اترك القرآن على الرف
- الحيرة مع الحرية و الديموقراطية 1
- براكين اوربا الغربية و الاسلام
- معنى السورة في القرآن
- نهج المبالغة
- دورالمقاطع في اللغة Syllables
- بلاغة العرب في المبالغة
- مفهوم الزمن والنفي في العربية
- القرآن بين الكرسي و المائدة
- الخوف وراء سجن النفس - 2 –
- الخوف التوقعي - 1 -
- كيف ينهض بلد من الصفرالى القمة؟
- الحوار المتمدن و ترجمته الانجليزية


المزيد.....




- سفارة جمهورية العراق في بلغراد تستقبل ابناء الجالية العراقية ...
- ترامب يوجه سهامه نحو رئيس الاحتياطي الفدرالي الأمريكي
- مروحية عسكرية ضخمة تهبط على موقف للسيارات في مدينة أمريكية
- بدء رمي الجمرات في مشعر منى
- التحضير على أشدّه في بكين وبيونغ يانغ لزيارة الرئيس الصيني إ ...
- علماء يكشفون سبب إيمان الناس بنظريات المؤامرة!
- علماء يطورون خوارزمية لتنظيم تناول القهوة!
- احذر.. واتس آب -يحذف- ذكرياتك القديمة!
- طالبان تفرج عن 160 مدنيا وتحتفظ بـ 20 رهينة
- -معاريف-: -صفقة القرن- ستبصر النور قريبا


المزيد.....

- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين
- خبرات شخصية بشأن ديمقراطية العملية التعليمية فى الجامعة / محمد رؤوف حامد
- تدريس الفلسفة بالمغرب، دراسة مقارنة بين المغرب وفرنسا / وديع جعواني
- المدرسة العمومية... أي واقع؟... وأية آفاق؟ / محمد الحنفي
- تقرير الزيارات الاستطلاعية للجامعات الليبية الحكومية 2013 / حسبن سالم مرجين ، عادل محمد الشركسي، أحمد محمد أبونوارة، فرج جمعة أبوسته،
- جودة والاعتماد في الجامعات الليبية الواقع والرهانات 2017م / حسين سالم مرجين
- لدليل الإرشادي لتطبيق الخطط الإستراتيجية والتشغيلية في الج ... / حسين سالم مرجين - مصباح سالم العماري-عادل محمد الشركسي- محمد منصور الزناتي
- ثقافة التلاص: ذ.محمد بوبكري ومنابع سرقاته. / سعيدي المولودي
- دليل تطبيق الجودة والاعتماد في كليات الجامعات الليبية / حسين سالم مرجين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جمشيد ابراهيم - قتل المفردات البريئة