أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - عصام عبد العزيز المعموري - كيف نرتقي بالمختبر في تدريس العلوم ؟






















المزيد.....

كيف نرتقي بالمختبر في تدريس العلوم ؟



عصام عبد العزيز المعموري
الحوار المتمدن-العدد: 2896 - 2010 / 1 / 22 - 23:04
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


لم يدخل التجريب ألمختبري إلى العلوم الطبيعية إلا على يد عالم الكيمياء الفرنسي ( لافوازيه ) الذي استخدم المختبر لأول مرة في الكيمياء ، ومن هنا انطلقت العلوم التجريبية بتسارع مذهل حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن ، وأصبح للمختبر وظيفتان في تدريس العلوم المختلفة ( فيزياء ، كيمياء ، علوم حياة ، علم الأرض ، 00 الخ ) هما وظيفة توكيدية ووظيفة استكشافية وان مانعنيه بالوظيفة التوكيدية هو أن وظيفة المختبر هنا هي تأكيد المعلومات التي سبق للمتعلم أن تلقاها، فعندما يتعلم في الدروس العلمية النظرية أن غازا" ما هو أثقل من الهواء وأنه يساعد على الاشتعال ، تكون وظيفة المختبر هنا هي تأكيد هذه المعلومات 0 وهنالك نوعان من التجارب المستخدمة في تدريس العلوم هما :
1- تجارب العرض أو مايسمى بالتجريب العام وتسمى أيضا" بالتجارب التوضيحية 0
2- تجارب المختبر أو ما يسمى بالتجريب الفردي 0
وان ما نعنيه بتجارب العرض أو التجارب التوضيحية Demonstrative Experiments هو تلك التجارب التي غالبا" ما يقوم بها المدرس أمام طلبته أو التي يقوم بها الطالب أمام زملائه تحت إشراف المدرس وتوجيهه ، وغالبا" ما يلجأ المدرس إلى هذا النوع من التجارب للأسباب التالية :
1- قلة عدد الأجهزة الموجودة في المدرسة وربما لايوجد سوى جهاز واحد 0
2- خشية المدرس على طلبته من أضرار قد تقع لهم بسبب خطورة التجربة 0
3- رغبة المدرس بإعطاء معلومات جديدة لطلبته أو توضيح حقائق أو قواعد علمية معينة 0
يوجه الكثير من النقد لها النوع من التجارب كأن يتهمها بعض التربويين بأن دور الطالب فيها سلبي لايقوم بأي نشاط وأن دور المختبر فيها دور ثانوي إن لم يكن هامشيا" حيث يقتصر على توكيد المعلومات التي سبق للطالب أن تعلمها في الدروس النظرية ، ولكن على الرغم من هذه الانتقادات فانه يمكن الارتقاء بهذا النوع من التجارب عبر سلسلة من الإجراءات تتلخص بما يلي :
1- يجب توضيح الهدف الأساس من التجربة لأن عدم معرفة الطلبة بأهداف التجربة يفقدهم التواصل مع مدرسهم أو زميلهم الذي يجري التجربة ، فالكثير من الطلبة يتساءلون : لماذا يجري المدرس هذه التجربة ؟
2- يجب أن يكون لكل طالب أو مجموعة طلاب دور في التجربة ، فيكلف البعض بتعريف زملائهم بالأدوات والأجهزة المستخدمة في التجربة ، ويكلف البعض الآخر بتعريف بعض المفاهيم العلمية الواردة في التجربة ، ويكلف الآخرين بذكر أهمية التجربة بينما يكون دور غيرهم قياس شدة التيار أو درجة الحرارة أو فرق الجهد أو المقاومة أو القيام ببعض المقارنات ( معرفة أوجه الشبه والاختلاف بين الأدوات المستخدمة في العرض ) أو القيام بتنظيف الأجهزة وخزنها بشكل صحيح بعد انتهاء العرض العملي لأن تركها دون تنظيف قد يجعل بعض المواد تتعلق بها ويصعب تنظيفها ، فالتجربة التوضيحية لا تعني قيام المدرس لوحده أو الطالب لوحده بالتجربة ، ولكنها تعني أيضا" وجود أدوار للطلبة لا تقل شأنا" عن دور المدرس أو الطالب المكلف بإجراء التجربة أمام زملائه 0
3- ضرورة تكليف الطلبة بعد نهاية كل تجربة بإعداد تقرير مفصل يتضمن اسم التجربة وأسماء الأدوات والأجهزة المستخدمة وتسجيل الملاحظات والاستنتاجات وإبراز التقرير المتميز لأحد الطلبة أمام زملائه تشجيعا" للمبدعين وبناء الثقة بالنفس 0
4- حماس المدرس : إن اسمرار حماس المدرس إثناء العرض العملي من العوامل التي تسهم في نجاح العرض ويمكن أن يتضح ذلك الحماس من نبرات صوت المدرس الذي يراعي أن يكون مسموعا" وواضحا" إثناء العرض العملي 0
5- يجب الاهتمام بتنمية مهارات التعلم الذاتي للطلبة حيث يحدد المدرس للطالب بعض مصادر التعلم الإضافية لكي يستزيد منها عن موضوع العرض العملي نفسه ويمكن أن يحدد المدرس للطالب بعض الأعمال أو المشروعات التي يقوم بها في البيت 0
ويقسم د0 أحمد النجدي ود0علي راشد العروض العملية في كتابهما ( المدخل في تدريس العلوم ) إلى قسمين هما :
1- العروض العملية الساكنة : وهي تلك العروض التي تحدث خلالها حركات أو نشاط ملموس للمدرس أو للطلبة ومثالها : تلك العروض التي يقدمها المدرس عندما يستخدم النماذج واللوحات الورقية والشرائح والجداول ويصحب الطلبة إلى زيارة متحف مثلا"0
2- العروض العملية الديناميكية : وهي تلك العروض التي تضمن نشاطا" وحركة ، وذلك عندما يجري المدرس عملية أو تجربة أو يستخدم جهازا" مثلا" 0
أما النوع الثاني من الأجهزة المستخدمة في تدريس العلوم فهي تجارب المختبر أو التجريب الفردي ، وهي التجارب التي يقوم الطلبة بإجرائها بأنفسهم مما يجعلهم يكتسبون مهارات يدوية من خلال التعامل مع الأدوات والأجهزة المستخدمة في التجربة 0
يقول المنظّر التربوي الأردني ( د0 عايش زيتون ) : ( إن معلم العلوم الذي يقدّم النشاطات المختبرية بطرائق غير تقليدية أو غير منهجية ، فانه يكون قد قدّم أفضل الفرص للتعلم الإبداعي التنموي للطاقات والقدرات الإبداعية ، فالملاحظة وجمع المعلومات عن سلوك الحيوانات الفقرية أو تكاثرها أو دراسة صخور المنطقة وأنواعها ومراقبة حركة بندول الساعة يمكن أن تصمم بحيث تكون نقطة بداية لتنمية المواهب الإبداعية لدى التلاميذ والمعلمين على حد سواء )
إن مفهوم تجارب المختبر لا يعني أن المختبر هو غرفة تجرى فيها التجارب ، فليس من الضروري إجراء التجربة في المختبر بل يمكن إجرائها داخل الصف أو خارجه أو في البيت ، وان تجارب المختبر يمكن أن تكون عروضا" عملية بينما ليست كل العروض العملية تصلح أن تكون تجاربا" 0
إن التجريب ألمختبري قد يكون فرديا" أو على شكل مجموعات ويتوقف ذلك على عدد الطلبة والإمكانيات المادية المتوفرة 0
إن وظيفة المختبر في التجريب الفردي هي وظيفة استكشافية حيث يوضع الطالب باستمرار موضع الباحث أو المكتشف حيث يقوم باكتشاف الحقائق العلمية من خلال استخدام التجارب وتوظيف الأدوات المختبرية للوصول إلى هذه الحقائق 0
إن للتجريب الفردي أهمية خاصة فعن طريقها يمكن اكتشاف التلميذ للمعلومات والتحقق من بعض المعلومات التي سبق دراستها وتدريب الطلبة على خطوات الطريقة العلمية في التفكير ( الإحساس بالمشكلة ، جمع المعلومات حول المشكلة ، وضع الفرضيات ، اختبار صحة الفرضيات ، الوصول إلى الاستنتاج والتعميم ) واكتساب الطلبة المهارات العلمية المختلفة مثل استخدام بعض الأجهزة كالميزان والمحرار وغيرها وإكسابهم المهارات العقلية المختلفة مثل الملاحظة أو الوصف أو الاستنتاج أو التحليل أو التنبؤ وغيرها ، وإكسابهم الميول أو الاتجاهات العلمية المختلفة وحل المشكلات العلمية لدى التلاميذ أو الإجابة عن تساؤلاتهم 0
وان التجريب ألمختبري يجعل الطالب محور العملية التعليمية ويزيد من ثقة الطالب بنفسه وخاصة عندما يكون استنتاجه في التجربة صحيحا" 0
ويمكن الارتقاء بهذا النوع من التجارب عبر سلسلة من الإجراءات تتمثل بما يلي :
1- أن يحدد المدرس هدف التجربة بشكل سؤال أو مشكلة علمية 0
2- أن يعرّف المدرس لطلبته الأدوات والأجهزة المستخدمة 0
3- أن يحدد المدرس لطلبته الإجراءات العملية اللازمة أو طريقة العمل بشكل واضح يقود إلى الاستنتاج ويكون ذلك عبر أوراق عمل تقدم للطلبة سلفا" ويطلب من الطلبة تسجيل ملاحظاتهم مع ذكر الأسباب 0
4- أن يتأكد المدرس من أن طلبته جميعا" يعملون بنفس الفاعلية من خلال أسئلة يوجهها لكل طالب في جميع المجاميع 0

( نشرت في جريدة الزمان بتاريخ 19 من شوال 1426 هجري الموافق 21 من تشرين الثاني –نوفمبر – 2005 م صفحة علوم صفحة رقم 18 )






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,520,712,168
- حوار مع الكاتب عبد العزيز محمد المعموري
- الابداع في اطروحة جامعية تربوية
- كيف ننمي الابداع لدى أطفالنا ؟
- سلسلة حوارات مع أكاديميي ومثقفي محافظة ديالى - حوار مع د0 مث ...
- العلاج باللعب
- الدافعية للتعلم والعوامل المؤثرة عليها
- حقيقة قائمة 00 الفروق الفردية بين المتعلمين
- كيف يحسّن الطالب الجامعي أداءه في الاختبار المقالي
- التدريس بين الاستقراء والاستنباط
- كيف ولماذا يدوّن الطالب الجامعي ملاحظاته ؟
- التدريس باسلوب العصف الذهني
- لكي لا تكون الامتحانات عبئا- على أبنائنا
- من أجل تعلم مقاوم للنسيان
- ستراتيجيات التعلم الفعال في الكلية
- خاطرة بين المسافات - تنمية الابداع والنشء الجديد
- حقائق عن التعلم يجب أن يعرفها كل معلم
- سلسلة حوارات مع أكاديميي ومثقفي محافظة ديالى - حوار مع الشاع ...
- حوار مع مديرة متحف ديالى
- أطفالنا والتفكير الابداعي
- أغرب أساليب الغش الامتحاني


المزيد.....


- التعليم العمومي والإشراف على انتفاء / محمد الحنفي
- نتائج استفتاءات جامعة ابن رشد لعام 2009 بشأن التعليم الألكتر ... / قسم البحوث والدراسات بجامعة ابن رشد
- يجب التعود عليه واحترامه منذ الطفولة .... سوء استغلال الوقت ... / راوية رياض الصمادي
- الدكتور عدنان الطوباسي والدكتور صالح الحربي يدعون إلى دراسة ... / راوية رياض الصمادي
- ظلام الأمية...أمية الظلام / ئاشتي
- الإتحاد الجهوي لتلاميذ زاكورة / خالد المركاوي
- في الفصل بين الجنسين مدرسيا / ساطع راجي
- ملامح من تاريخ التعليم الجامعي الاوروبي / بودريس درهمان
- حادثه بسيطة جدا / هاله طلعت
- السفير الامريكي بصفرو في إطار مواكبة تنفيذ برنامج - أكسيس- / عزيز باكوش


المزيد.....

- هدنة في غزة لمدة 12 ساعة تبدأ صباح السبت
- رئيس الجمهورية يعزي الرئيس الجزائري على إثر الحادث الأليم ال ...
- بالفيديو .. انقسام داخلي بين ذئاب هاجمت دبا
- بسبب الوضع في غزة.. إلغاء مباراة ودية لماكابي حيفا في النمسا ...
- "داعش".. يلاحقها الجيش العراقي.. وتهاجم مواقع الجي ...
- إسرائيل توافق على هدنة لمدة 12 ساعة في قطاع غزة اعتبارا من ...
- أمطار غزيرة بالخرطوم وبعض الولايات
- مستشارة الأمن القومي الأمريكية: أنا فخورة بالاحتفاء بوصول مر ...
- بيان من صحيفة (السوداني) الى عثمان ميرغني (أعرض عن هذا)
- الخرطوم تنفي دعم حماس بالصواريخ


المزيد.....

- التفكير المنطقي لدى الطلبة المتفوقين دراسياً في المرحلة المت ... / أحمد علوان شبرم
- استنهاض الثقافة الجادة وبعث التنوير . والأمية السياسية (5) ع ... / بشير صقر
- استنهاض الثقافة الجادة .. وبعث التنوير.. والأمية السياسية ( ... / بشير صقر
- استنهاض الثقافة الجادة وبعث التنوير .. والأمية السياسية (2) ... / بشير صقر
- المسألة التعليمية / المدرسة العمومية... الواقع... والآفاق... / محمد الحنفي
- الحجاج و إشكال التأثير / ربيعة العربي
- على ضوء الأحداث (2) / وفاء سلطان
- رحلة ُ الصفر ِ عبر َ الزمكان / ريمون نجيب شكُّوري
- صعوبات التعلم و ظاهرة الفشل المدرسي (تتمة) / ربيعة العربي
- التعليم العالي في العراق/ النشأة الأولى, الهموم والتطلعات / عامر صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - عصام عبد العزيز المعموري - كيف نرتقي بالمختبر في تدريس العلوم ؟