أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جاسم محمد كاظم - اللامعقول في دين ...الاسلام














المزيد.....

اللامعقول في دين ...الاسلام


جاسم محمد كاظم

الحوار المتمدن-العدد: 2643 - 2009 / 5 / 11 - 08:29
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


قد يبدوا (اللامعقول) في دين الاسلام من اكثر( اللامعقول) غير المنقود في كل الاديان التي سبقتة من اليهودية والمسيحية بل وحتى الاديان الوثنية على الرغم من كثرة اللامعقول فيها لكن اهل تلك الاديان انتفظوا على كل (اللامعقول) حين دمر المفهوم العلمي الحديث كل اركان الاساطيرالقديمة التي اصبحت تعرض للاطفال فقط من خلال الشاشة الصغيرة كحلقات متسلسلة من( افلام كارتون ) تصور (المسيح ابن الرب ) يخرج شبكة (سمعان بطرس ) مملوئئة باسماك لاتحصى او كيف شق (موسى) (بحر القلزم) لليهود الهاربين من ظلم (رعمسيس ) او حين تتمادى بعض القنوات في الابتعاد بعيدا عن احكام تلك الاديان التي اصبحت (تراثا لااكثر) في منظموماتها الفكرية وانها لاتمثل اكثر من صيرورة ابتدات بتفكير الاسطورة اللاعقلاني ووصلت من خلال (الكم والكيف العلمي) والحقيقة والخطا الى عقلانية انسانية انتفضت على كل القديم حين تعرض قنوات( الملتي فيشن ) بعددها الثمانية لقطات لجنس مثير وصراع اجساد دبقة بين جسدين شبت فيهما لحظات شبق بين اسوار (الكنيسة ذات الصلبان ) وتحت صورة (ابن الرب المقدس) جنسا دبقا بين احد (القساوسة وواحدة من ( جميلات الراهبات) بمشهد لايمر في عيون مشاهد درس فلسفة اوربا من اللاعقل الى العقل مرور كرام بل يظهر معة حقيقة مفادها ان كل التفسير الغيبي ولامعقولة في بلاد العقل قد ذهب الى مجاهل النسيان حين ضهر الانسان بلحمة ودمة بدل الرب بحيث اصبح من السهل على أي من الكتاب ان ينشر كتابا يتهم العذراء وابنها (بانة ابن حب) بدون ان تتلبد سماء (لندن) او (باريس) بموجات غضب وتصدر من البابا المقدس اوامر افتاء بالقتل مثل ماحصل مع (سليمان رشدي) واخرين بل ان (البابا) نفسة اخذ يؤمن بالتفسير العقلي لكل شي وبدا يتنازل شيئا فشيئا عن كل تخاريف (الكتاب المقدس ) القديمة حين بقي قابعا في صومعة (الفاتيكان ) وحيدا بدون ان يقبل يدية الناعمة واحدا من سكان اوربا العقل على عكس كل اللامعقول الاسلامي الذي بقي اشبة بصخرة (سيزيف الازلية) عصيا على النقد على الرغم من اخطائة الواضحة وضوح الشمس يستل كل تفسيرة (اللاعلمي) من الاسلاف الغابرين بنظرية عبادة السلف المعصوم الذي لايخطا اشبة بالانسان البدائي الذي يلجأ إلى رئيس القبيلة ليجد له الحلول ويفسر له الظواهر الغريبة كالمرض اوالبرق والمطر استناداً إلى العادات والتقاليد ثم يقبل بكل مايصل الية من تفسيرات بدون مناقشة على اعتبار إن صاحب السلطة لا يخطئون بدون ان تدغدغ عقلة اية ذرة تفكير علمي في عالم بدا يتنفس العلمية في كل جوانبة .ان النقد الموجة الى كل (اللامعقول الاسلامي) انة بقي (لامعقولا) الى الان يفرض نفسة على كل (المعقول الانساني) بالنار والحديد مما ترتب علية كل النتائج الخطيرة التي يعاني منها كل سكان تلك الارض ابتدائا بالعنف والقتل والدم واحتكار السلطةالممنوحة من الرب لبعض اوليائة الصالحين والدكتاتوريات التي مازالت تتنفس الهواء الطلق فقط في ارض الاسلام المليئ بالسحر والطلسم والجن والملائكة والشياطين والمنقذين في اخر الزمان وكل انواع الغرائب والعجائب .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,577,533
- خرافة... اسمها ....السلف الصالح
- العراق. الدولة. والسلطة. وانتخاب الدكتاتورية ديمقراطيا
- نفط العراق .من نفطنا لنا.. الى نفط الشعب..للنهب
- على جانب الطريق .... قصة قصيرة
- الاول من ايار يوم الذات العالمية
- اذا دخل الصيف من الباب... هربت الكهرباء من الشباك
- الايمان والالحاد بين الجوهر الوجودي والاسباغ العقلي
- المثلية الجنسية بين الحق الانساني والقانون الاجتماعي
- قصة قصيرة ..تحية في زمن ضائع
- لاتخف ايها المثقف العراقي (جوست) لن يطلق عليك الرصاص
- قصة قصيرة ..لوحة من صوفيا
- الحضارة العراقية ..الاولى عالميا... المنسية سينمائيا
- بماذا فكر ....المفكر الاسلامي الكبير؟
- قصة قصيرة ...طيور الشيخ المهاجرة
- طيور الشيخ المهاجرة
- مذبحة للحيوانات من اجل ( ابو الريش )و (اخوان هدلة )
- اين هي رسالة ..(محمد الهاشمي).. الخالدة ؟
- فتح وحماس ....وحل (ابو حفص )
- القمة العربية وجامعتها .لعب. ولهو. وضحك .وكذب
- العراق الليبرالي الديمقراطي :.هل هو دولة مساندة ام مواجهة ؟


المزيد.....




- لا ترتبط كل القلاع بقصة سعيدة.. إليك قلعة بأسطورة مظلمة
- أنقرة تتوعد بالرد على العقوبات الأمريكية بسبب عملية -نبع الف ...
- مئات الأكراد يلجأون إلى العراق هربا من العملية العسكرية التر ...
- شرطة هولندا تعثر على أسرة مختبئة في قبو منذ 9 أعوام بانتظار ...
- مئات الأكراد يلجأون إلى العراق هربا من العملية العسكرية التر ...
- شرطة هولندا تعثر على أسرة مختبئة في قبو منذ 9 أعوام بانتظار ...
- نيويورك تايمز: أربعة أسئلة ملحة حول مستقبل سوريا بعد عملية ت ...
- المؤتمر الجهوي لجهة الدار البيضاء سطات
- المكتب الإقليمي أنفا: “المعارضة وبناء البديل الديموقراطي”
- -لم تظهر أدلة ملموسة-... السعودية تعلن خضوع سعود القحطاني لل ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جاسم محمد كاظم - اللامعقول في دين ...الاسلام