أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - ييلماز جاويد - سمكُ الجرّيّ ومؤتمرُ القمّة














المزيد.....

سمكُ الجرّيّ ومؤتمرُ القمّة


ييلماز جاويد
(Yelimaz Jawid)


الحوار المتمدن-العدد: 2246 - 2008 / 4 / 9 - 08:15
المحور: كتابات ساخرة
    


نوعٌ من السمك المعروف لدى العراقيين ب ( الجرّيّ ) يعيش في القسم الضحل من ماء النهر وبحركته الدائبة يخبط الماء ويعكّره ، ولذلك يعتبر من الأسماك الرديئة نوعياً ولا يستهلكه الكثير من العراقيين .

هذا هو شبيه أحد الأنظمة العربية الذي دأب من عقود إيذاء جيرانه وتعكير الصف العربي متخفّياً خلف دخان كثيف من الدعاية القومية الوحدوية والحرية والإشتراكية .

لم نَرَ موقفاً إيجابياً جديّاً من الدول العربية على المستوى الرسمي تجاه هذا النظام ، ولم نَرَ موقفاً من مؤتمرات القمة للدول العربية إدانة صريحة لنشاطه التخريبي خلال التسعة عشر مؤتمرالسابقات ، حيث أنّ جميع هذه المؤتمرات كانت تُكرّس للخطابات الدعائية التي لا تترك أثراً على الواقع بعد إنفضاض الإجتماع .

لسنا متفائلين لنتوقّع شيئاً جديداً في المؤتمر العشرين وما سيخرج به علينا المجتمعون ، ولكن الشيئ الإيجابي وبالصريح الواضح لكلّ مراقب هو عدم حضور ثمانية من رؤساء الدول في هذا المؤتمر بينهم ملك الدولة التي إستضافت القمة في المؤتمر السابق والتي كان الواجب إجراء مراسيم إنتقال الرئاسة منه إلى رئيس الدولة المضيفة للمؤتمر الحالي . إنها فعلاً صفعة قوية على خدّ هذا النظام ، فمن يزرعُ الشوك لا يحصُد غيره .

المعروف أنّ صيادي السمك يرمون ( الجرّيّ ) الذي يخرج في شباكهم على جرف النهر ، وذلك ما فعل الرؤساء عندما لم يحضروا المؤتمر.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,363,176,600
- بيانُ محكمة رسل
- الهَوَسُ
- الإنصاف ؟؟ مِن مَن ؟؟
- إشكالية العلم العراقي
- حزبُ الطبقة العاملة
- مواعيدُ عُرقوب
- عرب ويين و ... ؟
- حجّة الخُداع
- لُغةُ الرّوزخزنيّة
- القاعدة
- وين كُنت يوم 14 تمّوز
- كانونٌ مُتَمَيّزٌ
- تسطيحُ الفكر
- وأدُ مَجلِس الثقافةِ
- حبلُ الكذب قصير
- التظاهر بالوطنية
- مِكياجٌ مُستَورَد
- الفكرُللبيع ! !
- لُعبةٌ سياسيةٌ قذِرة
- حذارِ من هذا المجلس


المزيد.....




- سوق الصدرية وأم كلثوم – زيد الحلي
- -مسار- في دارة الفنون.. تجارب عشرة فنانين عرب يبحثون عن فضاء ...
- ستالون: نجحت في التمثيل رغم إعاقتي الكلامية
- الجيش الإيراني: نقلنا ثقافة قواتنا إلى 3 دول عربية
- سيلفستر ستالون: لم أعتقد أبدا أنني سأمتهن التمثيل
- الجيش الإيراني: نقلنا ثقافة قواتنا إلى اليمن ولبنان وفلسطين ...
- ليلى غفران تستغرب التغيرات التي طرأت على قاتل ابنها وهو في ا ...
- الفنان الأردني عمر العبداللات يوضح حقيقة رفض السيسي لقاءه
- جورج وسوف يطالب أصالة بالاعتذار من الشعب السوري
- فنان أردني يكشف ماذا حدث عندما غنى للمرة الأولى أمام العاهل ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - ييلماز جاويد - سمكُ الجرّيّ ومؤتمرُ القمّة