أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - المهدي المغربي - الإبداع النضالي و المظاهرة و القناعة السياسية.














المزيد.....

الإبداع النضالي و المظاهرة و القناعة السياسية.


المهدي المغربي

الحوار المتمدن-العدد: 7796 - 2023 / 11 / 15 - 01:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


على الميدان:

فيما يخص مقاطعة المنتوجات الإسرائيلية بل قل الصهيونية العابرة للقارات.
باختصار شديد.
رفيقاتي رفاقي الأعزاء

الضغط وجب على الشركات التجارية الكبيرة المحلية و المهيمنة على السوق التي تسهل دخول تلك المنتوجات إلى دكاكين التجار الصغار و من خلالهم تصل الناس البسطاء الذين يتعاطفون مع فلسطين من منطلق عاطفي ديني كعامة الناس تحت شعار "ان اليهود يقتلون المسلمين في فلسطين" من دون الوصول إلى خبايا الأمور السياسية المعقدة العقيد نوعية المشكل.
المسؤولية يا رفيقاتي رفاقي ملقاة على المثقف السياسي الذي من المفروض أن ينزل من على برجه العاجي و ينخرط في الديناميكية النضالية الفعلية و العمل على تشكيل خلايا تتجه إلى الشركات و مقراتها و مخازنها و الوقوف أمام شاحناتها و منعها من السير و الحركة تماما كما تفعل مثلا مناضلات و مناضلي مجموعة
Greenpeace
في أعالي البحار
او كما قامت به مؤخرا فعاليات إسبانية مناضلة في منع بواخر تصدير الأسلحة إلى إسرائيل و كذلك عرفت هذه المبادرة في أمريكا لقد تسلق المناضلات و المناضلين ظهر الباخرة المحملة بالأسلحة و هددوا بالانتحار اذا تحركت الباخرة في اتجاه كيان الاحتلال.
او كذلك كما تحركت المناضلات و المناضلين في الرباط عند توجههم إلى المركز التجاري "كارفور" لأجل الاحتجاج على دعم اقتصاد اسرائيل و رأسمال الصهاينة المحتلين
و تحية عالية لهن و لهم على الصمود في وجه الصهاينة الذين منعوهم من دخول مركز تجارة العار الذين يودون فضحه لعموم الناس كمناضلات ميدانيات و مناضلين ميدانيين.

باختصار الديناميكية النضالية تفرض إبداع عدة أشكال نضالية على أعلى مستوى استجابة للقناعة السياسية التي تحرك الضمير الإنساني و روح الدفاع عن القضية التي هي قضية الشعب المغلوب على أمره و قضية كل شعوب العالم


مظاهرة الشعوب:

بشرى لنا بمظاهرة
الشعوب المناضلة اليوم في المدينة الألمانية . أجهزة الحصار و التضييق لم تستطيع إيقاف المظاهرة قد هددت بمنعها اكثر من مرة و بشكل غير مسبوق!!!
لكن صمود المناضلات و المناضلين في الميدان حقق الهدف و انطلقت مظاهرة الأكثر من 2000 من المشاركين نساء و أطفالا و رجالا من مختلف الجنسيات ظلت ثلاث ساعات تجوب المدينة و حناجرنا لم تتوقف لحظة واحدة تنديدا بجرائم الاحتلال الصهيوني و نصرة للمقاومة الفلسطينية المجيدة.
سنظل ننزل إلى الشوارع و هذا حق تكفله كل مواثيق حقوق الإنسان التي صادقت عليه الدولة الألمانية.
سنظل نطعن في الاحتلال و هذا حق كل الشعوب التي تناضل من أجل استقلالها.
كل العالم يهتف باسم فلسطين و هذه دفعة قوية لنضال الشعب الفلسطيني بالداخل.
بهذا الزخم و هذه الروح التضامنية الاممية سيتشكل ضغط قوي على الدول الخائفة تحت ضغط اللوبي الصهيوني.

انهضي أيتها الشعوب و ليظل راسك مرفوعا أيتها الفلسطينية و يا أيها الفلسطيني.


القناعة السياسية:

اذا كانت تعنينا الحقيقة التي لا غبار عليها ان زوال الاحتلال و انتصار المقاومة الفلسطينية مرهون بالتحرك الثوري و رفع الشعار الثوري من خارج الأرض المحتلة على اعتبار ان فعاليات الخارج ليسوا اقل جرءة من فعاليات الداخل اي ان تكون كل شعوب العالم مستعدة للتضحية و كل من موقعه دعما لتحرير فلسطين و استقلالها و تصفية الاستعمار من على اراضيها.
فيما يخص التحركات الديبلوماسية من فوق لا اعطيها أهمية كبيرة أمام نهضة الشعوب العظيمة و الزحف التحرري الفلسطيني.
وخير دليل على ما اقول انظروا موقف السلطة في رام الله العاجز الخنوع المكبل باوهام الديبلوماسية الذي لا يقوى حتى على أبسط خطوة في شبه الحل!!!
ناهيك عن مواقف ديبلوماسية الغرب الرأسمالي المهيمن الموالية بالمكشوف للسياسة الصهيونية.

أملنا كبير في الشعوب المناضلة
يا شعوب العالم اتحدوا
✊🏼🇵🇸🇵🇸🇵🇸✊🏼

مع اصدق التحيات



#المهدي_المغربي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في مشروعية النضال الفلسطيني.
- عقدة الخوف المزمن.
- في شأن الشعار.
- رهانات و تحديات
- من المخلفات و المعيقات.
- في الشان المدرسي و التربوي
- الوعي بالتغيير هو الحق في النقد الذاتي.
- في القلب على هامش المجتمع.
- التغيير ما بين التثقيف الذاتي و الانتفاض.
- كم من المظاهر تخدع.
- مقدمة في فلسفة الهوية
- القصور تفضح نفسها.
- العراق شح العقول ام شح الماء؟
- التحالف العسكري تحت غطاء الحرب.
- المظاهرة ضد الحرب في المانيا:
- في موضوعة الإعلام الممنهج
- من صميم الحرقة!!!.
- في نوعية التضامن.
- مغرب السراب
- و تظل الطبيعة ارحم.


المزيد.....




- -لحين تعيين ولي العهد-.. أمير الكويت يعين رئيس الوزراء المكل ...
- قوات كييف تنشئ خطوطا دفاعية إضافية في مقاطعتين
- مقتل شخص وفقدان سبعة آخرين في تحطم طائرتي هليكوبتر تابعتين ل ...
- مصنع نرويجي يحمي البيئة من غازه الضار بتخزينه تحت قاع البحر ...
- الحكومة المصرية ترد على أنباء اختفاء سرير فضي من متحف قصر مح ...
- غالانت يعلن زيادة جاهزية القوات للمهام الهجومية لمنع التمركز ...
- تحديد عمر البراكين على قمر -آيو- التابع للمشتري
- فيدان يعلن أن أردوغان سيوقع خارطة طريق استراتيجية خلال زيارت ...
- بعد إحالة أوراق المتهم للمفتي.. أسرة طالب الدقهلية الذي هزت ...
- زاخاروفا: الاتحاد الأوروبي يزرع تهديدات مصطنعة يزعم أنها من ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - المهدي المغربي - الإبداع النضالي و المظاهرة و القناعة السياسية.