أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيد علام - فيسبوكيات 14 لا صدفة في السياسة! ثلاث تواريخ لأعلان الأستسلام، وتأكيده!















المزيد.....

فيسبوكيات 14 لا صدفة في السياسة! ثلاث تواريخ لأعلان الأستسلام، وتأكيده!


سعيد علام
اعلامى مصرى وكاتب مستقل.

(Saeid Allam)


الحوار المتمدن-العدد: 7640 - 2023 / 6 / 12 - 10:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا صدفة في السياسة!
هل هى صدفة، ان يكون تاريخ قانون بيع "قناة السويس"، في نفس تاريخ انسحاب قوات العدوان الثلاثي على مصر بسبب تأميم عبد الناصر لـ"قناة السويس"، في يوم 23 ديسمبر 1956،؟!!.

وهل هى صدفة، ان تكون جلسة المزاد العلني لبيع "شركة الحديد والصلب"، في يوم 28 سبتمبر 2022، في نفس يوم ذكرى وفاة عبد الناصر 28 سبتمبر؟!!.

وهل هى صدفة، ان تعلن الحكومة المصرية عن طرح مشاريع للقطاع الخاص لتحلية مياه حوالي 6 مليون متر مكعب، خلال 6 خطط خمسية تمتد حتى 2050، اي تمتد لـ30 عاماً لتحلية جزء تافه (6 مليون م.م في 30 عام)، من حصة مياه مصر التي ستنقص نتيجة السد الاستعماري "النهضة" (30 مليار م.م سنوياً)، ماذا يعني ان يتم الاعلان في يوم 5 يونيو؟!!، هذا اعلان في هذا التاريخ لا يعني سوى اننا فهمنا الدرس وننفذ، اعلان رسمي بالاستسلام.

معظم التوقعات تشير الى ان نقصان حصة مصر من مياه النيل نتيجة السد الاستعماري "النهضة" حوالي 30 مليار متر مكعب سنوياً، فان تحلية 6 مليون متر مكعب على مدى 30 سنه، يعتبر نوع من اللهو او الألهاء في موضوع لا يحتمل لا لهو ولا الهاء، موضوع حياة او موت لمصر والمصريين.

وإذا ما كانت اسرائيل باعت المياه للاردن مقابل 40 سنت للمتر المكعب، (مع شرط تجديده كل عام، لضمان طاعة الحكومة الاردنية للسياسيات الاسرائيلية) .. لو ان فرق نقصان حصة مصر من مياه النيل نتيجة السد الاستعماري "النهضة" 30 مليار متر مكعب، فإن قيمة شرائها سيكون حوالي 12 مليار دولار فى العام الواحد، وهذا فقط في بند المياه، بخلاف بنود الكهرباء والمحاصيل الزراعية،والحيوانية والداجنة .. الخ، وجميعها تمثل فقط احد الجوانب الثانوية "التجارية" للسد الاستعماري، على اعتبار أن السد بالاساس مشروع سياسى لحكام عالم اليوم، الاستعمار النيوليبرالى، بهدف "التحكم فى الارادة السياسية"، لاخضاعها للسياسة الدولية التى يحددونها، "صفقة القرن" مثلاً.

مظاهرات فى جامعات الاردن ضد الاتفاق مع اسرائيل "ماء مقابل طاقة"، بتمويل اماراتى!
وقعت الإمارات والأردن وإسرائيل "إعلان نوايا" تمهيدا لمشروع ثلاثي مشترك في قطاعي الطاقة والمياه. تبيع فيه اسرائيل للاردن 200 مليون متر مكعب من المياه، مقابل امدادها من محطات الطاقة الشمسية فى صحراء الاردن بتمويل اماراتى.

وكان فى يوليو الماضى قد تم الاتفاق بان اسرائيل تبيع للأردن 50 م.م.م مياه، بسعر 40 سنت م.م، وكان نتنياهو قد رفض بيع مياه إضافية للأردن كنوع من الضغط على خلفية توترات القدس الشرقية والمسجد الاقصى .. كما تقرر بيعها كميه شبيهة السنوات الخمس القادمة على أن تراجع هذه الموافقة كل عام!

3 قتلى فى مظاهرات العطش!
وكان قد لقى ثلاث ايرانيين مصرعهم بالرصاص خلال المظاهرات المستمرة خلال اسبوع فى جنوب غرب ايران بسبب شح المياه.


"سقا" عابر للحدود لتوزيع المياه في مصر!
ما هو كارثة للطبقات الشعبية، هو ربح وفير للشركات الكبرى الخاصة!
احمد هيكل "القلعة" يؤسس شركة لمعالجة وتحلية المياه!
مصائب قوم عند قوم، فوائد
وقال ابن عراب الحكم الديكتاتورى، احمد محمد حسنين هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة: "قررت مجموعة طاقة عربية تأسيس وتشغيل شركة طاقة للمياه، لمساندة استراتيجية الدولة والحكومة المصرية فى إيجاد حلول للتغلب على ندرة المياه والتوسع في نظم الري الحديثة وإنشاء محطات تحلية للمياه".

كلاكيت تانى مرة:
ابن عراب الحكم الديكتاتورى، احمد محمد حسنين هيكل، ساهم بخبرته فى الاسراع ببناء السد الاستعماري "النهضة"، لتدمير مصر وشعب مصر، ابوه كان له شرف دمار شعب مصر فى 1967، وهو يكمل المسيرة اليوم!. فقد وقع عقد مع شركة "الوطنية للأسمنت" الإثيوبية لتوفير خدمات الإدارة الفنية والتشغيلية، بهدف تزويدها بالخبرات التي يحظى بها سعيًا لزيادة حجم الإنتاج وخفض التكاليف الإنتاجية والارتقاء بمعايير الجودة. من اجل الاسراع فى الانتهاء من بناء سد خنق مصر شعباً ودولة!


من شبه اباه، فما ظلم!
عراب الديكتاتوريات، تمخض، فولد "مصاص دماء"!
مجموعة القلعة المملوكة لإبن الصحفي محمد حسنين هيكل، لم يكتفي بامتلاك أكبر مصنع للأسمنت في إثيوبيا والذي يغذى خراسانات السد الاستعماري "النهضة"، ايضاً، استحوذ على 65% من شركة تنقيب عن الذهب أثيوبية بـ 14.5 مليون دولار بإقليم بني شنقول، بجوار "سد النهضة"، وبينما يصاب المصريين بالعطش والجوع يكون ولد هيكل يجنى الذهب!، فكما كان الشعب يشرب المر، كان باباه يشرب السيجار الكوبى الفاخر.


شركة سويس جروب "سقا" عابر للجنسيات!
من الوارد أن تقوم شركة سويس جروب بتوزيع ماء النيل، بعد خصخصة شركة توزيع الماء الحكومية المصرية .. شركة سويس جروب مقرها باريس وتزود بالمياه 118 مليون شخص حول العالم، وهى الشركة التى شقت قناة الإسماعيلية لمد مياه الشرب إلى العاملين لديها فى شق قناة السويس, وإدارة القناة حتى التأميم عام 56.



نقد النقد التجريدي
الى حزب "انه فشل، وسوء ادارة، وخلل في الاوليات"!:
ليس فشل او سوء ادارة، او خلل في الاولويات،
انه مستهدف ومخطط له،
انه صراع المصالح الطبقية المتناقضة،
المحلية والاجنبية.
هذه هى السياسة.


هام جداً
الاصدقاء الاعزاء
نود ان نبلغ جميع الاصدقاء، ان التفاعل على الفيسبوك، انتقل من صفحة saeid allam "سعيد علام"، واصبح حصراً عبر جروب "حوار بدون رقابة"، الرجاء الانتقال الى الجروب، تفاعلكم يهمنا جداً، برجاء التكرم بالتفاعل عبر جروب "حوار بدون رقابه"، حيث ان الحوار على صفحة saeid allam "سعيد علام"، قد توقف وانتقل الى الجروب، تحياتى.
لينك جروب "حوار بدون رقابه"
https://www.facebook.com/groups/1253804171445824


https://www.asharqbusiness.com/article/50763/%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D8%AA%D8%B7%D8%B1%D8%AD-%D8%A3%D9%88%D9%84-%D8%AD%D8%B2%D9%85%D8%A9-%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B9-%D8%AA%D8%AD%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%87-%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B7%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D8%B5-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A8%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB/

https://www.facebook.com/groups/1253804171445824/posts/2122047867954779/

https://www.facebook.com/groups/1253804171445824/posts/2001153590044208/

https://www.facebook.com/groups/1253804171445824/posts/2367016113457952/

https://www.facebook.com/groups/1253804171445824/posts/2190847271074838/



#سعيد_علام (هاشتاغ)       Saeid_Allam#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فيسبوكيات 13 تحويل الجيش الى شرطة!
- فيسبوكيات - 12 -:- البديل -المدني- المنتظر هل يمكنك ان تدافع ...
- مجدداً، اقتراح لأنقاذ ثروتنا القومية، او ما تبقى منها!. سبعو ...
- فيسبوكيات - 11 -:- ليس هناك-نصف ثورة-! بدون ازاحة النخبة الف ...
- فيسبوكيات - 10 -:- مدهش ان تطلب المقاومة من عدوها ان يتعهد ب ...
- فيسبوكيات - 9 -:- الخنق من الرقبة!
- مكانة مصر الاقليمية تلامس القاع! .. والى اين يعود نظام الاسد ...
- اعراض الانسحاب لدى -مدمني العزلة-، وتجربتي مع عضو اللجنة الم ...
- ماذا يعني قول بايدن: الصراع في السودان يهدد الامن القومي الا ...
- لماذا مصر؟!
- تفكيك مصر
- قدر مصر!
- احرسوا مصر .. هذا ما وصلت اليه السودان، ماذا عن مصر؟! بضم مص ...
- بعد ما يحدث في السودان، هل السيسي مازال عند مقولته المفجعة: ...
- امريكا توجه تحذيراٌ جاداٌ لأنظمة الدول المحيطة بالسودان!
- لا تنخدعوا بالتضليل الجاري ترويجه اعلامياً، من اطراف محلية و ...
- كيف تمكن السيسي من تطبيق نظرية العلاج ب-الصدمة الاقتصادية- ف ...
- اللي اتلسع في مصر، ينفخ في السودان! كارت الاحتراب العسكري ال ...
- الجنرال لا يسمح بالمنافسه: فوز السيسى بفترة رئاسة ثالثة، وغا ...
- نقد النقد التجريدي الحالي في مصر!


المزيد.....




- فيديو غريب يظهر جنوح 160 حوتا على شواطىء أستراليا.. شاهد رد ...
- الدفاع الروسية تعلن القضاء على 1000 عسكري أوكراني خلال 24 سا ...
- أطعمة تجعلك أكثر ذكاء!
- مصر.. ذعر كبير وغموض بعد عثور المارّة على جثة
- المصريون يوجهون ضربة قوية للتجار بعد حملة مقاطعة
- زاخاروفا: اتهام روسيا بـ-اختطاف أطفال أوكرانيين- هدفه تشويه ...
- تحذيرات من أمراض -مهددة للحياة- قد تطال نصف سكان العالم بحلو ...
- -نيويورك تايمز-: واشنطن سلمت كييف سرّا أكثر من 100 صاروخ ATA ...
- مواد في متناول اليد تهدد حياتنا بسموم قاتلة!
- الجيش الأمريكي لا يستطيع مواجهة الطائرات دون طيار


المزيد.....

- في يوم العمَّال العالمي! / ادم عربي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيد علام - فيسبوكيات 14 لا صدفة في السياسة! ثلاث تواريخ لأعلان الأستسلام، وتأكيده!