أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - سهام مصطفى - متى تغسل الضمائر!!؟؟














المزيد.....

متى تغسل الضمائر!!؟؟


سهام مصطفى

الحوار المتمدن-العدد: 7552 - 2023 / 3 / 16 - 22:43
المحور: المجتمع المدني
    


في الحياة الكثير من المكنونات والخبايا والاقنعة التي تخفي الكثير من العيوب الظاهرة والمخفية اساسا وتصد تلك النوازع الحقيرة التي يتصف بها البعض من ذئاب البشر ممن يحاولون الاصطياد في الماء العكر بحجج واهية شتى يختلقونها لتكون سنارة لهم للايقاع والاصطياد لنماذج انثوية وذكورية بائسة يائسة تتجول في العالم الافتراضي بمسميات شتى كي لا تكشف حقائقهن للاخرين
وهناك العكس منهم ممن ولجو لهذا العالم الافتراضي وباسماء صريحة من اجل المعرفة والتبادل الثقافي والمعلومة في مجالات شتى دخلو بنية صافية صادقة وليس في تفكيرهم ان يكونو لقمة سائغة لذئاب بشرية حقيرة يسيل لعابهم من اجل نزعة مريضة في نفوسهم ولاشباع رغبات حيوانية
خلال هذه الفترة والتي اضطرني مرضي الى الجلوس وحيدة في منزلي لا اذهب لأحد ولا أحد يأتيني خوفا من عدوتهم وانتقال مرضي اليهم ولا يذهب تفكيركم بعيد فمرضي هو الانفلونزا الشديدة والتي افقدتني حتى نقاوة صوتي ولكني تماثلت للشفاء والحمد لله مما جعل وقتي طويلا لا ينتهي بسهولة فكنت اتجول في مواقع كثيرة وقد شاهدت العجب العجاب من بث مباشر في موقع التكتوك مبتذل اباحي يخجل الواحد منا حين يظهر اسمه فيه تحت عبارة انضم فلان. فيخرج منه مسرعا كي لا يحسب عليه..هناك اشخاص ابتلاهم الله بمرض الابتذال والنيابة فتتركه لتذهب لمكان اخر وموقع اخر فتجد متابعات وطلبات صداقة كثيرة قسم منها صفحتة مفتوحة وقسم اخر مغلق فتجذبك شخصيات تراها مثقفة قريبة من فكرك وميولك وثقافتك فيذهب اصبعك ليعطي موافقته على تلك الصداقة الاتية اليك من اناس تجد في خارجهم ما يسر ولكن وللاسف وبعد يوم او يومين من قبول الصداقة تبدأ الستارة بالانفتاح من خلال صفحة التعارف في مختلف دردشات المواقع الاجتماعية التي وجدت لتعارف راقي مثقف وليس لتعارف رخيص وتبدأ المضايقات دون اعتبار للاسم والعمر والمكانة فتتخيل نفسك في ملاهي ليلية فيها الموبقات مسموحه والشرف مبتذل ووووو متناسين ضمائرهم التي غلفوها بسليفون معدني كي لا تظهر عيوبهم وكأن المرأة او الرجل يتواجد فقط من اجل الممنوع تحقيقه واقعيا فيريد ان يحققه في الخيال بحجج واهية كثيرة كاذبة تفرش امام الطرف الثاني للايقاع به ويا مكثر النساء وللاسف ممن لم تحصن نفسها بمخافة الله ومختبئه وراء اسم افتراضي قد وقعن فريسة سهلة وانحدرن الى الحضيض لتبدا بعدها عمليات ابتزازهن من قبل اصحاب النفوس الضعيفة والضمائر الميته
فمتى تصحى الضمائر الميته وتعلم ان الاصابع كلها ليست واحده في اليد وغير متساويه كما يقول مثلنا(مو كل اصابيعك سوه) وان النساء والرجال يختلفون عن بعضهم البعض
كلمات كتبتها بعدما احاط بنفسي الاشمئزاز من بعض النماذج الوقحة التي تدعي العلو والثقافة والتدين وهي في واقعها لا تعرف ان تفرق ما بين الصح والخطأ وتسلك طرقا للاسف خاطئه بحجج يضعونها هم انفسهم فتثير في نفسي التساؤل متى نغسل ضمائرنا بصابون الحياء والخجل ونفكر ان لنا امهات واباء وابناء وبنات واخوة واخوات واقرباء علينا ان لا نخدشهم بالسيء
متى تغسل الضمائر؟؟!!

فلنذكر عسى ان تنفع الذكر ى



#سهام_مصطفى (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وراء الكواليس
- على شواطيء دجلة
- حينما اكتب اليك
- عن المرأة اتحدث
- التغيير في مرآة متكسرة
- وداعا..... وداعا
- ليتني كسرت يدي قبل ان امدها اليك
- اغدا نلتقي!؟
- يا أسفي
- من أكون
- الرؤيا الحقيقية للكاظمي الى اين؟
- ( إني لاارى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برما)
- صرخة
- البصبصة ....هل هي فضول ام مرض عند الرجال
- فلسفة .....قلمي
- فلسفة .....بقلمي
- اجهضت حبك
- اخر الكلمات
- اقترب
- عراقية انا


المزيد.....




- نادي الأسير الفلسطيني: أكثر من 9700 حالة اعتقال منذ 7 أكتوبر ...
- حماس: تقرير رايتس ووتش غير مهني ومليء بالأكاذيب
- إعلام: ليبيا تجاوزت تونس كدولة انطلاق للمهاجرين غير النظاميي ...
- هيومن رايتس ووتش تتهم فصائل فلسطينية بارتكاب -جرائم حرب- ضد ...
- -هيومن رايتس- تتهم فصائل فلسطينية بارتكاب جرائم حرب في هجوم ...
- رايتس ووتش تتهم فصائل فلسطينية بارتكاب -جرائم حرب- في 7 أكتو ...
- اتهام فصائل فلسطينية بارتكاب -جرائم حرب-.. وحماس ترد
- -يبرر جرائم الاحتلال-.. -حماس- تدعو -هيومن رايتس- إلى سحب تق ...
- النمسا: قرار جديد يلزم طالبي اللجوء بالعمل
- الداخلية الروسية تصدر مذكرة اعتقال بحق النائب الأول لرئيس أر ...


المزيد.....

- أية رسالة للتنشيط السوسيوثقافي في تكوين شخصية المرء -الأطفال ... / موافق محمد
- بيداغوجيا البُرْهانِ فِي فَضاءِ الثَوْرَةِ الرَقْمِيَّةِ / علي أسعد وطفة
- مأزق الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية: مقاربة نقدية / علي أسعد وطفة
- العدوانية الإنسانية في سيكولوجيا فرويد / علي أسعد وطفة
- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - سهام مصطفى - متى تغسل الضمائر!!؟؟