أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سهام مصطفى - من أكون














المزيد.....

من أكون


سهام مصطفى

الحوار المتمدن-العدد: 6678 - 2020 / 9 / 16 - 12:55
المحور: الادب والفن
    


لا تسألني من اكون
لا تجعلني وسط الظنون
انا بشر في هذا الكون
قلبي يرجف كالمجنون
من شواهد الايام واخر الفنون
اين اخي , اين ابن عمي وابن خالي
يا ويلتي لقد تباعدنا وصار كل منا في زاويتة قابعون
لم يعد ابن عمي كما كان ابن عمي فقد فرقنا المتطفلون
وابن خالي صار غريبا لا تربطني به صلة رحم ولا يحزنون
حتى اخي تركني وسار مع الذين يسيرون
افترقنا
هجرنا
ذبحنا
والسياسي صار راعي لكل هذه الفنون
اين لحمة مصيرنا
اين وصايا اجدادنا
ابائنا
او ليس هم من علمنا كيف نصون
نصون انفسنا
والعرض
والارض
فليس لدينا خير منها فقد اعلمونا اننا كلنا لها فدائيون
آآآآآه يا جرحي
كل يوم يزداد بك الآلم
تزداد بك الآماني لعلهم يعودون
يحتضنونا
لنبكي بين ايديهم
لعلهم من همومنا يقتصون
ولكن
تمشي الرياح بما لا نشتهي بل بما يشتهون
ويومنا صار هباءا وصرنا نبكي على ايام خوالي
يوم كنا فيها قابعون
نزدري الحلم
نجول بخاطرنا
نحلم
ننادي
ولكن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ها انا أسالكم
من انت ومن انا ومن اكون؟؟؟؟




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,012,659,667
- الرؤيا الحقيقية للكاظمي الى اين؟
- ( إني لاارى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برما)
- صرخة
- البصبصة ....هل هي فضول ام مرض عند الرجال
- فلسفة .....قلمي
- فلسفة .....بقلمي
- اجهضت حبك
- اخر الكلمات
- اقترب
- عراقية انا
- النسيان
- مجرد ذكريات
- تبعثرت اوراقي
- التنازل المقيت
- الابتعاد والاقتراب وهمان!!
- جدلية الرمز في الخطاب الوطني العراقي
- طبخة الأحزاب السياسية باتت ماسخة
- وطن يجمعنا بحنان
- عندما ينقلب السحر على الساحر !!
- عام جديد


المزيد.....




- مسؤول صحة مصري يستشهد بأغنية لأم كلثوم لوصف جائحة كورونا!
- كاريكاتير القدس- الأربعاء
- الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية: رئاسة ترامب ...
- السودان: إغلاق الجسور في الخرطوم غدًا احترازيًا
- افتتاح مهرجان -أيام فلسطين السينمائية- بفيلم إيراني
- 80 ألف عنوان من 73 دولة في -الشارقة للكتاب 39-
- الفردوس: وزارة الثقافة -لا تضع أية لوائح مسبقة للاستفادة من ...
- أكثر من 300 مشاركة من 42 دولة.. الترجمة والتثاقف في الدورة ا ...
- حكايتي ... طه حسن الهاشمي: السينما خُلقت معي منذ وقت مبكر
- كاريكاتير العدد 4794


المزيد.....

- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة
- أكوان الميلانخوليا السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- التآكل والتكون السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- رجل يبتسم للعصافير / مبارك وساط
- التقيؤ الأكبر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- النهائيات واللانهائيات السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سهام مصطفى - من أكون