أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - واثق الجلبي - المجموعة القصصية ( لحاء الطباشير) للقاص واثق الجلبي .. معالجة الموضوعات الانسانية بدهشة صادمة














المزيد.....

المجموعة القصصية ( لحاء الطباشير) للقاص واثق الجلبي .. معالجة الموضوعات الانسانية بدهشة صادمة


واثق الجلبي

الحوار المتمدن-العدد: 7410 - 2022 / 10 / 23 - 16:32
المحور: الادب والفن
    


قراءة/ اياد خضير
عند قراءتي للمجموعة القصصية لحاء الطباشير، وجدتها بنية شاعرية وتصويرية وتعبيرية متنوعة، تتوفر فيها عناصر القصة القصيرة جداً، القاص واثق الجلبي اعطى هذا الفن وما يتطلب من تكثيف وصور ورموز جهداً استثنائياً، فهو اديب موسوعي واعلامي فأن هذا الخليط جعله يتقن فن القصة القصيرة جداً، يكتب قصصه من عالمه الواقعي ويمزجه بخيال خصب، تظهر قصصه بأحسن حال، والتي تجعل المتلقي يستمتع بقراتها ، فهي بعيدة عن النكتة او الخاطرة.
العنوان لحاء الطباشير جاء بثنائية الكلمات مضاف ومضاف اليه، وهو يحمل احدى قصص المجموعة، كما هو معروف العنوان هو المدخل للنص في القصة القصيرة جداً ويعد مرتكزاً اساسياً في قراءة النص، باعتباره نصاً موازياً لمتن القصة القصيرة جدا لما يحمله من دلالات متعددة تعبيرية وايحائية.
يقول رشيد كرمة ( تعتبر القصة القصيرة جدا فن لا يبرع فيه سوى الاكفاء من الكتاب القادرين على اقتناص اللحظات العابرة قبل انزلاقها على اسطح الذاكرة وتثبيتها للتأمل الذي يكشف عن كثافتها الشاعرية بقدر ما يكشف عن دلالاتها المشعة في اكثر من اتجاه)
بعض قصص المجموعة تحمل الرمزية، اي يكون النص رمزاً غير مباشر لإتاحة الحرية عند المتلقي في التصوير والتأويل، فالترميز يمتلك قدرة كبيرة على الايحاء الذي يشير الى معنى اخر وموضوع اخر وعوالم لا حدود لها من المعاني مثل : قصة ( نكوص ) اذكر خاتمتها:
(نشر طيّه وكتم عينه وأزال ظله حانٍ على مردود الحسرات .. نادم برودة كأسه غبوقا .. فانتشر عليه الحُباب قبلة نادمٍ أجاز يده للقلم).
وان بعض قصص المجموعة في طياتها صور لغوية قائمة على استعمال اللغة الشعرية والصور الفنية مثل : قصة ( نعمة الشك) وقصة ( ذوبان) وقصة ( صدأ التواريخ).
اذكر خاتمة قصة ( نعمة الشك):
( كان يفرش وجهه بالرؤوس وجسده بالشموع حتى يندلق عليه الليل ويتم الشك عليه نعمته ).
لا توجد شخصيات او بالأحرى، قليلة جدا في قصص المجموعة، وهذا من شرائط القصة القصيرة جداً، أجاد القاص واثق الجلبي بذلك.
قصص زمكانية مباشر للحدث القادم حسب تسلسلها في الزمان والمكان بلا عودة الى الوراء او طفرة الى الامام مثل قصة (نكوص المسالح) اذكر قفلتها:
(لم تستر عورته قشور الصبر ولا ظلمة النهار .. فعاد سريعا الى حيث اصطكاك مقابض الزمن برأسه المنكود على صدر المسالح ).
قصة ( ملعقة موت ) في طياتها لغة شعرية مرهفة وحدث خاطف مع عنصر الدهشة.
اذكر خاتمتها ( فكدح في ينابع الصخر ليستخرج قبضة ماءٍ للسماء .. لم يكن باسلَ الرأي .. لكنه أمر الموت أن يصطفيه فلم يفعل ..)
القصة القصيرة جدا عمل ابداعي فني يعتمد دقة اللغة وحسن التعبير الموجز واختيار اللفظة الدالة والتركيز والتكثيف، مع سمات التلميح والميل الى الحذف والاضمار المرتبط بالحركة والتنوير مع التقنيات مثل الانزياح والمفارقة والتناص والترميز والانسة والسخرية والمفارقة.
المجموعة القصصية لحاء الطباشير قصص عباراتها مكثفة ذات ابعاد خيالية منحت النصوص صفة جمالية ممتعة ومدهشة ومباغته، القاص واثق الجلبي له القدرة على شحن كم هائل من القصص في نفوس قرائه على الرغم من القصر الشديد في القصص .
قصة ( اصطياد نهر)
( كان غرقه جزءً منه فانتشله صوتٌ أخرم .. صار هشيماً تذروه المنون فانتشر راية موتٍ لا تمر بقبضة مكانٍ الا حولته زمنا بلا وقت .. وثق ببئره فلم يظمأ فانحاز الى كهوف الانامل المبثوثة عند مسارب الرحيل .. تجشم أعنة الفتح فلم يطق انفتاق الرجوع الى رشده .. عسكرت آلامه قلوبا كالوحي فاصطبر مكرها منعزلا عن التراتيل .. مخفوقة لحظاته بالزيف وما وجد في كنانته موطئ قدم للفؤوس .. فرمى وجهه في النهر وظلت يمينه تمارس الاصطياد ..)
وان بعض قصص المجموعة تحمل عنصر المفارقة مثل قصة ( الف حياة ) اذكر قفلتها:
( ما عاد مستطعما ذاته النائحة .. وفي كل مرة تتدفق حياته من ثقبٍ لا فتحة فيه حتى صار فتحة لا ثقب فيها .)
يقول الاديب والناقد المغربي محمد ايوب : ( المفارقة هي قول شيء دون قوله حقيقة، اي اننا في المفارقة نتوصل الى فهم المعنى المقصود ليس من خلال ما يدل عليه لفظاً بل بما يكمن في اللفظ الذي قيل من معنى لم يدل عليه القول ).
فالمفارقة هي تصوير تناقض ظاهري وهي الخاتمة المحيرة التي تبدو في الوهلة الاولى غير مقبولة . مثل قصة ( دلو النور) وقصة ( طعام النجوم ).
ففي خاتمة قصة ( طعام النجوم ):
( كم غارمٍ أحدقته النوائب وكم نائمٍ فاته اختباء النبض على قرون الوعول الممطرة .. انحسرت تلك النجمة وهوّمت أكباد المآذن .. نظراته الدانية ظلت بلا نقط .. فعاش حرفه يتيما بلا منازع ..)
اخيرا
تأتي اهمية القصص القصيرة جدا .. التكثيف / المفارقة / الرمز / التناص/ الاختزال... مثلاً: المفارقة تمد النص بالحيوية وبالتنوع والاختلاف والضدية اما الرمزية فهي نسق تعبيري يحتاج الى تأمل للوصول الى البنية السردية العميقة فهي تبتعد عن المباشرة ولا بد من التأمل للوصول الى فهم المعنى، قصص لحاء الطباشير تعالج العديد من الموضوعات وتختلف باختلاف القصص وهذا التنوع يمنح القصص البهجة لدى المتلقي والاستمرار في القراءة، علما بان عناوين القصص جاءت مطابقة للمضمون، اغلب قصص المجموعة خاتمتها او قفلتها، صادمة .. ملغزة، تبعث الدهشة والترقب لدى المتلقي اجاد القاص واثق الجلبي بصياغتها..
المجموعة القصصية لحاء الطباشير تحتوي على 51 قصة قصيرة جدا
صدرت عن دار ومكتبة كلكامش للطباعة والنشر عام 2020.



#واثق_الجلبي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سحر الرؤيا وتحولاتها في قصص ( قشرة الملح ) للقاص واثق الجلبي
- الأستاذ الدكتور هادي حسن حمودي: التركيب البلاغي المتمرّد في ...
- سلسل اليوسفيات
- تغريدات على لسان الريح .. الشاعر واثق الجلبي وأرجوحة البيان ...
- جماليات الحذف في رواية (فقيه الطين) للروائي العراقي واثق الج ...
- يوسفيات واثق الجلبي .. بيان مختلف ينزع باتجاه التلاعب بمشهدي ...
- التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأ ...
- يوسفيات واثق الجلبي .. مشروع قائم بحد ذاته
- الأعمال السردية الكاملة ( المجلد الأول ) للكاتب واثق الجلبي ...
- جماليات السرد في المجموعة القصصية ( قشرة الملح ) للقاص واثق ...
- لوحة الغلاف والعنونة في رواية ( فقيه الطين ) للروائي واثق ال ...
- منبع الحكمة ..وفتنة المعرفة يُرَوِّيهما كلكامش في عودة الثلث ...
- التوهج الدلالي والجذب الايحائي في المجموعة القصصية الاغتيال ...
- رواية منطق الطير والشيخ يوسف للروائي واثق الجلبي .. جدلية ال ...
- يوسفيات واثق الجلبي .. جمالية الابداع وجمالية التلقي
- منطق الطير ومحنة الشيخ يوسف في روايتي ( منطق الطير والشيخ يو ...
- واثق الجلبي في رواية - منطق الطير والشيخ يوسف - استدراك الام ...
- واثق الجلبي في ( يوسفيات) .. شعر صدّاح
- قراءة في المتحور الأدبي الجديد في المجموعة القصصية ( جني الأ ...
- كلكامش.. عودة الثلث الاخير للروائي واثق الجلبي .. تجريبية ال ...


المزيد.....




- خبراء: مقابر غزة الجماعية ترجمة لحرب إبادة وسياسة رسمية إسرا ...
- نقابة المهن التمثيلية المصرية تمنع الإعلام من تغطية عزاء الر ...
- مصر.. فنان روسي يطلب تعويضا ضخما من شركة بيبسي بسبب سرقة لوح ...
- حفل موسيقى لأوركسترا الشباب الروسية
- بريطانيا تعيد إلى غانا مؤقتا كنوزا أثرية منهوبة أثناء الاستع ...
- -جائزة محمود كحيل- في دورتها التاسعة لفائزين من 4 دول عربية ...
- تقفي أثر الملوك والغزاة.. حياة المستشرقة والجاسوسة الإنجليزي ...
- في فيلم -الحرب الأهلية-.. مقتل الرئيس الأميركي وانفصال تكساس ...
- العربية والتعريب.. مرونة واعيّة واستقلالية راسخة!
- أمريكي يفوز بنصف مليون دولار في اليانصيب بفضل نجم سينمائي يش ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - واثق الجلبي - المجموعة القصصية ( لحاء الطباشير) للقاص واثق الجلبي .. معالجة الموضوعات الانسانية بدهشة صادمة