أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=769860

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - احمد موكرياني - الى أمراء عائلتي بارزاني وطالباني انتحروا خير لكم من الذل العيش تحت وصاية أعداء الكرد














المزيد.....

الى أمراء عائلتي بارزاني وطالباني انتحروا خير لكم من الذل العيش تحت وصاية أعداء الكرد


احمد موكرياني

الحوار المتمدن-العدد: 7385 - 2022 / 9 / 28 - 18:32
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


الى أمراء عائلتي بارزاني وطالباني انتحروا خير لكم من الذل العيش تحت وصاية أعداء الكرد

ان استمرار القصف بالمدفعية والطائرات والطائرات المسيرة لكوردستان من قبل القوات الإيرانية الفارسية والتركية المغولية هي إهانة للعائلتين بارزاني وطالباني قبل ان تكون إهانة للشعب الكردستاني اللذين عانوا الأمرين من حكم صدام حسين ومن تقاسم الحكم بين عائلتي بارزاني وطالباني.

فما هي إنجازات العائلتين خلال ادارتهما لكردستان لأكثر من ثلاثة عقود غير الإثراء غير المشروع لقياداتها وللرجال الأعمال شركائهم في التجارة وفي المنظمات التجارية والاستثمارية لحزبيهما، فقد كانوا شحاذين قبل 2003 فأصبحوا من أصحاب شركات رؤوس أموالها مليارات الدولارات وأصحاب عقارات في أوربا وامريكا وحسابات بنكية في أوربا وتركيا ولبنان.

• تاجرا ويتاجرون بدماء شهداء البيشمركة وتحالفا مع صدام حسين ومع الحكومة الإيرانية لمحاربة بعضهم البعض، وان الشهداء لم يكونوا من عائلتيهما، بل من أبناء الشعب الكردستاني من المعدمين وأصبح الجيش التركي المغولي الد أعداء الكرد وكردستان القوة العسكرية للفصل بينهما ومازال الجيش التركي المغولي يدنس ارض كردستان.
• حاربتم الفصائل الكردية المناضلة من اجل حقوقها في إيران وتركيا وسوريا.
• تحمون القواعد العسكرية التركية المغولية على ارض كردستان، بدل العمل على ازاحتهم من أراضي كردستان، وتمنعون الشباب الكردي من العمل على إزاحتهم.
• بماذا تتميزون عن الشعب الكردي لاحتكاركم قيادة الحزب والحكم ولم تستطيعا فرض تنفيذ المادة 140 من الدستور الذي شاركتم في كتابته.
• غبائكم سياسي واضح يدل على جهلكم عن فهم جيوبوليتيك العالمي والإقليمي والاقتصادي:
o اخترتم التوقيت الخاطئ في تنفيذ الاستفتاء الفاشل انتقاما لطرد خالكم هوشيار زيباري من الحكومة الاتحادية، فخسرتم ما استرددتموهم من الأراضي المستقطعة من كردستان بدماء الضحايا البيشمركة.
o ورشحتم خالكم المتهم بالفساد هوشيار زيباري لرئاسة الجمهورية الاتحادية، فأضعتم الفرصة على الشعب العراقي لتشكيل حكومة أغلبية وطنية.
o مشاركتكم اليوم بغباء في الاجتماع في المجلس النواب، فخسرتم الأحرار من الشعب العراقي.
o اضعتم مليار دولار في حساب بنكي في لبنان.
o اقمتم علاقات تجارية مع شلة اردوغان، أكبر أعداء الكرد على الإطلاق، بدل استخدام التجارة مع تركيا كسلاح اقتصادي ضد حكومة أردوغان، فكردستان الآن هي القناة الوحيدة المضمونة لتجارة تركيا مع العراق والخليج.
o ان إنشاء عمارات لا يسكنها الشعب الكردستاني ليست دلالة على نجاح إداري او اقتصادي، فان شهداء الانفال وحلبجة وشهداء تحرير كردستان من الدواعش لا يستلمون رواتبهم الضئيلة والمتقاعدون يستلمون 11 راتبا بدل 12 راتب سنويا ولا يستلمون رواتبهم في اوقاتها.

ان بطولة الرئيس الأوكراني في مقاومة الغزو الروسي كشف عن زيف ادعائكم على خوفكم من إبادة الشعب الكردي، فقد عرضوا على الرئيس الأوكراني أخلائه بأمان الى خارج أوكرانيا، فرفض الهروب كما هربتم في سنة 1975 وفي سنة 1991، فوقف الرئيس الأوكراني في وجه ثاني أكبر قوة عسكرية في العالم، فأن موقفه البطولي ادى الى وقف الشعب الأوكراني معه، وكسب الدعم الغربي له وهزم الجيش الروسي، وأثر سلبيا على استقرار الاجتماعي داخل روسيا نفسها.

كلمة أخيرة:
• ان استقالة الحلبوسي كانت تمثيلية سيئة الإخراج وكذبة مكشوفة، لأن المستقيل لا يذهب الى مجلس النواب ويجلس في مكتبه ينتظر دعوته ليترأس المجلس بعد استقالته.
• كما سبق ان كتبت، ان كل من حضر اجتماع مجلس النواب اليوم هو ساقط أخلاقيا، فأما هو عميل لإيران اولتركيا او فاسد او باحث عن شهرة.
• ان الفوضى ستعم العراق الا إذا نجح الشعب الإيراني في الانتصار على حكومة الكهنة في إيران فتضعف وجودها في العراق.



#احمد_موكرياني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنذار الى عملاء إيران: ان اجتماع مجلس النواب غدا الثلاثاء هو ...
- رسالة الى الأحرار الشعب العراقي
- لا أمل في إزاحة القتلة والفاسدين في العراق من السلطة، فلم يب ...
- أتوقع نهاية بوتين قبل فصل الشتاء القادم
- دعوة الفاسدين والقتلة والجهلة اللذين فشلوا في إدارة العراق ا ...
- ظنوا غياب السيد مقتدى الصدر يجيز للفئران الإطار الإيراني الل ...
- يستحق السيد مقتدى الصدر ترشيحه لجائزة نوبل للسلام لمنعه اندل ...
- يجب محاكمة فلاديمير بوتين في المحكمة الجنائية الدولية بجريمت ...
- هل الشعب العراقي مقبل على حرب أهلية مماثلة للحرب الأهلية الل ...
- اليس من رجل رشيد في روسيا يوقف مجازر بوتين في اوكرانيا وينقذ ...
- ماذا يريدون الخونة وعملاء إيران من الشعب العراقي؟
- السيد مقتدى الصدر وكتابة الملحمة الحالية للشعب العراقي
- لأول مرة بعد 2003 نسمع زئير شبل الشعب العراقي في المجلس الأم ...
- الطاغية اردوغان: اول رئيس المسلم سني (خليفة المسلمين) يستخدم ...
- قمة محور القتلة: فلاديمير بوتين وإبراهيم رئيسي ورجب طيب أردو ...
- هل أخطأ السيد مقتدى الصدر بسحب النواب الصدريين من المجلس الن ...
- تنبؤات السياسيين بسقوط النظام العراقي الحالي
- هل نتخلى عن العراق للخونة والجهلة والفاسدين وللمليشيات الحشد ...
- من يدعم الإرهاب أردوغان ام السويد وفنلندة؟
- ماذا بعد فشل بوتين في غزوته لأوكرانيا


المزيد.....




- لماذا تعجز الجبهة الاجتماعية المغربية عن فعل نضالي في مستوى ...
- من أجل تعبئة شعبية لإلغاء الديون
- الخاصة بكشف قتلة المتظاهرين.. السوداني يعيد لجنة تقصي الحقائ ...
- آلاف المحامين يتظاهرون في 12 محافظة ضد جمهورية الجباية.. ووق ...
- مقتل ضابط تركي بعبوة زرعها حزب العمال الكردستاني شمالي العرا ...
- مقتل ضابط من قوات النخبة التركية بعبوة زرعها حزب العمال الكر ...
- مقتل ضابط تركي بعبوة زرعها حزب العمال الكردستاني شمالي العرا ...
- وقفة احتجاجية للعاملين بجريدة الوفد للمطالبة بتحسين الأجور
- الصين.. مسؤولو الحزب الشيوعي يلقون النظرة الأخيرة على جثمان ...
- السلطات المنغولية تصدر مرسوما بتفريق المتظاهرين بالقوة


المزيد.....

- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين
- فلسفة الثورة بين سؤال الجدة وضرورة الاستكمال / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - احمد موكرياني - الى أمراء عائلتي بارزاني وطالباني انتحروا خير لكم من الذل العيش تحت وصاية أعداء الكرد