أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم حسن سعيد - ثلاثة نصوص














المزيد.....

ثلاثة نصوص


كاظم حسن سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 7356 - 2022 / 8 / 30 - 01:13
المحور: الادب والفن
    


(ليلة ترفض الرحيل)

1
دفعتك البنادق نحو البنادق
لا خيار
بين نار ونار
فتقدمت مستهزئا بالهزيمة والانتصار
2
فراغا يرونك ملتحفا بالعلم
3
رحيل مبكر
قبل قطف الهوى
رحيل يقطّر بي وحشة المقبرة
وموتك كان الدليل
بان الخطى المبطئة
تضيع صبحا
4
فماذا تريد ين يا ليلة لا تفارق خلا
ارقت فاشتهت دم روحي فهبت الى العمق نصلا فنصلا
بك عمرا تأملت حتى وجدتك عمرا
كلما طاب خمر يحيط بنا مأتم دموي
فلتعودي اذن ليلتي مثل عاهرة لفراش رديء .
26-11-1981
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(السخرية)

حفر كهفه في الكهوف
صهر الحجر وتغلغل عميقا في الارض
له ابتكروا التحالفات
ولاجله التحم الاعداء
حللوا الهواء حذرا من ذراته المتسربة
شبحهم المروع هو وارقهم المزمن
في الدغل وبين التلال
على القمم وفي المحيطات
تجسم في الاف الازياء
في كل العصور
في اشد المناخات حرارة .
اهداف لا تحصى
وسائل لا يمكن رصدها
وحينما واجهته البنادق , او النمور , الظمأ, والسم او الحبال
لم يلتفت ولم يعتذر
بل تقدم بخطى واثقة
وفيّا لضمير حي وسر عميق
ساخرا من انتصارهم المهزوم .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(الكتلة البشرية )
1
الريح تدفعها
العجلات البشر
قوى خفية
قوى منظورة
تجذب او تسيلها للسوق
يندلع الصباح
تفزعني الكتلة ـ الوحش الذي دجن
براقا
يرشح بالرهبة والصفرة والانين
حديثهم : متى ؟ , غدا
وحبلهم مالك يوم الدين
الجوع
يمسخهم غرائزا وكتلة وحشية تجري.
2
العجلات انتظرت
ان تأكل الايام
من وطأة الصدأ
واتكأت غريرة
تسندها الاحلام
واحرقت جسورها الاوراق
وسخرت من طعنة كاذبة
العجلات بعثرت
مذ حطمت اواصر انضجها الخوف .
المنابر الجوامع
تعجز عن ازالة الثلوج في المخيلة
الكتب , المنجمون , الانبياء , السحرة
تعجز عن زعزعة الفراغ
في كتل روحية تحجرت .
العجلات الان
يسحقها الفزع
وتستقر في غياهب الضياع
العجلات حائرة
محشوة بالشعر والحكم
تقبع في شطوطها الآسنة الموحشة
من يشتري التل من الامثال , الحكايا
المذاهب , الوصايا
الصدأ السمين في هياكل الانسان ويشبع الانسان
العجلات استنفذت طاقتها الطبول
والخطب المشوشة
والبهاء في الوعود
ينخلع الامان
عنها ويستقر
في العصب
اللظى
وتمسخ الاحلام
3
صفعة هولاكو على ظهري
عبادة الاصنام
سارية المفعول
ملوك ... تسوطها الاماء
الطبل للشعار او نقيضه
دول : يسوسها العجم
مذاهب شتى
وحدتها بالدم
القتل في التنور او في اسس البناء
العجلات البشر
غذاؤها الافيون
باغتها جالسة القرفصاء
ناثرة اجزاءها مفكرة
بالرجل الثوري
مقاولا
بقبضة القضبان بالمظاهرة
بضجة التصفيق
بالحرب في الشوارع
بالف ثكلى ضيعت كنوزها الحفر
خداااع ... خدااع .. خداااع
اهلا اذن بموسم الضياع
2-12-1994
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



#كاظم_حسن_سعيد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حي سليطة
- تصدع القوقعة ( نصوص شعر )
- قصة (لا تقبروني في عزلتي : الحل ليس حلا)
- قصيدة
- ثلاث قصائد
- البريكان (مجهر على الاسرار وجذور الريادة )ج5
- ام نسرينقصة
- نظرة الى الامام مذكرات ج10
- نص من رواية ( حي سليطة)
- شعر: ( استعارة..و..من الدوام وبعد ذلك)
- نظرة الى الامام مذكرات ج9
- نصان :(البريكان يهوي بالطعن) و(تجارب في تحنيط السأم )
- نظرة الى الامام مذكرات ج8
- قصة (عمائم التوبة )
- لحظة حاسمة
- شبح جمهور 
- الطفولة نجاة
- بيت مهجور 
- كتاب البريكان (مجهر على الاسرار وجذوور الريادة )ج4
- بيت الجمل (قصة قصيرة )


المزيد.....




- -ورد الخير- بعد زلزال أغادير.. هل تتكرر فكرة -أم كلثوم- في س ...
- مطرب غاضب يخرّب ديكور المسرح في مهرجان سان ريمو الموسيقي! (ف ...
- مماثلة لأعضاء بشرية.. شاهد فنان يستوحي من أفلام الرعب إكسسوا ...
- منها بالون -ترامب بحفاظة طفل- ولقطات من أفلام شهيرة.. شاهد د ...
- -حنات- السعودية تكشف عن وجهها
- خبير: مشاهدة نوع معين من الأفلام يمكن أن يساعد على تخفيف الأ ...
- مساءلة رئيس مجلس إدارة بي بي سي في مجلس العموم البريطاني
- 5 أفلام عالمية حاولت محاكاة الكوارث الطبيعية سينمائيا
- الفنان المصري محمد صبحي يوجه دعوة عبر RT للتبرع لصالح سوريا. ...
- سلمان رشدي يصدر روايته الجديدة -مدينة النصر- بعد 6 أشهر من ت ...


المزيد.....

- ترجمة (عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين) لريتانّا أرميني (1) / أسماء غريب
- الرواية الفلسطينية- مرحلة النضوج / رياض كامل
- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كاظم حسن سعيد - ثلاثة نصوص