أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجاح محمد علي - إيران تنقل محادثات فيينا إلى قطر














المزيد.....

إيران تنقل محادثات فيينا إلى قطر


نجاح محمد علي
سياسي مستقل كاتب وباحث متخصص بالشؤون الايرانية والإقليمية والارهاب وحركات التحرر

(Najah Mohammed Ali)


الحوار المتمدن-العدد: 7292 - 2022 / 6 / 27 - 10:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يبدو أن زيارة مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي إلى طهران قد أسفرت عن عدد من التحركات المهمة التي يمكن أن تعزز السياسة الخارجية والدبلوماسية الإقليمية لإيران.
بعد أكثر من ثلاثة أشهر من التوقف في محادثات فيينا ، نجح جوزيب بوريل ، الذي يعمل أيضًا كمنسق للمحادثات ، في كسر الجليد بطريقة مفاجئة. وتوجت زيارته لطهران بإعلان مهم: سيتم استئناف المحادثات المتوقفة بشأن إحياء الاتفاق النووي لعام 2015 ، المعروف رسميًا باسم خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA) ، في الأيام المقبلة. 
وقال بوريل على تويتر "خلال لقائه مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان اتفقنا على استئناف المفاوضات بين إيران والولايات المتحدة في الأيام المقبلة بتيسير من فريقي لحل آخر القضايا العالقة". 

بالإضافة إلى أمير عبد اللهيان ، التقى بوريل أيضًا علي شمخاني ، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني. بعد هذا الاجتماع الطويل ، صدر إعلان مهم آخر: لن تعقد محادثات فيينا بعد الآن في فيينا. بدلاً من ذلك ، سيتم نقلهم إلى دولة خليجية ، ربما قطر. 

لم يذكر بوريل الدولة التي ستكون مكانًا للمحادثات. لكن المسؤولين الإيرانيين ووسائل الإعلام في طهران قالوا إن من المرجح أن تستضيف قطر المحادثات.
بالإضافة إلى المكان ، تغير شكل المحادثات أيضًا. وفقًا لبوريل ، لن تُعقد الجولة الجديدة من المحادثات في دول مجلس التعاون الخليجي بعد الآن في لغة P4 + 1. وبدلاً من ذلك ، ستكون المحادثات بين إيران والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ، وهو تغيير كبير يبدو أنه تجاوز الشكل التقليدي لمجموعة دول P5 + 1. 

إن استئناف المحادثات في دولة الخليج الفارسي مهم أيضًا لسبب آخر: إنه يأتي وسط جهود إيرانية لإصلاح العلاقات مع دول مجلس التعاون الخليجي ، وعلى الأخص المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة (الإمارات العربية المتحدة) ، بما يتماشى مع عقيدة السياسة الخارجية الجديدة لإدارة رئيسي المعروفة باسم "سياسة الجوار". 

السياسة مبنية على تعزيز التعاون مع الدول المجاورة والقوى غير الغربية. خطت إيران خطوات واسعة في ظل هذه السياسة في آسيا الوسطى. تبادل قادة تركمانستان وطاجيكستان وكازاخستان الزيارات مع إيران في الأسابيع الأخيرة. 
وقد أسفرت الزيارات عن توقيع العديد من وثائق ومشاريع التعاون. خلال زيارة الرئيس الكازاخستاني توكاييف إلى إيران هذا الشهر ، أمر رئيسا إيران وكازاخستان بعبور أول قطار حاويات في كازاخستان عبر إيران في حفل أقيم عبر مؤتمر بالفيديو مع محطة سكة حديد طهران.
قد تتلقى سياسة الجوار التي ينتهجها رئيسي دفعة أخرى من إجراء المحادثات في قطر ، حيث من المرجح أن تشير إلى حسن نية إيران وجديتها للمضي قدمًا في إصلاح الأسوار.
تبادل المسؤولون الإيرانيون والعرب الزيارات خلال الأشهر القليلة الماضية وما زالوا على اتصال وثيق مع بعضهم البعض. زار الرئيس رئيسي سلطنة عمان وقطر ولديه زيارة إلى الإمارات العربية المتحدة على جدول أعماله على الرغم من أن الموعد الدقيق لهذه الزيارة لم يتم تحديده بعد. 
كما تتحسن العلاقات بين طهران والرياض ، في ظل زيارة رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقي مصطفى الكاظمي إلى إيران والسعودية. من الجدير بالذكر أن الكاظمي بدأ دبلوماسية مكوكية بين طهران والرياض. وقام بزيارة للسعودية والتقى ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ثم غادر جدة متوجهاً إلى طهران. ووصل ، الأحد ، إلى العاصمة الإيرانية والتقى بالرئيس الرئيسي وكبار المسؤولين. ويقال إن الهدف الرئيسي للكاظمي هو تهدئة التوترات بين إيران والمملكة العربية السعودية لكنه يهدف أيضاً تكريس دوره كلاعب اقليمي لعله يحظى بولاية ثانية.



#نجاح_محمد_علي (هاشتاغ)       Najah_Mohammed_Ali#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رسائل أمريكا الخاطئة
- في العراق : الدخول ليس كالخروج..
- لكن مقتدى لن يرحل..
- الحرب العبثية والسلام المطلوب ..
- ما زال بايدن يحفر الحفرة ..
- قرار مقتدى الصدر ..!
- استقالات جماعية..
- الحكومة التي نريد ..
- الأجندة الخارجية !
- إنسداد أم اتفاق ؟!
- الانتداب البريطاني باق ..
- نقد للحوار المتمدن ..
- المتورطون في اغتيال سليماني ومخاوفهم الأبدية.
- اليمن : هدنة زائفة ..!
- قانون الأمن الغذائي لسرقة المال العام..!
- الناتو.. يدقّ آخر مسمار في نعش السلام العالمي. ..!
- الناتو يطيل أمد الصراع في أوكرانيا..
- بعد المصادقة على قانون تجريم التطبيع..!
- تركيا أطماع مستمرة ..!
- شرعنة التطبيع من الباب العريض !


المزيد.....




-  البيت الأبيض يعلن عن استعداده للحوار مع كوريا الشمالية
- الإرياني يطالب بموقف دولي واضح ورادع من -التهديدات الحوثية- ...
- البنتاغون: نراقب استخدام الأسلحة الغربية في أوكرانيا لمعرفة ...
- الأمير خالد بن سلمان يبحث مع وزير الدفاع الأمريكي التعاون ال ...
- البنتاغون: من الأنسب تزويد كييف بالدبابات السوفيتية بدلا من ...
- شولتس: ألمانيا ستكون قادرة على تأمين أمن طاقتها من دون -السي ...
- زاخاروفا: موقف الدنمارك من حادثة -السيل الشمالي- دنيء وغير ق ...
- أردوغان يهدد مجددا بعدم الموافقة على عضوية السويد وفنلندا في ...
- موسكو: لا يجوز أن يتحول العراق إلى ساحة لتصفية الحسابات
- لبنان يسلم واشنطن ملاحظاته على مقترح ترسيم الحدود البحرية مع ...


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجاح محمد علي - إيران تنقل محادثات فيينا إلى قطر