أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد رضا عباس - لماذا لم تنجح العقوبات الاقتصادية الغربية ضد روسيا الاتحادية؟














المزيد.....

لماذا لم تنجح العقوبات الاقتصادية الغربية ضد روسيا الاتحادية؟


محمد رضا عباس

الحوار المتمدن-العدد: 7262 - 2022 / 5 / 28 - 09:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لان السواد الأعظم من السياسيين والاقتصاديين يعرفون جيدا انها لا تنفع و انها لا تستطع انجاز ما شرعت له . العقوبات الاقتصادية لم تستطع اسقاط نظام كوريا الشمالية ولم توقف مشاريعها العسكرية , ولم توقف الهند من صنع القنبلة الذرية , ولم تسقط نظام صدام حسين, ولم تسقط نظام فينزويلا , او النظام الإيراني . العقوبات الاقتصادية تؤذي المواطن العادي وربما تكسر عظمه , ولكن كمجتمع يقاوم العقوبات الخارجية ويعتبرها أداة إهانة وسخرية لتاريخه وثقافته . وهكذا , تصبح العقوبات الاقتصادية الخارجية أداة دعم للحكومات وليست معول لإسقاط نظام او تأليب شعبه عليه . وهذا كان هدف العقوبات الاقتصادية الغربية ضد روسيا الاتحادية , الضغط الاقتصادي العنيف لينتج عنه انسحاب عسكري روسي سريع من أوكرانيا . لم يحدث هذا الان, واعتقد لن يحدث هذا في المستقبل حتى ينجز الرئيس الروسي اخر هدف له في أوكرانيا .
لماذا؟ لان الرئيس الروسي عرف قبل زمن من دخول قواته اكرانيا في يوم 24 شباط ان الولايات المتحدة الامريكية وحلف الناتو ليس لهم المعدة لدخول في مواجهة عسكرية ضد روسيا . ثانيا , دخل فلاديمير بوتين الحرب وهو يعرف ان سوق الطاقة العالمي بدونه لا يكفي تعويض اروبا من النقص منها في حالة فرض عقوبات عليه . وهذا بالضبط ما صرح به رئيس وزراء هنغاريا عندما قال ان الغرب يريد قطع امدادات الطاقة من روسبا بدون بديل له, وهو سبب وقوفه ضد قرار اغلاق صبور النفط والغاز , لان البلد يعتمد على الطاقة الروسية بنسبة 80% من حاجاته . بالحقيقة , ان إيطاليا , المانيا , وفرنسا قلقين من إمكانية إطالة امد الصراع وتخشى المخاطر المحتملة عل اقتصادهم . وهذا سبب الانقسام اروبي -الأمريكي . أمريكا تريد اقصاء روسيا وربما ازلتها من على وجه الأرض فيما ان اروبا تحذر من هذا التوجه الأمريكي .
لحد الان لم ينحي بوتين امام اروبا وامريكا معتذرا , بل على العكس من ذلك , العمليات العسكرية تسير كما هو مخطط لها حسب الاعلام الروسي, كما لم تتراجع شعبية بوتين لحد الان , ولم تؤدي المقاطعة الى تسريح كبير للعمال , او زيادة نسبة التضخم في روسيا. صادرات النفط والغاز الروسيين لم تتراجع الا قليلا, حوالي 3% فقط, إيرادات النفط تتزايد بسبب ارتفاع سعره في الأسواق العالمية , تصاعد سعر الروبل بوجه الدولار الأمريكي و اليورو الاوربية , وان التراجع في قيمة الروبل في اليومين الماضيين يعود الى تخفيض سعر الفائدة في روسيا الى 11% , وتخفيض الحد القانوني لعائدات التصدير الذي يتوجب على الشركات المصدرة بيعه في بورصة موسكو من 80% الى 50%. يضاف الى ذلك لم تشر اخبار صحفية الى نقص في المواد الغذائية , بل على العكس ,يتوقع وزير الزراعة الروسي بتصدير ما يقارب 50 مليون طن من الحنطة هذا العام . اذن, اصبح في يد الروس سلاحين يدافعون بهما وهو سلاح الطاقة و الغذاء واللذان سيجبران الغرب بالجلوس مع الرئيس بوتين .
بالمقابل , فان العقوبات الاقتصادية ضد روسيا أصبحت تنهش أصحابها . تضخم مالي لم تشهده أوربا وامريكا منذ أربعين عام, نقص في الطاقة حتى في تكساس , عاصمة صناعة النفط الامريكية , نقص في صناعة حليب الأطفال المجفف في الولايات المتحدة بسبب نقص امدادات زيت عباد الشمس, احد مكوناته , من أوكرانيا , غالبية الأمريكيين يتحدثون عن تردي اوضاعهم الاقتصادية ,تدفق مالا يقل عن خمسة ملايين لاجئ من أكرانيا , زعزعت الثقة بالنظام المالي العالمي والعملات الاحتياطية بسبب الإجراءات الامريكية بتجميد الأصول الروسية , وكالة بلومبرغ تعلن ان فرنسا قريبا تصبح مستوردة للطاقة الكهربائية بعد ان كانت مصدرة لها .
سياسيا , بدء الغرب لا يسمع كثيرا الى الإدارة الامريكية و البريطانية . يوم امس صرحت رئيسة المفوضية الاوربية فان دير لاين " لا يمكن فرض حظر على النفط الروسي " موضحتا " ان عدم استيراد النفط من روسيا سيؤدي الى ان روسيا ستبيع هذا النفط الى مشترين اخرين . وبأسعار عالية وستحصل روسيا على أموال كثير’". بيان رئيس وزراء هنغاريا فيكتور اوريان وزعيمة حزب التجمع الفرنسي مارين لوبان يؤكد , انه " ثبت انه لا يمكن الاعتماد على بيروقراطي بروكسل والأحزاب اليسارية في حماية السكان الأوروبيين والعائلات." , الرئيس السابق لأكرانيا فيكتور يانوكونيتش يصرح " ان السياسة الحالية لسلطات هذا البلد( اكرانيا) تهدد بفقدان كيانها كدولة ." , فيما يصرح وزير الخارجية الامريكي الأسبق هنري كيسنجر " ان اكرانيا قد تضطر على الأرجح الى تقديم تنازلات إقليمية كجزء من تسوية إقليمية." اعتقد ان مسالة العقوبات ضد روسيا أصبحت مسالة ثانوية عند الروس , بالوقت الذي تفقد اكرانيا دعم الأغلبية في العالم.



#محمد_رضا_عباس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رسالة اقتصادية سعودية الى العراقيين
- العواصف الترابية في العراق من صنع الله , امريكا . ام االبشر ...
- بعض اسباب دعم الشعب الروسي لقيادته
- احصاء شعبية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاخيرة
- اسئلة ما بعد كورونا
- ما هو مشروع - الديانة الابراهيمية- ومن هم معارضيه ؟
- التعامل مع مرض السكر -النوع الثاني
- الاعمال في خواتيمها
- الخلاف الشيعي الكردي حول قرار مجلس الامن رقم 1546 -الجزء الث ...
- الخلاف الشيعي الكردي حول قرار مجلس الامن رقم 1546 -الجزء الا ...
- العلاقة بين التضخم المالي والركود الاقتصادي في نظام السوق
- طيور السنونو لم تعد تزور بغداد
- بين عقوبات العراق وروسيا
- حرب اليمن المنسية
- انظار الغرب تتوجه نحو نفط وغاز الشرق الاوسط
- الجيش العراقي لا يستحق كل هذا التشويه
- ماذا توفر 50 مليار دولار اضافية للعراق؟
- العراق لا يريد مغادرة المرض الهولندي!
- هل سيتاثر سعر المعدن الاصفر بعد رفع البنك الاحتياطي الامريكي ...
- الشرق الاوسط في مرمى الحرب الروسية -الاوكرانية


المزيد.....




- عصابة مسلحة تقتل 15 شخصا في مسجد بشمال غرب نيجيريا
- ارتفاع حصيلة ضحايا غرق قارب الهجرة قبالة سواحل سوريا إلى 94 ...
- لافروف: 3 دول طلبت لقاءنا ثم اختفت عن الرادار
- الأجندة المعادية لإيران تصبح جسراً بين إسرائيل وأوكرانيا
- أعلنوا الحرب على نظام -مير- الروسي
- عاصفة استوائية تجبر -ناسا- على تأجيل جديد لإطلاق صاروخها الع ...
- استفتاءات في مقاطعات أوكرانية للانضمام إلى روسيا
- كاميرا الجزيرة ترصد الأوضاع قرب نهر أوسكيل جنوبي خاركيف
- بين تأييد ومعارضة استفتاءات الانضمام إلى روسيا.. ما قول القا ...
- صورة القتال وأصواته.. هل اقتربت ساعة الحسم في حرب روسيا على ...


المزيد.....

- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ
- إشكالية وتمازج ملامح العشق المقدس والمدنس / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد رضا عباس - لماذا لم تنجح العقوبات الاقتصادية الغربية ضد روسيا الاتحادية؟