أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ياسر إلياس - لغتنا الكردية العظيمة 16















المزيد.....

لغتنا الكردية العظيمة 16


ياسر إلياس
شاعر


الحوار المتمدن-العدد: 7229 - 2022 / 4 / 25 - 17:49
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


(أحبُّ أفلاطون لكني أحبُّ الحقيقة أكثر )تلخص من جهتي الإشكال النفسي و الروحي و العاطفي و المأزق الثقافي العميق الذي يعيشه إخوتنا تجاه غيرهم من الأمم و الشعوب التي نهلوا ليس من أوطانها و ثرواتها لكن من ثقافاتها و أديانها و لغاتها أيضاً بجحود تامٍ و نكرانٍ مشدد النكيربعيد عن كل الآداب و الأخلاقيات و القيم التي تسمو بالإنسان في عالمٍ شديد الترابط و التمازج و التلاقح تتضح فيه كل مظاهر التأثر و التأثير بالأدلة التاريخيةو الأركيولوجية و اللغوية الدامغة .

لكن أحبابنا الذي تشربوا نظريات الاصطفاء العرقي و الجغرافي و اللغوي لا يكادون يتقبلون إلى سبيل العقل
و العلم مسلكاً ، و لا يرضون بغير أهوائهم و أمانيهم سبيلاً و حكماً .

هاجوا و ماجوا و بلبلوا و ولولوا و ظهروا على سجيتهم
التي تربوا عليها في الزوايا و التكايا و الخانكخانات الصوفية
و نسيوا أو تناسوا بأنَّ الدهر قد شبَّ عن الطوق و أنَّ العقل سمي عقلاً لا لأنه يمكن اعتقاله و إنما لأنه هو الذي يعِقل الأمور و يعتقلها ، و يضعها في نصابها الصحيح .

نحن لا نضرب في المندل، ولا نقرأ الكف ، و لا نبصر في الفنجان و دليلنا و هادينا علومٌ لغوية لسانية متجذرة في الصلابة و الاستقامة لها قواعدها و أصولها و أدواتها التي لا مندوحة عنها للاهتداء إلى القصد ومن المعروف أن العرب في ذلك الزمان كانوا أمة غزو ، و جعل رزقهم تحت ظل سيوفهم و رماحهم كما يقول الحديث ، فلماذا الغضب و اللجاجة في العداوة في حين أننا نتكلم عن مفردات في ميدان الزراعة التي لم يكن للعرب فيها كوع ولا بوع.
فإذا قلنا بأن ( الباسن ) و هو الحديدة التي تربط على الدابة للحراثة من أصل كردي فإننا نعلم ما نقول لأنها
من ga, گا ( ثور) و Hasin، هاسن : حديدة
Gasin, گاسن
و إذا كان العرب قد أطلقوا على الجمل مئة اسمٍ فإنما ذلك لفقر و شحاحة في معطيات بيئة صحراوية أكثر ما يلقاك فيها جملٌ و خيمة و صحراء .

و ما ذنبنا أن العرب لم يكن من عاداتهم لبس السراويل و السرابيل ، ما يدل عليه فحوى الحديث (( اللهم اغفر للمتسرولات من أمتي )) حين سقطت امرأة من على ظهر حمار على مرأى منه فاستحسن لبسها السروال فقال ذلك ليحث الناس على حذوها..

و ما ذنبنا أن السروال و السربال كلمات كردية صميمة

Wal الجسم من الصرة و ما تحت (وال
Bal: الجسم من الصرة و ما فوق)بال

Ser : سر ،فوق

فيكون :
سروال
سربال
ولا جدال أو مشادة أو محاجة في ذلك
هذا هو العلم ، شئته أم أبيته ، أحببته أم كرهته
و ما داعيهم لكل هذه الجلب و الصخب ؟
أو فهاتوا برهانكم إن كنتم صادقين

ها هو المعجم الإنكليزي و الفرنسي و المعاجم الأوربية كلها ، لا تستحي من ذكر أصول كلماتها ، و لا تخجل من إحالة مفرداتها إلى جذورها التي أنبتتها في لغات الأمم و الشعوب الأخرى ، و لا تأنف من رد الخير إلى أهله ، و تسمية الأشياء بأسمائها الأولى ، التي ولدت عليها في مهدها الذي انبثقت منه حين أبصرت النور بشعاع الحياة على طريق الموكب البشري المكافح أبداً في مسيرته الجبارة صوب الحضارة و الرقي و الازدهار .

و لا يمر بك سطر في معاجمهم دون التنويه إلى أصول مفرداتهم ، و تعج بالإحالات إلى الآفستانية و البهلوية و الإيرانية و اليونانية و اللاتينيةو السنسكريتية و غيرها من اللغات القديمة و الحديثة .و مع ذلك فإننا لم نصادف يوماً بريطانياً أو فرنسياً أو ألمانياً يتنقص الإغريق أو الميديين أو الزرادشتيين أو الإيرانيين أو الهنود بأنهم بويجية و بلا هوية و تاريخ .. و العكس بالعكس صحيح !!

و أنا أقول : تغيروا أو اندثروا ، و من لا يحسن التكيف مع محيطه فإن مصيره آيل إلى الانقراض بمرض نقص التأقلم المكتسب ..!
أما بعد ، فإني أبدأ بالكلمة الأهم بين كلمات اليوم و هي

مفردة ( الجنابة ) الكردية نخرجها للنور مشعة منيرة بزيها الكردي النوروزي المبارك ، هذه الكلمة لا يوجد ما يقابلها في كل لغات العالم بلفظها لأنها مقتبسة من الكردية ، يمكنك الحصول على ما يقابلها بالمعنى في كل لغات العالم بنقرة على ما تدل عليه ( المني ) ( ماء الجماع) كما تفسره كل معاجم العربية ، لكن لا أحد منهم أخبرنا بالمصدر الذي أوردوا منه هذه الكلمة ، هذه الكلمة لم تنزل من السماء و لم تكن رتقاً من الإبداع فتقها خيال من يسمون بالفقهاء وليست طلسماً ماورائياً عجيباً كما يتخيل الكثير من الكرد الذين حادوا و نأوا عن كنوز حضارتهم الزاهية و لنستعرض المادة العربية ثم نبسط الأصل الكردي القح لها :

الجُنب هو مصطلح إسلامي يُوصف به الشخص الذي وجب عليه الغسل بالجماع أو خروج المني. أي من جامع ولو لم ينزل منياً، أو أنزل منياً ولو لم يجامع، ويستوي في هذا المرأة والرجل. الجُنب من مُبطلات الصلاة.

الجنابة اصطلاحًا: إنزال المني، أو التقاء الختانين، وسميت به لكونها سببًا لتجنب الصلاة شرعًا.]

كتاب التوقيف على مهمات التعاريف،ص131

فيكون: بنزول المني أو بالتقاء الختانين ولو من غير إنزال: كتغييب الحشفة في الفرج قبلًا أو دُبرًا. ولو كان غير بالغٍ ولا عاقل (مذهب الشافعية والحنابلة) فلا يشترط أن يكون مكلفًا.]

الفقه الإسلامي و أدلته ، ص1/517

وشدد أئمة الحنفية على أنه يجب الغسل إن رأى بللًا ظنه منيًا بعد إفاقته من سكر أو إغماء. ويتوجب عندهم الغسل أيضًا لمن كان يغتسل وبعد انتهاءه خرج مني منه.

و قد جاء في القرآن : ((وإن كُنتم جنبًا فاطهروا)) [المائدة: 6].

و في ذلك حديث "" (لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئًا من القرآن)).4

الترمذي ، كتاب الطهارة،236/1ص

و جاء في لسان العرب : 277/1ص

وَالْجَنَابَةُ: الْمَنِيُّ. وَفِي التَّنْزِيلِ : وَإِنْ ڪُنْتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا. وَقَدْ أَجْنَبَ الرَّجُلُ وَجَنُبَ أَيْضًا – بِالضَّمِّ – وَجَنِبَ وَتَجَنَّبَ. قَاْلَ ابْنُ بَرِّيِّ فِي أَمَالِيهِ عَلَى قَوْلِهِ جَنُبَ – بِالضَّمِّ – قَالَ: الْمَعْرُوفُ عِنْدَ أَهْلِ اللُّغَةِ أَجْنَبَ وَجَنِبَ – بِكَسْرِ النُّونِ – وَأَجْنَبَ أَكْثَرُ مِنْ جَنِبَ.
قَاْلَ ابْنُ الْأَثِيرِ: الْجُنُبُ الَّذِي يَجِبُ عَلَيْهِ الْغُسْلُ بِالْجِمَاعِ وَخُرُوجِ الْمَنِيِّ. وَأَجْنَبَ يُجْنِبُ إِجْنَابًا، وَالِاسْمُ: الْجَنَابَةُ .

هي من :
Gan : گان

بمعنى ( الجماع ، الاتصال الجنسي ، المضاجعة )

القاموس الكردي الإنكليزي ، محمد تقي الدين ابراهيم ص 932
و :

، آب ، Ab: ماء

و أصلها : ganab، ganaba,گانآب ، گان آبه
( مني الجماع )

طريقة الاقتباس : رد الكلمة ( ganab) گانآب
إلى الثلاثي العربي ( گنب) ال ( g) لا نظير لهافي العربية

استعيض عنها بالجيم و وضعت المادة اللغوية في الجذر
( مادة) : جنب ، و نفس الإجراءت المتبعة في تعريب هذه الكلمة اتبعت في كلمات أخرى مثل ( جُلاب ) و ضعت في مادة جلب ، و هي من gul: ورد ، و ab, ماء

وگُنِهايه gunihaye, التي أصبحت جناية و وضعت في مادة جني ، و الأمثلة أكثر من أن تحصى ..

دخلت الصيغة المعربة كما هي في

الفارسية : جنابه
التركية : janaabah
الأوردية : جنابتْ
السندية : جنبه

2-جاء في لسان العرب :

مادة ( خمن):

خمن: خَمَنَ الشَّيْءَ يَخْمِنُهُ خَمْنًا وَخَمَنَ يَخْمُنُ خَمْنًا: قَاْلَ فِيهِ بِالْحَدْسِ وَالتَّخْمِينِ أَيْ بِالْوَهْمِ وَالظَّنِّ؛ قَاْلَ ابْنُ دُرَيْدٍ: أَحْسِبُهُ مُوَلَّدًا. وَالتَّخْمِينُ: الْقَوْلُ بِالْحَدْسِ. قَاْلَ أَبُو حَاتِمٍ: هَذِهِ ڪَلِمَةٌ أَصْلُهَا فَارِسِيَّةٌ عُرِّبَتْ، وَأَصْلُهَا مِنْ قَوْلِهِمْ خُمَانًا عَلَى الظَّنِّ وَالْحَدْسِ.

يقابلها في الإنكليزية من حيث المعنى كلمة ( guess)
أصلها الكردي لا يزال في الاستعمال و هي من
Goman, guman : قاموس جلادت بدرخان ص148

و قاموس كردي انكليزي ، ص987، محمد تقي ابراهيم پور

آلية التعريب : رد الكلمة إلى الثلاثي : گمَنَ
ال ( g) صوت لا كفء له في العربية ، استعاضوا عنها بالخاء ( خمن ) .

و لا تزال اللغة السندية تشترك مع الكردية في الاحتفاظ بهذه الكلمة لكونها من نفس العائلة الهندو أوربية

گمان

أما الفرس فأحلوا محلها : حدس بزن

أما التركية و الأوزبكية ( الشعوب التركية) فتسعمل الصيغة المعربة عن الكردية :
Tahmin
Taxmin

3-كلمة توأم :

توأم : طفلان يولدان معاً ، في ولادة واحدة

في السريانية : Tôma
في الإغريقية: tomas

Twinsودخلت الإنكليزية أيضاً

و هذا من الكردية من الرقم : Do ، اثنان

Dowem

نظائره الآفستانية الميديةو البهلوية موثقة و معروفة

ومثل dowem:
Yekem
sêyem
Çarem
Pêncem

و في الكردية كلمة أخرى للدلالة على الطفلين المولودين في ولادة واحدة (Cêwî)
و الكلمة الأخيرة موجودة في السنسريتية
و الأوردية و الطاجيكية و الهندية أيضاً

جوڑے ، جڑواں بچے

çuft

जोड़ा

जुडवा

و مثل هذا كلمة dual، في الإنكليزية ( مثنى ، مزدوج)
و كلمة ( dozen) في الإنكليزية و دزينة في العربية، و بقية اللغات الأوربية بمعنى
الحزمة المكونة من 12، متحولة عن العدد اثني عشر و هو في الكردية Duwazde
Dozde
و على نفس المنوال جاءت كلمة ( دوبيت)
التي تعني زوجاً من أبيات الشعر .

4-كلمة ( سندان )

السَّنْدَانُ]: ما يطْرُقُ الحدَّادُ عليه الحديد.
(وهي كلمة معرَّبة).

ويقال: "هو بين المِطْرقة والسَّندانِ": بين أَمرين كلاهُما شَرٌّ.

المعجم الوسيط-مجمع اللغة العربية بالقاهرة-صدر: 1379هـ/1960م

لكن أين البيان و التبيين في معاجم العربية

لتوضيح أصول هذه الكلمات و الإيفاء بحقوق شعوبها أدبياً و أخلاقياً و علمياً و حضارياً

سندان


Sindan

Sin , Hasin : ، سِن ، هاسن حديد

Dan , دان ,
اسم مكان من الفعل الكردي Danî , ( وضع ) داني

و مصدره : دانين ، Danîn، بمعنى موضع

……………..



#ياسر_إلياس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في روضة اللغة الكردية الغناء
- في رحاب اللغة الكردية الغناء 14
- في رحاب اللغة الكردية التي تجري على كل الألسن (12)
- كلماتنا الكردية الجميلة في كل مكان و على كل لسان (11)
- كلمات المعلم الأول و أبنائه تتدلى من الضاد (10)
- كلماتنا الكردية الجميلة في اللسان العربي (9)
- كلماتنا الكردية الجميلة من كردستان إلى بريطانيا(8)
- من أين جاء الجذر (زاد يزيد زيادةً) لدى العرب
- هل اللغة الكردية هي أصل لكل لغات العالم ؟ قراءة سريعةللجذر ا ...
- كلماتنا الكردية الجميلة في اللسان العربي (5)
- كلماتنا الكردية في اللسان العربي(4)
- مفرداتنا الكردية في اللسان العربي (سلسلة 3)
- المفردات الكردية في اللسان العربي ، سلسلة 2
- المفردات الكردية في اللسان العربي
- امرأة المرايا
- مخاض الفينيق
- خريطةٌ على الورق
- أحلام لاعب حزين
- أيها الطفلُ لقد ماتَ الضمير
- أنا أدري بأنَّك سوفَ تأتين


المزيد.....




- الريسوني يوضح رأيه بالمصالحة بين السعودية والإمارات وتركيا و ...
- ما المكتوب على جدران مسحها محمد بن سلمان بلقطات من غسل الكعب ...
- الريسوني يوضح رأيه بالمصالحة بين السعودية والإمارات وتركيا و ...
- ولي العهد السعودي يتلقى اتصالا هاتفيا من المستشار الألماني
- أردوغان يتوجه إلى أوكرانيا غدا
- الخارجية الروسية: تدفق المخدرات من أفغانستان إلى آسيا الوسطى ...
- نائب أردوغان: علاقات أنقرة مع دمشق قد تصبح مباشرة
- واشنطن بوست: قادة الاستخبارات ودبلوماسيون أبلغوا بايدن في أك ...
- مقتل سعودي على يد شقيق زوجته في تونس.. وسفارة المملكة تصدر ب ...
- مقتل سعودي على يد شقيق زوجته في تونس.. وسفارة المملكة تصدر ب ...


المزيد.....

- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- الإنكليزية بالكلمات المتقاطعة English With Crosswords / محمد عبد الكريم يوسف
- الآداب والفنون السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع / وليد المسعودي
- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر
- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ياسر إلياس - لغتنا الكردية العظيمة 16