أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - زكريا كردي - ما هو الإبداع .؟!














المزيد.....

ما هو الإبداع .؟!


زكريا كردي

الحوار المتمدن-العدد: 7222 - 2022 / 4 / 18 - 21:46
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


مُقدمة طويلة لسؤال قصير قابل للمناقشة :
ما هو الإبداع .؟
متى نقول على منجزٍ ما ، أنّه منجز ابداعي صرف. ؟
ثم هل لفعالية المنجز الابداعي مدة محدودة أو أجل مسمى؟
و هل ياتُرى من الممكن أن ينطفئ مرجل الابداع - حيناً ما - في ذات الإنسان، أو ينتهي أثره في مناحي الواقع مع مرور أحيان الزمن؟..
الابداع - كما أفهم - هو أمرٌ مبتكرٌ ، يحدثُ حين يعمل الفهم بأقصى طاقته في شأن من الشؤون المُدرَكة، التي تمسّ كافة مناحي الحياة الانسانية والطبيعية..
و هو - في تقديري- أمرٌ ضروريٌ جداً ، لتقدّم نشاط الوعي الانساني بالذات والواقع، وكذلك لكونه يتضمن - بالضرورة - حلولاً جديدةً لمُشكلاتٍ مطروحة، سواء في المجال النظري أو الواقع العملي..
والفعل الإبداعي -كما أعتقد - هو فعل لمّاح وألمعي، تأتي به -بالطبع - قلة من الافهام الذكية المُميّزة، التي يجب ان تمتلك بالضرورة قدرات ومواهب معينة، تتوافق و المجالات المختلفة التي تتم فيها مرامي الابداع ..
لقد رأى بعض المفكرين، أن الابداع يبدأ من معرفة الذات قبل أي شيء، في حين أضاف أخرون، أنه قدرة العقل على تكوين وإنشاء علاقات جديدة في الفهم، من اجل مواجهة الواقع وخطوبه المختلفة..
وأما عن كيفية حدوث انبثاقة الفعل الإبداعي، فإن هناك قاعدة أساسية في الفكر، مفادها أنّ العمل الذكي و تراكم خبرات التجارب، يوجد كثير الاحتمالات .. ثم يقوم الذهن من خلال الحدس العقلي المبدع باختيار الاكمل منها ..وهكذا ..
و جديرٌ بالذكر، أنّ الذكاء والإبداع هما أمران مُتلازمان على نحو من الأنحاء، فكلّ مبدع ذكي حتماً ، ولكن ليس كلّ ذكي مبدع بالضرورة . .
منذ فترة ليست ببعيدة، قفز إلى خلدي تساؤل واسع الأرجاء والدلالة، حول امكانية وظروف موت الحس الابداعي لدى فرد ما، أو أمة ما ,,
وهل ياتُرى يحصل هذا الأمر ، هكذا بسهولة، و دفعة واحدة في كل مجالات الابداع، سواء الثقافي او العلمي او ما الى ذلك .؟
بالطبع نحنُ نعلم انّ للعلم سمات كثيرة، من أهمها : "الدقة" و "التجريد" والتعميم" و سمة "التراكمية"..و ...و، .
ونعلم جيدأً ، أن النظريات العلمية تستند إلى بعضها بعضاً، وتتراكم مع الوقت، رغم تمسك الذهن العلمي بميزة التفنيد والدّحض دائماً، على خلاف المعتقدات والنظريات الغيبية. التي تركن إلى الوثوقية في التفكير، وإلى اليقينات المطلقة.
إذ تحتفظ النظريات العلمية التي يثبت خطؤها، أو تمَّ تجاوزها تماماً عبر التجريب بأهميتها التاريخية فقط ..
فلولاها لما جاءت النظريات اللاحقة، التي صححتها أو ربما تلتها في إثبات مصداقية ما، او اعطاء يقين معين، ولو كان مؤقتاً .
كما نعلم أيضاً أنّ الابداع الذي لايحمل طابعاً كلياً، او حقائق كليّة عامة، لا يمكن له أنْ يبقى أو يدوم طويلاً..
او لنقل لنْ يستطيعَ الصمود أمام إنسراب مياه مَجرى الحياة، وتغيّرات الواقع اللامتناهية ..
ناهيك عن دور الآخرين، و دور سطوة البيئة الاجتماعية المحيطة في قتل الإبداع، وسحق بذوره الطرية في تربة الأفهام الذكية في المجتمع،
فكما يُقال : يمكن لأي أحمق ومُتسلط في هذا العالم أنْ يقتلَ الأفكار الإبداعية للآخرين، بمُجرّد امتلاكهِ ثلاثة أسلحة رئيسية.. :
الحَسَدْ، والغَبَاء، والسُلطة المطلقة على مَعاش الأذكياء.
أخيراً : كل تلك الأفكار والاسئلة أعلاه، إنما هي ومضات فكرية لأسئلة أولية، غير منجزة تماماً، تدور في ذهني، أو لنقل هي مُنعرجات لازمة لدروب الدّهشة المُستوطنة في براحِ عاقليتي ..
والتي تفتح بدورها أبوابَ فكري، على مغاليق أسئلة لا تتوقف ولا تنتهي.
لن أدّعي بالقطع، أنه بالإمكان الإجابة عنها جميعا دفعة واحدة،
لكن حتماً ستكون هناك إضافات هامة لأفهامنا سوية،
وبخاصة ، إذا ما فكرنا معاً ..بصوتٍ مكتوبٍ رَصين، جادٍ وحرّ ..
لست بشاعرٍ ،
ولكن سأقول لكم جوهر فكرتي، من فيض الخاطر لدي نثراً :
لا خيرَ في احوالِ الدُنى.. إذا لمْ يكنْ فيها ..إبداعُ خلقٍ و تَحسينُ
ففي سكونِ الرّوعِ ..موتٌ حقيقٌ.. وفي التجديدِ ..إصلاحٌ وتَمكينُ



#زكريا_كردي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- آراءٌ بسيطةٌ غير ملزمة لأحد ..(10)
- آراءٌ بسيطة غير مُلزمة لأحد ..(9)
- مداخلة حول - المثقف والسلطة-
- آراءٌ بسيطةٌ غيرَ مُلزمَة لأحَدْ ( 8 ) ..
- أفكارٌ أوّليةٌ حولَ نشوء الشّعور الدّيني
- أراءٌ بسيطةٌ غير مُلزمة لأحدْ..(7)
- أفكار أولية حولَ مفهوم -الرّوح الكليّة- عند -هيغل-
- -قد ترامَتْ إِلى الفسادِ البرايا-
- آراءٌ بسيطةٌ غير مُلزمة لأَحدْ (6) ..
- أفكارٌ بسيطةٌ حول الأخلاق والسياسة..
- آراءٌ بَسيطةٌ غير مُلزمة لأحَد..(5)
- أفكارٌ مُتراميةٌ على أطرافِ - الحُزْن -
- آراءٌ بَسيطةٌ غير مُلزمة لأحَد..(4)
- آراءٌ بَسيطةٌ غير مُلزمة لأحَد..(3)
- أراءٌ بسيطةٌ غير مُلزمة لأحدْ..(2)
- آراءٌ بسيطةٌ غير مُلزمٍة لأحد..
- * شرُّ التّفَاؤل المُفْرط..
- حديث خرافة..
- ليس بعيدا عن السياسة 3 ..
- ليس بعيدا عن السياسة 2 ..


المزيد.....




- خطوط سوداء ومربعات ملونة.. لوحة تجريدية لموندريان قد تحقق 50 ...
- أشعل الحرائق ودمر المباني.. شاهد ما خلفه قصف صاروخي روسي عني ...
- لإغراء السياح بالعودة.. هونغ كونغ تمنح 500 ألف تذكرة طيران م ...
- هذا البصل الأحمر حلو لدرجة أنّ الإيطاليين يصنعون منه -آيس كر ...
- مساع أوروبية لتوحيد الاستجابة لأزمة الطاقة
- فرنسا تسجل عجزاً تجارياً قياسياً قدره 15,5 مليار يورو في آب/ ...
- السلطات الإيرانية تتبرأ من موت مهسا أميني وشابة أخرى قيل إنه ...
- مهسا أميني: إيرانيات يحاربن من أجل الحرية من 1979 إلى 2022
- تايلاند: -أطلق النار على الباب بينما كان الأطفال نائمين-
- روسيا وأوكرانيا: لماذا يتلاشى حلم فلاديمير بوتين بتحقيق نصر ...


المزيد.....

- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور
- إشكالية الصورة والخيال / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - زكريا كردي - ما هو الإبداع .؟!