أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي الاخرس - لينا ورمل البحر














المزيد.....

لينا ورمل البحر


سامي الاخرس

الحوار المتمدن-العدد: 1670 - 2006 / 9 / 11 - 10:01
المحور: الادب والفن
    



لينا ... صغيرتي . . عيناك يشعان نوراً وأملا ..براءة عمرا ..تداعب بابتسامتها أمواج البحر ..لتتراقص علي شذي ضحكاتها .. تتفحص صوتا آتي من شفاك 00 فتحتضن طهارتها .. لترافقه وتداعب عبثيتها الطفولية .. فتهرول هنا مع سنايل الربيع .. وهناك مع رمال البحر الناعمه ... لتبحث عن زهرة تقبلها ... وموجه تغتسل بمياهها ... وتبتسم ...وتبتسم
لينا .... صغيرتي ... لم احتضن زهرات عمرك الثلاث .. ولم أقبل جبينك الناصع ضياء .. كقلب الخاشعين في أكناف الحرمين ...فأقتحمت القلب ..وهيمنتي علي نبضاته ... فقبل طفولتك
وحملت همومي هاربا بين رياضها بأحلامي ... تشذو أنغام ... وترويني أمل.
كلما أتأمل محياك المشع كأطياف الورود عنبرا .. تداعبين قلبي كزهرات الربيع ونسائمه ،وتشفين القلب من علله .... وينبض ... وينبض .
صغيرتي ... طفلتي ...نورس العمر ...زهرة متفتحة بايقونة العمر ... ها عيناك تقتحم كل الحواجز ... وتسبح مع ملائكة السماء ... فتحتل أعماقي .. وتدفء أوصالي ، فتجذبني لعالمك البرئ الطاهر ... وتشعلين ثورة الشوق ..فأمسك قلبي وأخط به كلماتُ وأشعار ... وأرسم لوحة فنية تذوب مع دمائي ... فتحملها الشرايين غذاء وهواء ... أتنفس به واقتات منه .
أسمعني البحر صوتك .. وأخبرتني الرمال عن سحرك ... كانت لحظة حينما نبض لساني ... وغازلت رمال البحر وهي تذوب تحت قدميك ... ببريق طفولتك ... تكتب ربيع عمرك سطرا من حب وحرفا من نور ....
لينا .... من شغف القلب رحيق الشمس ... تنمو علي شرفات وجهك البرئ كستناء ..وتعود بها بأحلامك كسنبلة ينحي المطر خاشعا لها ... ويغني بهمس ظلها ...

7/9/2006






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ديمقراطيه بطعم الهزيمة والعلقم
- إضراب الموظفين والحكومة وحماس
- غزة بدولتين وسلطيتين
- الفتاة العربية في غرف المحادثة
- الامم المتحدة تهزم المقاومة في لبنان
- كثير من الجنس قليل من العمل
- هوليود ومسلسلات العنف بعراق العرب
- صامدون كغصن الزيتون
- أمة لا تتفاهم سوي بلغة المؤتمرات
- أكسروا قيودي واحملوا ىمالي
- الصحافة الفلسطينية وعصر التحديات
- فلنلقي بغزة بالبحر
- سأغادر
- ولاية غزة المتحدة وعاصمتها جحر الديك
- شاطئ غزة ... ملكية خاصة
- لماذا الآن أشعلتم فتيل الحزبية ؟
- حق بزمن اللاحق .. شعب وحكومة
- المرأة العربية رمزاً للتخلف بعصر التمدن
- حملوك فارساً ......
- تعقيب علي مقال المرتد الأفغاني .. ورد علي الحوار المسيحي بشأ ...


المزيد.....




- -إلا قلة الأدب وأنا سأربيه-.. عمرو أديب يرفع قضية ضد محمد رم ...
- -وردٌ ورمادْ- أو حرائقُ الأدب المغربي .. رسائل متبادلة بين ب ...
- سليم ضو يفوز بجائزة أفضل ممثل في مهرجان -مالمو- للسينما العر ...
- إصابة الفنانة نيكول سابا وزوجها بفيروس كورونا
- تعرف على الطعام المفضل لقراء بي بي سي
- بوحسين: الصناعة الثقافية مفقودة في المغرب .. وبطاقة الفنان ل ...
- الفنانة نيكول سابا تعلن إصابتها وزوجها بكورونا
- الفيلم الأمريكي -نومادلاند- يفوز بجائزة أفضل فيلم ضمن جوائز ...
- -رامز عقلة طار-.. ضرب مبرح من ويزو لرامز جلال! (فيديو)
- فلسطين 1920.. أول فيلم وثائقي يكشف مقومات الدولة الفلسطينية ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي الاخرس - لينا ورمل البحر