أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - اسحق قومي - عشتار الفصول:12427 طبيعة الأعمال التاريخية تبقى غير منجزة














المزيد.....

عشتار الفصول:12427 طبيعة الأعمال التاريخية تبقى غير منجزة


اسحق قومي

الحوار المتمدن-العدد: 7190 - 2022 / 3 / 14 - 16:19
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


أغلب الأعمال التاريخية أراها غير منجزة بالكامل سيما تلك المتعلقة بالماضي والماضي البعيد.
الخلاف ما بين الكتابة التاريخية وبقية الأنواع كالشعر والقصة والرواية والمسرحية والأبحاث الفلسفية والاجتماعية والسياسية وغيرها فروقات شاسعة تفرضها طبيعة الأبحاث التاريخية وكذلك آلية التعامل معها كما هناك مجموعة من المعوقات يستلزم استحضارها جهداً قد يفوق قدرة أي مؤرخ كان لهذا نقول:
أنْ تكتب قصيدة هذا شأنكَ. إن أجدت فيها معنى ومبنى، خيالاً ومحسنات أو كانت نظماً أم شعراً، ألحنت هنا أو أقويت هناك فالقصيدة هي تجربة خاصة بك وتُنسب إليك وإن تناولتها الأقلام بالنقد فلا ضير يُصيبك على الرغم من أن كل شاعر يريد أن يبلغ المنتهى في القصيدة الشعرية. وهكذا في الأعمال النثرية روائية كانت أم قصة قصيرة أم طويلة.
وحتى في الأبحاث الفلسفية فالمحطات الهامة فيها أنها تُنسب للشخص نفسه ولا أحد يستطيع أن ينقدك في أنَّ تجربتك شاملة جامعة مانعة أم لا؟ وإن تم توجيه النقد فالنقد هنا ليس فيه الحدية التي تتلقاها حين تعمل في البحث التاريخي ولا تقترب من شفافية مواضيعه.
أجل إنّ الكتابة التاريخية أصعب أنواع الكتابة والسؤال لماذا؟
فكتابة التاريخ لا تعني الكاتب ذاته. بتعبير أخر الكتابة التاريخية لا تقف عند حدود الشخصية الكاتبة بل تتعداها إلى عالم تاريخي يمتد في الزمان والآخر يمتد في الجغرافيا ويتناول أمما وشعوباً، قبائل وعشائر وعليك أن تكون دقيقاً وملماً في كل ما يتعلق في هؤلاء من جنس ولغة وثقافة وطباع وأعمالهم العضلية والفكرية والثقافية حتى أنك معني بحلهم وترحالهم ومدى استقرارهم وتكوين شخصيتهم التاريخية والسياسية والفكرية لابل عليك أن تُجيد الكثير من تراثهم الغنائي الذي هو بوابة لمعرفة شخصيتهم المغمورة في اللاشعور أو في الشعور الجمعي.
في الكتابة التاريخية.
أنتَ تختار موضوعك وليس كما في بقية الاجناس والأنواع حيث يأتيك الموضوع دفعة واحدة ثم يتم تصنيفه إلى جنسه ونوعه. والقصيدة إلى البحر الذي جاءت عليه الأبيات تباعاً وهكذا القافية والزحافات والجوازات والعلل وغيرها.
أما في الكتابة التاريخية فأنت أمام كم هائل من استحضار الماضي بكل وثائقه وشهود عيانه ونتائج البحث الأركيولوجي لا بل عليك أن تُجيد لغات عدة وربما احتجت أن تفتش المكتبات العالمية لتحصل على ما يُدعم رأيك في تفنيد هذه الظاهرة أو تلك.
كما أنك معني بمعرفة ليس الأدوات المهنية للغة التي تكتب بها بل عليك أن تتعرف إلى المناهج البحثية ومعرفة كيفية أن يكون بحثك بحثاً علميا ولا يبقى في حدود الكتابة الاستعراضية.
أجل وهناك من الأمور التي يضيق عنها البحث هنا. خاصة حين تتناول قبيلة ما أو عشيرة في بقعة جغرافية وهنا تكون مهمتك أصعب المهام فعليك أولاً:
1= معرفة تاريخها ومؤسسها ومسيرة حياتها وتنقلها واستقرارها في أماكن مرتها تلك القبيلة .
2=ثم تأتي على أهم رجالاتها ومن قاد مسيرتها منذ بدء نشوئها وظهورها حتى اليوم.
3= فرسانها الذين يشهد لهم الموروث من الشعر والأمثال .
4= أعدادها وأعمالها ومبدعيها ورجالات تشهد لهم بثقافتهم واضطلاعهم (العارفة). ومن منهم شعراء وغير ذلك.
5= عليك أن تتقيد بضرورات لا يمكن لك أن تمر عليها هكذا بالنسبة للعشائر التي تكوّن القبيلة والأفخاذ الذين يُشكلوّن العامود الفقري للعشيرة وهكذا عليك أن تتبع مسيرة نموها وتطورها البشري وعلاقتها بالقبائل المتحركة في الأزمنة الماضية ومع القبائل والعشائر في زمن الاستقرار والبناء للقرى والمعيشة في المدن.
ونحن هنا نختصر ما لا يُختصر.
لنؤكد أن البحث التاريخي ليس فقط قبيلة لكن هناك مواضيع تاريخية تستلزم منك أن تعود للحوليات ونتائج الأبحاث التي تُجريها مئات من البعثات التنقيبية لكي تدعم فكرتك هنا أو هناك.
فإذا كان العمل الروائي والمسرحي يُكتب على مراحل وبكل أريحية هكذا يشترك معهما العمل البحثي التاريخي منه على وجه الخصوص وكل ما يتعلق بالنشاط الفكري والعقلي والثقافي لهذه الجماعة أو تلك.
العمل التاريخي جهد يعني الدقة والتحري والموضوعية والابتعاد عن التضخيم أو التقليل بل إيراد الواقعة كما كانت. البحث التاريخي هو إعادة كتابة جزء من تاريخ منطقة ما مع الحفاظ تلك الشفافية المفرطة في عملية الترميم فلا يجوز لك إن كنت حريصاً على نفسك أن تُدخل قطعة لجرة صغيرة في مكان ليس لها فأنت بهذا لا تشوه الحقيقة التي كانت أو التي نريد أن نتوصل إليها بل أنت تموه على الباحثين أثناء بحثهم عن الحقيقة عينها.
إنّ إعادة كتابة التاريخ لا يقوم به الهواة والمنفعلين والمغالين والمتعصبين بل أرى أن يقوم به ثلة ممن لهم اهتمامات تاريخية وأمضوا حياتهم الدراسية في هذا المجال مسترشدين بمقولة إن التاريخ البشري هو ملك للبشرية مهما كان ذاك التاريخ ولكننا نؤكد أن هناك العديد من الأبحاث التي مررنا عليها ونعرف شيئاً منها يسبق تلك القراءات فإننا نجد أن الغرباء عن الجغرافيا يُهملون أموراً هي في غاية الأهمية والمعنى المقصود من هذه الجزئية هو كلما كان المؤرخ ابناً للبيئة التاريخية التي يُراد ترميمها تكون النتائج أفضل وأغنى على أساس أن يتخلى عن عاطفته الهوجاء تجاه تاريخ منطقته أو جماعته لأنه ليس ملكاً شخصيا بل هو يتعامل مع أملاك أميرية عالمية.
وهذا البحث يتطلب أكثر من هذه المحطات التي جئنا عليها لكن في مقال آخر.
اسحق قومي. ألمانيا في 13/3/2022م



#اسحق_قومي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عشتار الفصول:12400 .قراءة في مقابلة رسالة وتوضيح
- رسالة إلى الأستاذ الصحفي والإعلامي اللبناني نوفل ضو.
- عشتار الفصول:12384.لنؤمن بمشروعية الفرح لا بمشروع الموت المؤ ...
- عشتار الفصول:12374 النضال القومي. بين النفي والإثبات لأبناء ...
- عشتار الفصول:12366 إلى من يهمهم الأمر.موسوعة أعلام السّرياني ...
- عشتار الفصول:12367. النهضة الحديثة للعرب والمسلمين ومقوماتها
- عشتار الفصول:12361 جورج قرداحي كيت.
- عشتار الفصول:12348 كيف نقرأُ الفكر الديني ومحمولات الماضي عل ...
- عشتار الفصول:12333 ملاحظة بشأن اختلاف الأساليب لدى الكاتب نف ...
- عشتار الفصول:12326 سورية والشرق الأوسط .
- عشتار الفصول:12325 السياسة الأمريكية الخارجية فاشلة بامتياز.
- عشتار الفصول:12323 رسالة مختصرة لمن يتفهم مضمونها.الثوابت ال ...
- عشتار الفصول:12305 التحديات الكبرى أمام دول الشرق الأوسط.
- عشتار الفصول:12288 ردود أفعال على ماجاء في رسالة بطركية بابل ...
- عشتار الفصول:12284 المسيحية السّورية تعقد مؤتمرين خارج الحدو ...
- الأعنف لم يأتي بعد ومعاهدة لوزان ستنتهي بعد عامين بالتمام.
- عشتار الفصول:12252 =وجود حضارات خارج منظومتنا الكونية متقدمة ...
- عشتار الفصول:12251 اللغة العربية.
- عشتار الفصول:12250 ازدواجية المعايير والعنتريات والوطنيات ال ...
- عشتار الفصول:12235 سنعود إليها ولو بعد مليون عام. فكرة مشروع ...


المزيد.....




- توب 5: هدنة اليمن دون تمديد.. وإسرائيل تراجع ترسيم الحدود مع ...
- القوات المسلحة التابعة للحوثيين: نمنح الشركات النفطية في الإ ...
- -بلومبرغ-: واشنطن تعتزم تقديم 1.5 مليار دولار كمساعدات شهرية ...
- مصر.. ضبط طالب بالصف الثاني الإعدادي يتعدى على طفلة جنسيا وإ ...
- مستشار الرئيس الأمريكي ونظيره التركي يبحثان الوضع في أوكراني ...
- بعد نقله لسجن آخر.. أحمد فوزي يطالب بالإفراج عن زياد العليمي ...
- ريبورتاج: فرانس24 ترافق الجنود الأوكرانيين في هجومهم المضاد ...
- يؤيد منع أسلمة فرنسا.. ناشط يميني متطرف يدعو لإبادة المسلمين ...
- رغم الجهود الدولية.. ما الذي يعنيه عدم تمديد الهدنة في اليمن ...
- إثيوبيا: طقوس وتقاليد فريدة في -مهرجان أريتشا- احتفالا بقدوم ...


المزيد.....

- عملية البناء الاشتراكي والوطني في كازاخستان وآسيا الوسطى. ال ... / دلير زنكنة
- ما هو المشترك بين زيوغانوف وتروتسكي؟ -اشتراكية السوق- بين ال ... / دلير زنكنة
- الانتفاضة في سريلانكا / كاديرغامار
- الاتحاد السوفيتي. رأسمالية دولة أم اشتراكية حصار / دلير زنكنة
- كيف تلقي بإله في الجحيم. تقرير خروتشوف / دلير زنكنة
- اليسار المناهض للشيوعية - مايكل بارينتي / دلير زنكنة
- العنصرية والإسلام : هل النجمة الصفراء نازية ألمانية أم أن أص ... / سائس ابراهيم
- كلمة اﻷمين العام اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اليونا ... / الحزب الشيوعي اليوناني
- ثورة ثور الأفغانية 1978: ما الذي حققته وكيف تم سحقها / عدنان خان
- فلسفة كارل ماركس بين تجاوز النظم الرأسمالية للإنتاج واستقرار ... / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - اسحق قومي - عشتار الفصول:12427 طبيعة الأعمال التاريخية تبقى غير منجزة