أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حسن مدن - عقلانيّة التعليم كمضاد للتطرف والإرهاب














المزيد.....

عقلانيّة التعليم كمضاد للتطرف والإرهاب


حسن مدن

الحوار المتمدن-العدد: 7051 - 2021 / 10 / 18 - 11:53
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


ليس عبثاً الحديث عن ضرورة إعادة النظر في مناهج التربية والتعليم في بلداننا العربية، في ضوء غلواء التطرف والتعصب اللذين يستحوذان على أذهان أعداد ليست بالقليلة من الشبان العرب، الذين قذفت بهم تيارات الإسلام السياسي في نسخه المختلفة إلى أتون التهلكة .
ليست مناهج التعليم وحدها هي المسؤولة عن ذلك، كي نكون منصفين، فالتطرف ظاهرة مركّبة تتشابك عوامل مختلفة في استفحالها واستشراء نفوذها، لكن اليقين أن مناهج التعليم تلعب دوراً فارقاً في الحالين: إما تهيئة الشباب لتقبل الأفكار التكفيرية الناقمة على العصر والمجتمع، لا على السلطات وحدها، وإما تحصين أذهانهم بوجه الترهات التي تبثها التنظيمات المتطرفة والتي تتخذ من العنف والتكفير منهجين لها .
في ثقافتنا العربية الإسلامية تراث حافل بقيم العقلانية والتسامح والانفتاح على الآخر، وسبق أن تساءلنا هنا لو أن تراث رواد النهضة العربية الموءودة، وجميعهم آتون من تأسيس ديني وفقهي مكين ومتين، وجدت لها مكاناً في مناهجنا التعليمية والتربوية، وفي التكوين الثقافي للناشئة أما كانت أحوالنا أفضل؟
على صلة بهذا، علينا السؤال عن المساحة التي يحتلها تدريس مادة مثل الفلسفة في مدارسنا ومعاهدنا وجامعاتنا، ولو سعينا للإجابة نلاحظ أن هذه المادة بالذات تكاد تكون مغيبة، لا بل منبوذة، وفي الكثير من البلدان جرى استبعادها من مقررات ما قبل الجامعة، وإن وجدت ضمن مقررات الجامعة فيتم النظر إليها على أنها مادة ثانوية وغير ضرورية، وقليلة هي الجامعات العربية التي تخصص أقساماً خاصة بها .
ثمة حاجة للتوضيح أننا حين نتحدث عن أهمية هذه المادة، كونها تربي مهارات التفكير العقلاني عند الشباب، وتوسّع من أفقهم، فإننا ندرك أنها مادة معقّدة، وربما تبدو ثقيلة الدم، في أعين الكثيرين، بالنظر لتعميم نظرة الازدراء لها، وبالتالي فليس المطلوب حشو أذهان التلاميذ والطلبة بمقولات فلسفية جامدة أو صماء، فلا يجدون سبيلاً لرؤية تجلياتها في الواقع، وإنما المطلوب هو انفتاح المقررات الدراسية الأخرى في التاريخ والاقتصاد والقانون وعلمي الاجتماع والنفس على الفلسفة، فذلك ييسر للدارس متابعة الجديد المعرفي في عالم اليوم، ويحقق في الآن ذاته دخول الفلسفة الى المنظومة التعليمية والتربوية، وعبرها إلى الحياة، أي إلى نمط التفكير .
مهمة مثل هذه تشترط أن يكون القائمون على التعليم، هم أنفسهم عقلانيين.



#حسن_مدن (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نقد مفهوم الهُويّة الخليجيّة
- ماذا لو مكث عبد الرزّاق جورنه في زنجبار؟
- الخوف من الذكاء
- في العلاقة بين الثّقافة والدّيمقراطيّة
- تمييز ثقافي ضد المُلونين والنساء
- التقشّف ليس الإدخار
- الثّقافة كمضادٍ ل(السوبر ماركت)
- البلاهة تفكّر
- الحكّ بالخبز اليابس
- لا التاريخ انتهى ولا الجغرافيا
- تعطيل العقل العربيّ
- خانات فكريّة ثلاث
- حركيّو الجزائر
- الحياة لا الغرف المغلقة
- محنة الحريّة في تاريخنا
- عبوديّة الآلة
- محنة الحرية في تاريخنا
- تآكلت الفئات الوسطى فتراجعت ثقافة التنوير
- من وحي انتخابات المغرب
- المهمشون


المزيد.....




- اخترقت غازاته طبقة الغلاف الجوي.. علماء يراقبون مدى تأثير بر ...
- البنتاغون.. بناء رصيف مؤقت سينفذ قريبا جدا في غزة
- نائب وزير الخارجية الروسي يبحث مع وفد سوري التسوية في البلاد ...
- تونس وليبيا والجزائر في قمة ثلاثية.. لماذا غاب كل من المغرب ...
- بالفيديو.. حصانان طليقان في وسط لندن
- الجيش الإسرائيلي يعلن استعداد لواءي احتياط جديدين للعمل في غ ...
- الخارجية الإيرانية تعلق على أحداث جامعة كولومبيا الأمريكية
- روسيا تخطط لبناء منشآت لإطلاق صواريخ -كورونا- في مطار -فوستو ...
- ما علاقة ضعف البصر بالميول الانتحارية؟
- -صاروخ سري روسي- يدمّر برج التلفزيون في خاركوف الأوكرانية (ف ...


المزيد.....

- اللغة والطبقة والانتماء الاجتماعي: رؤية نقديَّة في طروحات با ... / علي أسعد وطفة
- خطوات البحث العلمى / د/ سامح سعيد عبد العزيز
- إصلاح وتطوير وزارة التربية خطوة للارتقاء بمستوى التعليم في ا ... / سوسن شاكر مجيد
- بصدد مسألة مراحل النمو الذهني للطفل / مالك ابوعليا
- التوثيق فى البحث العلمى / د/ سامح سعيد عبد العزيز
- الصعوبات النمطية التعليمية في استيعاب المواد التاريخية والمو ... / مالك ابوعليا
- وسائل دراسة وتشكيل العلاقات الشخصية بين الطلاب / مالك ابوعليا
- مفهوم النشاط التعليمي لأطفال المدارس / مالك ابوعليا
- خصائص المنهجية التقليدية في تشكيل مفهوم الطفل حول العدد / مالك ابوعليا
- مدخل إلى الديدكتيك / محمد الفهري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حسن مدن - عقلانيّة التعليم كمضاد للتطرف والإرهاب