أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - بولا يعقوبيان هي الحل الوحيد لإنقاذ لبنان ( العراق ) من الجحيم !














المزيد.....

بولا يعقوبيان هي الحل الوحيد لإنقاذ لبنان ( العراق ) من الجحيم !


نيسان سمو الهوزي

الحوار المتمدن-العدد: 7018 - 2021 / 9 / 13 - 15:32
المحور: كتابات ساخرة
    


نبذة مقتضبة مسروقة من ويكيبيديا !!
هي من أصول أرمينية لبنانية تزوجت مدنياً من الإعلامي اللبناني موفق حرب لكونه من الطائفة الشيعية وهي أرمنية مسيحية، رزقت منه منه بابن اسمه بول، وانفصلت عن زوجها عام 2016.
مشوارها المهني
بدأت حياتها المهنية باكرا في يونيو 1995 وهي في سن السابعة عشرة في محطة ICN اللبنانية تلفزيون لبنان في قسم الاخبار ثم تسلمت مركز سكرتيرة التحرير في الاخبار الإقليمية والدولية في القناة نفسها، كما قدمت في الوقت عينه برنامجا سياسيا حمل اسم «السلطة الرابعة».
عملها في المؤسسة اللبنانية للإرسال
بعد ثلاث سنوات إنتقلت إلى المؤسسة اللبنانية للارسال ال بي سي حيث كانت تطل يوميا في البرنامج الصباحي السياسي نهاركم سعيد بالتوازي مع تقديمها نشرة أخبار الفضائية اللبنانية.
عملها في إم تي في اللبنانية وشبكة راديو وتلفزيون العرب
في العام 1999 إنتقلت إلى محطتي إم تي في اللبنانية قدمت هناك برنامجها من الأخر وشبكة راديو وتلفزيون العرب حين كان هناك إتفاق دمج في ما بينهما وقدمت برنامجا سياسيا اسبوعيا ولكنه توقف بعد نشوب خلافات بين المحطتين وانفصالهما بعدها. قدمت بولا برامج عديدة منها ضد التيار و لقاء خاص ، رؤية واضحة، لقاء من أمريكا على قنوات art الأوائل ، art المنوعات وإيه آر تي العالمية حيث ساعدها الشيخ صالح كامل بالتعريف عن الأرمن والطائفة الأرمنية لتصل إلى جميع الناس حققت بولا انتشارا وشهرة من خلالها.
تلفزيون المستقبل
حطت رحالها في تلفزيون المستقبل حيث تقدم برنامجها إنترفيوز، وعملت أيضا في جريدة السفير اللبنانية، في العام 2014 قدمت حفل الموركس دور وحلقة سبيسال مع الفنان عاصي الحلاني، تتلمذ الكثير من الطلاب على يدها في Media trainig لتدريب طلاب الإعلام في 25 يناير 2018 قدمت استقالتها على الهواء مباشرة من تلفزيون المستقبل ، متوجهة بالشكر للرئيس سعد الحريري الذي أصر على بقائها في "المستقبل". لتنتقل إلى قناة الجديد في برنامج حواري جديد يواكب الانتخابات النيابية المقبلة، من ضمن سلسلة برامج بثتها المحطة قبيل الانتخابات والبرنامج بعنوان "بولاتيكس" (لعب لفظي على اسم بولا وكلمة politics) ويستضيف المرشحين للانتخابات الذين يعلنون برامجهم الانتخابية عبر البرنامج، وتناقشهم في تلك البرامج الانتخابية، كما انها تدربهم على كيفية التعاطي مع الجمهور والناخبين، خصوصاً لأولئك الذين يدخلون المعترك السياسي للمرة الأولى.
نظمت حملة مساعدات بعنوان" دفى " شارك فيها الكثير من المتطوعين والفنانين مثل راغب علامة.
الترشيح للإنتخابات
في سنة 2018 أعلنت يعقوبيان استقالتها من قناة المستقبل وقررت الترشح في الانتخابات التشريعية اللبنانية مع لائحة كلنا وطني وفازت بمقعد لها في بيروت. إنتهت السرقة ...
في عام 2020 وبعد إنفجار بيروت ( المرفأ يعني بيروت ) قدمت إستقالتها بسبب العقم الذي أصاب الحكومة والاحزاب التي ركبت ظهر المواطن اللبناني ..
تحولت الى ناشطة ومعارضة سياسية شرسة لا مثيل لها بكل العالم العربي . متحدثة ذكية وصريحة وجريئة لم نشهد مثيل لها في العالم الاسود ...
تُدين كل الاحزاب الطائفية والمذهبية والعرقية والتكتلات الخبيثة والتي تحولت الى مافيات قادوا البلد الى الإنهيار التام . تُطالب الشعب وتقود حملة لقلع جذور الكل يعني الكُل ( هذا المطلب وصل للعراقين أيضاً ولكن الذي يمتلك السلاح اقوى من الله على الارض ) ! هذه حقيقة فلا تُعرعر ! فكرة !
ستشارك في الإنتخابات القادمة بحزب مستقل لا علاقة له بأي رجل دين إرهابي او سياسي طائفي او مذهبي مقيت !
إستمعت إليها اليوم في برنامج السؤال الصعب للإعلامية ( الجميلة ) فضيلة السويسي فوجدتها الحل الوحيد للشعب اللبناني لإنقاذه من الجهنم الذي هو متجه إليه ! الرئيس عَون هو بنفسه قال لبنان رايح للجهم ! وهو رئيس لبنان ! إذاً يكون هو الشيطان بعينه ! والله فكرة !
نعم لبنان يحتاج الى إمرأة جريئة وقوية وواعية ومدركة للسبب الرئيس الذي أوصل لبنان من بلد الجنة الى بلد الزبالة ، إمرأة تقول لا للمذهبية ولا للطائفية ولا لأحزاب الله الارضية والكل يعني الكل ! الكُل يجب قلعه يعني الكُل ! وهذه كلمة لها مدلولات كبيرة ومهمة جداً لإنقاذ لبنان ...... والعراق !
بإمكاني أن أكتب عن هذه السيدة إلى أن يتم محاكمة كل الفاسدين في لبنان والعراق ( يعني اربعة قرون اُخرى ) ولكنني سوف أترك لكم رابط لِلقائها الاخير في برنامج السؤال الصعب وأدَعَكُم تستمعون إلها مباشرةً ( أصلاً هي أحلى مني ) ... إليكم رابط الكلمة .. لقاء قصر ...
https://www.youtube.com/watch?v=TM9zq3xpxEE
لا يمكن للشعوب المتخلفة التقدم قبل البدأ من نقطة الصفر !
نيسان سمو 13/09/2021






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اللعنه عليكم ( الغربيين ) وعلى سفاراتكم في كابول !
- موقعه الطف ! عِداء أزلي أم صراع سياسي !
- ماذا جرى ويجري في إفغانستان بلد الدين والثوار !
- ثقافة القتل الهَمجي عند العرب !
- اولمبياد البوذيين كانت الافضل في التاريخ ! لا إرهاب ولا نحر ...
- لماذا يُشاهد العالم الإسلامي فعاليات الاولمبياد ! ليش هذا مو ...
- وفد العراق في أولمبيات طوكيو يرفع الرأس أعلى مما هو مرفوع !
- لبنان الى الحضيض ومزبلة التاريخ !
- المسلم سوف لا يتعض او يتنور حتى يكتوي بنارهِ !
- قبل عقد ذكرتُ بأن إنقسام العراق هو الحل الوحيد !!!
- أيها العراقيون خذوا الدرس من سويسرا !
- هزيمة تركيا في أمم اوروبا الاخيرة لا تقل مرارةً عن هزيمتها ف ...
- لاعبي منتخب العراقي لاعبي كوكب آخر !
- مات اريكسون ولكن الدكاترة اقاموه فأحيوا امم اوربا 2020 !
- العودة الى قطر وخالد وإسماعيل والسنوار مرة أخرى ! !!
- السيد الأسد : لماذا تقلصت نسبة الفوز الى 95 وعُشر بالمائة !
- ضبط إيقاع المُكبرات الصوتيه في المساجد والجوامع ! كيف ولماذا ...
- ماهي نوعية الرسائل التي بعثها الله للأرض !
- حرب غزة الاخيرة كانت انظف وأرقى حرب في التاريخ !
- الرد الإيراني لإسرائيل يأتي دوماً في الرمضان !


المزيد.....




- الاستقلالي عبد العالي العلوي رئيسا لجماعة سيدي رحال
- الحوز.. إعادة انتخاب التجمعي عبد الجليل قربال رئيسا لجماعة ت ...
- رئيسي: نشهد هجوما غربيا مواسعا على حقوق الانسان والهوية الثق ...
- التجمعي كريم أشنكلي رئيسا لمجلس جهة سوس ماسة
- ميركل بعيون شخصيات عالمية نافذة .. في فيلم وثائقي لـDW
- دنيا سمير غانم تزور قبر والدتها في أول جمعة بعد الأربعين
- أول صورة للفنان المصري كريم فهمي بعد إصابته بجلطتين في الرئة ...
- فان دام ينشر صورة قديمة تجمعه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين ...
- الاستقلالي كموش رئيسا لجماعة آسفي
- بالصور: الإعلان عن الفائز بجائزة مصور المحيطات لعام 2021


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - بولا يعقوبيان هي الحل الوحيد لإنقاذ لبنان ( العراق ) من الجحيم !