أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - الكاظمي نقض العهد والوعد !...














المزيد.....

الكاظمي نقض العهد والوعد !...


صادق محمد عبدالكريم الدبش

الحوار المتمدن-العدد: 7018 - 2021 / 9 / 13 - 06:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لن يوفي بوعوده وعهوده وما قطعه على نفسه وعبر وسائل الإعلام المختلفة !..
لِمَ لَمْ يكشف عن قتلة المتظاهرين .المطلب الرئيس لثوار وثائرات تشرين قبل إجراء الانتخابات المبكرة !..
أين وعودكم يا سيادة الرئيس بالكشف عن حيتان الفساد .
وحصر السلاح بيد الدولة .
والتصدي للميليشيات وسحب أسلحتها وتحجيم دورها وحلها ومنع أي نشاط لأي فصيل مسلح خارج المؤسسة الأمنية والعسكرية حسب ما نص عليه الدستور العراقي .
المكاتب الاقتصادية التابعة لأحزاب الإسلام السياسي الشيعي تمثل الخطر الأكبر على الاقتصاد العراقي ومصادرة للدولة ولهيبتها وسلطتها .
بيع العملة الصعبة من قبل البنك المركزي العراقي ( مزاد العملة ) يشكل الباب الرئيس للفساد وتهريب أموال اللصوص والسماسرة والطفيليين والمرابين .
مازال المال السياسي يتحكم وبشكل كبير في عمل الدولة ومؤسساتها وفي جميع الأنشطة السياسية والاقتصادية والاجتماعية وفي كل عملية انتخابية .
الطائفية السياسية والمحاصصة والتفرد في صنع القرار وإلغاء الرأي الأخر والتنكر للتعددية ومصادرة الحريات والديمقراطية وتحجيم دور المرأة والتنكر لحقوقها ولحقها في مساواتها مع أخيها الرجل ، هذه المفاصل المهمة والأساسية تمثل نهج وسياسة وثقافة وفلسفة أحزاب الإسلام السياسي الشيعي ومن يسير ورائهم ، المسؤولين عن كل هذا الخراب والدمار والجوع والبؤس والموت الذي يعانيه العراقيين منذ سنوات .
المحاصصة وتقاسم المغانم على المتسلطين على رقاب الناس ، هذه المحاصصة التي أبعدت الكفاءات والمبدعين والعلماء والفنيين من المساهمة الفاعلة في إدارة وبناء دولة المواطنة ، والذي أدى إلى مصادرة الدولة ومعالمها وأسس وقواعد قيام هذه الدولة ، وحولوا العراق إلى إمارات ومشايخ وكهنة وجماعات مسلحة تفرض إرادتها بقوة السلاح وما يمتلكوه من وسائل إعلام قام من المال المنهوب من خزائن البلاد ومن عرق وتعب الملايين من شعبنا ، ويستخدم هذا الإعلام الذي لا نعلم مصادر تموينه داخليا وخارجية ، وتسخيره لتظليل الناس والكذب والنفاق ، ليتمكنوا من البقاء لفترة أطول في الحكم وليزدادوا ثراء والبؤس والجوع والجهل والمرض والفاقة لشعبنا من الفقراء والبؤساء والمحرومين .
لماذا يا سيادة رئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة تصغي إلى المنافقين وعاض السلاطين والكهنة واللصوص ولا تصغي لشعبنا وثوار تشرين والمعتصمين أمام الوزارات والمؤسسات المطالبين بتلك الحقوق وبالخدمات وتوفير فرص العمل والمطالبين بالسكن اللائق بدل بيوت الصفيح والعشوائيات التي أصبحت ظاهرة خطيرة تحتاج إلى معالجة مسؤولة وسريعة قبل فوات الأوان ؟..
ماذا سيكسب شعبنا والفقراء من الانتخابات التي من المزمع قيامها في 10/10/2021 م ؟..
لماذا تكذبون على الناس وتسخرون ويسخرون معك سماسرة السياسة والطبالين والزمارين للدعاية لتلك الانتخابات المعروفة النتائج سلفا ، والمستفيد الوحيد من هذه الانتخابات ( المصيرية !! ) شريحة اللصوص والدجالين والمنافقين من الأحزاب الفاشلة والناهبة للبلاد والعباد .
وهل تعتقدون بأن الأمور ستسير كما تشتهون وكما يشتهون ، وسيقول الشعب لكم شكرا لكم على فقرنا وبؤسنا وموتنا ، وسينتظرون أربع سنوات أًخر ويعود شعبنا كما المثل القائل [ مثل صْبَيْ الحَمامْ إيدْ مِنْ وَرَ وْإيدْ مِنْ كدامْ ] ..
نقول لكم لا .. أنتم واهمون .. نعم واهمون جدا ؟..
ستتضح حساباتكم ليست كما تعتقدون ، وستصابون بصدمة قد تودي بحياة الكثير منكم .. وتضحون مثل البقال الذي لم يتقن مهنته ويقع في شر أعماله كما هو المثل الذي يطلق على هذا البقال الجاهل ( يَبيع وَيَضْحَكْ ... وَيَعِدْ الدَخَلْ ويَبْكِ ) ستبكون كثيرا .
13/9/2021 م



#صادق_محمد_عبدالكريم_الدبش (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مشاهد غريبة يشهدها عراق الإسلام السياسي ؟..
- لا ديمقراطية برؤيا الدولة الدينية .
- نحو المزيد من التضامن لدحر الإرهاب .
- الشيوعيين ودورهم الريادي .
- الدولة الدينية والديمقراطية العلمانية .
- نفحات مشرقة من حياة الرصافي .
- الدكتورة الشهيدة رهام يعقوب في ذمة الخلود .
- النفاق السياسي والكذب والتظليل ما يميز النظام الحاكم كتل وأح ...
- الأصولية الدينية والسياسة الغربية !..
- ستنتصر قوى الخير والتقدم والديمقراطية .
- الحوار بين محمد عبده وفرح أنطون .
- لا جدوى من انتخايات دون إصلاحات جذرية .
- الديمقراطية ونظامنا السياسي وغياب الدولة والدستور .
- هل هناك من يسمع لما نقوله ؟
- لا تجني من الشوك العنب !... معدل .
- وجعلنا من الماء كل شيء حي ؟..
- الحزب الشيوعي العراقي والتحالفات !.. .
- مجنون يهذي وعاقل يسمع ؟..
- ماذا يعني لنا الدولة الديمقراطية العلمانية ؟..
- ما أشبه اليوم بالأمس !..


المزيد.....




- إيران.. طائرات -درون- وراء انفجار بمجمع عسكري.. وحريق هائل ب ...
- مصر.. نجيب ساويرس يثير جدلا بتعليق عن منفذ هجوم القدس
- تقرير لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية: نظام الأسد مسؤول عن اله ...
- مصر.. تأجيل جلسة النقض على حكم حبس موكا حجازي عامين بتهمة مم ...
- الخارجية الأمريكية تنشر -مستند حقائق- عن العلاقات والشراكة م ...
- إيران.. طائرات -درون- وراء انفجار بمجمع عسكري.. وحريق هائل ب ...
- مصر.. نجيب ساويرس يثير جدلا بتعليق عن منفذ هجوم القدس
- تقرير لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية: نظام الأسد مسؤول عن اله ...
- مصر.. تأجيل جلسة النقض على حكم حبس موكا حجازي عامين بتهمة مم ...
- الخارجية الأمريكية تنشر -مستند حقائق- عن العلاقات والشراكة م ...


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - الكاظمي نقض العهد والوعد !...