أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - الحَازِي














المزيد.....

الحَازِي


كمال التاغوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6940 - 2021 / 6 / 26 - 17:24
المحور: الادب والفن
    


يَنْزِلُ بِكَ على دِعْصٍ يَحُزُّ الرَّمْلَ

تسأَلُ: مــاذَا تَــرَى؟

يَــرَى؟

يَرَى الدَّمْعَ يَتَـــخَلَّقُ فِي مَرَاكِبِ الأحْزَانِ

البَعِيــدَةِ (لَوْعَةُ الفِرَاقِ قَهْرُ الفَارِس الغَرِيبِ

فَجِيعَةُ البِنْتِ فِي دُمْيَتِهَا غُصَّةُ الفَجْرِ

بِعَــنَاقِيدِ الضَّبَابِ المُرِّ مُذَابَةٌ فِي كَفِّ

البَحْرِ مُذَابَةٌ فِي كَفِّ ثَكْلَى وَحِيدَةٍ)

يَرَى الإلَهَ يُمَـــلِّقُ وَجْهَهُ بِشَظَايَا الحِكَايَاتِ

بِغُبَارِ الضَّحَــايَا يَرَى الإلَهَ الذِي يَمَلُّ

دَرْبًــا لاَ تُوصِلُ أَبَــدًا (رَجْفَةُ الفَرَائِصِ قُدَّامَ

قَمَرٍ مُحْتَــرِقٍ صَدَى الحُرُوفِ عَـــلَى

جُدْرَانِ الكُتُبِ العَتِيقَةِ أَثَــرُ الخُــطَى فِي

مَــرَايَــا مِسْرَجَةِ الذّاكِرَةِ تُصَبُّ فِي

مِصْفَــاةِ الأَحْــلاَمِ السَّوْدَاءِ)

يَرَى لِلْحُبِّ سَبْعَــةُ أبْــوابٍ كَقُصُورِ

السَّــاحِرَاتِ يَرَى أبْوابَ الحُبِّ السّبْعَةَ

بَابُ الوَرْدِ (تَغْزِلُ وَرْدَةٌ دَمَكَ بِعِطْـرٍ)

بَابُ النَّرْدِ (يُبَعْثِــرُ غَزْلَكَ الحَظُّ فِي نَجْمٍ)

بَابُ السُّهْدِ (يَرْحَــلُ نَجْمُكَ مَشْيًا مَحْضًا)

بَــابُ الشَّهْدِ (تُعَلَّقُ كالنَّحْلَةِ على أسوَارِ رَحِيقٍ دَهْرًا)

بَابُ الجَهْدِ (تَرْفَعُ صَلِيبَكَ فِي وَجْهِ قَبْرٍ)

بَابُ العَهْدِ (تَغْزُوكَ الأَمْطَـــارُ سَلاَسِلَ [واحِدَةٌ

لِلبَصَرِ اثْنتَــانِ لِلْجَنَاحِ ثَلاثٌ لِلدَّمِ وأُخْرَى

لِجِرَارِ الذِّكْرَيَاتِ)

بَابُ الوَجْدِ (تَذُوبُ تَذُوبُ تَذُوبُ تَذُوبُ تَذُوبُ

حتَّى تَبَخُّرِ الصَّخْرِ ...

تَــأْتِي الرِّيحُ تُعِيدُ رَسْمَ خَرَائِطِ مِلْحِكَ تُعِيدُ بَعْثَكَ



#كمال_التاغوتي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تُونِسْيُوبُولِيسْ
- سأقْتَلِعُ حبِيبَتِي يوْمًا
- اخْتِلافٌ
- ماهية
- تَعْقِيبٌ على درويش
- الفَذُّ
- مجوسية
- مَافيُوزِي
- مَجَاهِلُ النُّورِ
- أُصَلِّي
- شَطَحَاتُ
- مَرْثِيَّةُ النَّبِيِّ
- بَابُنَا القَدِيمُ 4
- بَابُنا القَدِيمُ 3
- بَابُنَا القَدِيمُ 2
- بَابُنَا القَدِيمُ
- حبّة البركة
- مرايا قمرية
- كوفيد
- شجرة الأوكلابتوس


المزيد.....




- ماتفيينكو: مزاعم الغرب بإمكانية استخدام روسيا للسلاح النووي ...
- مشهد لن تراه إلا في الأفلام.. كاميرا تلتقط رجلًا ببدلة وحذاء ...
- الكاتبة الفرنسية آني إرنو تفوز بجائزة نوبل للأدب لعام 2022
- يفن سبيسي يمثل أمام محكمة في نيويورك بقضية اعتداء جنسي
- منح جائزة نوبل في الآداب للفرنسية آني إرنو
- أكثر من ألف قطعة فنية.. متحف الفن الإسلامي بقطر في حلة جديدة ...
- أَثَرٌ بَعْدَ عَيْن
- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...
- روسيا والهند تتجهان لتنظيم عروض متبادلة للأفلام الوطنية
- في تعليقه على قرار -أوبك+-.. وزير الطاقة السعودي يذكّر بمسرح ...


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - الحَازِي