أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - خُطَاطَةٌ عَمْيَاءُ ...














المزيد.....

خُطَاطَةٌ عَمْيَاءُ ...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6922 - 2021 / 6 / 8 - 13:54
المحور: الادب والفن
    


على مشارفَ تائهةٍ ...
تمشِي القُبَلُ الْهُوَيْنَى
حتى مطلعِ الشفتينِ ...
يتسعُ المكانُ /
تتسعُ المساحةُ /
تضيقُ القُبْلةُ /
وتبْقَى مجردَ نَفَسٍ
في الهواءِ ...
وكأنَّهُ الهواءُ يوزِّعُ
على الشفاهَ...
هدايَا منْ سكرٍ
فهلْ يُترجمُهَا إلى نكهةٍ ...؟



وعلى مشارفَ ضيِّقةٍ ...
يُقَلِّصُ المسافةَ
حتَّى القدميْنِ ...
تتسرَّبُ القصيدةُ
لعنةً ...
على شارعٍ مَأْفُونٍ
يبحثُ عنْ قاتلٍ سرِّيٍّ ...
عنِْ القبلةِ /
لمْ يجدْ أثراً /
لشفةٍ/
أو لِأحمرِ شفاهٍ /
صبَّ لعنتَهُ على العابرينَ ...
وقيَّدَ الجريمةَ
ضدَّ مجهولٍ ...


ينتهِي الزحامُ عندَ فتحةِ
مهبلٍ مُسْتَغْنًى عنهُ
يصرخُ :
كَمْ سنةٍ وأنَا مُصَابٌ بِغُصَّةِ
الماءِ ...!؟
ولَا تتدفَّقُ الأَجِنَّةُ
سوَى صُمٍّ /
عُمْيٍ/
بُكْمٍ /
بعكاكيزَ استوردَهَا المجهولُ
منْ خرائطِ المجهولِ ...!؟


في قاعةِ الدَّفْنِ الفسيحةِ ...
تنهضُ القيامةُ
منْ كتابِ " أَبِي عَلَاءْ الْمَعَرِّي "...
تفتحُ عينيْهِ /
وأُصَابُ بالعَمَى /
فأصيرُ السجينةَ مرتينِْ ...


السماءُ دونَ عينَيَّ ...
تُبْصِرُ النجومَ
لَا أصيرُ الْبَصَّارةَ /
ولَا العرَّافَةَ/
ولَا المتصوِّفَةَ/
تقرأُ مابينَ الشفتينِ
ولَا تقرأُ العينينِ ...


أصيرُ العكازةَ تقرأُ الخُطاطةَ ...
في شهقةِ ظلِّهَا
تدخلُ المتحفَ...
لتزرعَ
أولادَهَا القادمينَْ ...



#فاطمة_شاوتي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- دَمْعَةُ نَوْرَسَةٍ ...
- سُؤَالُ الدُّخَانِ ...
- عَصْفٌ فِي المُخَيِّلَةِ ...
- عَصْفٌ غَرَامِيٌّ ...
- وَأَكَلَ الْجَرَادُ السُّنْبُلَةَ ...
- سِيلْفِي مَعَ التِّيهِ ...
- سِبَاقٌ عَلَى حِبَالِ الْمِيتَافِيزِيقَا ...
- وَيَنْتَحِرُ الْوَرْدُ ...
- نِعَالُ المَوْتِ ...
- سُرَّةُ الْحُبِّ ...
- شَتْلَاتُ حُبٍّ ...
- صُرَاخٌ فِي اللَّا مَعْنَى ...
- وَتَسْقُطُ رُؤُوسٌ ...
- حُبٌّ فِي الشَّتَاتِ ...
- مَوَاوِيلُ الْأُمَّهَاتِ ...
- حَمْلَةُ نَظَافَةٍ ...
- تَاجٌ مَسْرُوقٌ ...
- أَسْنَانٌ مِنْ تُرَابٍ ...
- رَقْمٌ مَنْسِيٌّ ...
- قُبْلَةُ اللَّهِ ...


المزيد.....




- الشاعر ومترجمه.. من يعبر عن ذات الآخر؟
- “جميع ترددات قنوات النايل سات 2024” أفلام ومسلسلات وبرامج ور ...
- فنانة لبنانية شهيرة تتبرع بفساتينها من أجل فقراء مصر
- بجودة عالية الدقة: تردد قناة روتانا سينما 2024 Rotana Cinema ...
- NEW تردد قناة بطوط للأطفال 2024 العارضة لأحدث أفلام ديزنى ال ...
- فيلم -حرب أهلية- يواصل تصدّر شباك التذاكر الأميركي ويحقق 11 ...
- الجامعة العربية تشهد انطلاق مؤتمر الثقافة الإعلامية والمعلوم ...
- مسلسل طائر الرفراف الحلقة 67 مترجمة على موقع قصة عشق.. تردد ...
- شاهد.. تشكيك في -إسرائيل- بالرواية الرسمية حول الرد الإيراني ...
- افتتاح مهرجان -موسكو - السينمائي الدولي الـ46


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - خُطَاطَةٌ عَمْيَاءُ ...