أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لهيب خليل - ابو الكذب ..














المزيد.....

ابو الكذب ..


لهيب خليل

الحوار المتمدن-العدد: 6875 - 2021 / 4 / 21 - 08:43
المحور: الادب والفن
    


قصة قصيرة..

نظر الى البائع وحاول من جديد قائلا انظر ياعزيزي انا لا اريد ان اخرج بها للتنزه وقت العصر في السوق اريدها للعمل لأني اشتغل في العمـّالة *رد عليه البائع انها تصلح لكل شيء للعمل والتنزه فهي خفيفة جدا تكاد لا تشعر بها وانت تمشي او انت جالس وحتى نائم ,قال مرة اخرى كل هذا جيد ولكنك لا تراعيني بالسعر فقط لو انك تعرف ظروفي لما توانيت لحظة في تقديم المساعدة اليّ ، قال البائع بشئ من الجدية ياعمي كلنا في الهوا سوى لانك لو تدري بحالي ايضا لما انتظرت ودفعت لي ما طلبت منك رد الذي كان في عجالة من امره :انت لاتريد ان تبيع لانك تطلب شيئا خياليا رد البائع بشيء من الالم اذا لماذا اقف هنا بين هذ الازبال والاوساخ هل تعتقد انا هنا للاستجمام والراحة اكثر الناس تأتي الى هنا لبيع اغراضها كي تحصل على لقمة خبز لتعيش واغلب الذين يقفون هنا قال المشتري انت قلت ان اكثركم ياتي الى هنا من اجل لقمة الخبز انظر ياعزيزي عليك ان تتساهل حتى تمشي الامور تعرف ان الدنيا مقسومة الى قسمين ناس تركض هاربا من مصائد الحياة واناس ليس لها شغل او عمل سوى نصب كل تلك المصائد وهذا السوق يعمل على هذه القاعدة والفرق الوحيد هو ما يجري خارج هذا السوق يجري بكل غش وخداع ونصب واحتيال ولكن في سوق الهرج كل شيء يقال بوضوح وعلانية فعندما يشتري منك شخص ما يقولها بكل وضوح اذا انت بعت لي هذه الحاجة بكم سابيعها انا يعني الكل يعرف ان القادمين الى هنا ينون الربح قال المشتري ولكن باي شيء تريد ان احلفلك انا لا انوي ان اربح من ورائك انا اريدها للعمل قال البائع وعندما ستعمل انشاء الله اليس الذي ستقبضه هو ربح اذا انت هنا من اجل الربح ايضا قال المشتري انت لا تريد ان تبيع رد سريعا لا انا اريد ان ابيع ولكنني لا اريد ان اخسر سادعوك لك طويلا قالها المشتري قال البائع شكرا لك على كل حال ادعو لنفسك اطرق المشتري راسه نحو الارض ورفعه من جديد وهذه المرة بسحنة من الم به كدر وحيف وقال بماذا تصدق قال البائع لقد قلت لك من البداية من يدخل سوق الهرج هو صادق في كلا الحالتين فهو اما يريد ان يتقي مصيبة ما او يسد حاجة سدت عليه كل الطرق ولم يبقى له سوى سوف الهرج رد المشتري مقاطعا يعني ليس هناك واحد خارج هذه القاعدة قال البائع لكل قاعدة استثناء الم تسمع بذلك ولكن هذه تحدث بالصدفة قال المشتري انا هذه الصدفة ولكنني انا لست صدفة قال البائع لانني اعمل هنا من زمان وعلي ان اعمل بقوانين هذا السوق والا ما فائدة وقوفي هنا يعني لو بالصدفة انك فعلا دخلت الى هذه السوق كي تشتري حاجتك والقدر وجهك نحو شخص دخل السوق بالصدفة واراد بيع حاجة بالصدفة تلك تعتبر صدفة لقد خلق الانسان القوانين كي تسهل له امره وتحميه من الطوارئ وتحفظ له الكثير من انانيته والقليل من انسانيته ولكن الاية انقلبت ضده هذه فلسفة مثلما يقولون قال المشتري اوه الى اين نحن ماضون جئت لاشتري حذاء من اجل ان اكسب رزقي وانت ادخلتنا في العلم والفلسفة هل تبيع الم لا ؟ لقد اخبرتك انني ابيع ولكن بسعري ليس بسعرك قال المشتري باستغاثة ياعم باي شيء احلف حتى تصدق رد البائع لا تحلف الحلف حرام كذلك لن يصدقك احد هنا في هذا السوق وان صادف وصدّقك احدهم لانك حلفت فذاك بائع غشيم*2 لاننا لانتعامل باليمن والحلفان هنا في هذا السوق فاننا نعتبره ابو الكذب .
1* العامل الذي يعمل في البناء
2* كلمة عراقية تطلق الشخص المغفل






دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عجيب ديمقرطية
- حكاية
- دراما رمضان
- هموم سلطانية
- مطرقة ماركس شعر
- تضامنا مع مظاهرات تشرين الاول العراقية
- حَمّام من اجل الوطن ....
- انتخابات الى الابد / قصة
- قصة قصيرة
- سينما الواقع
- الكلب .... قصة
- اقصوصة
- السينما والمجتمع المدني
- نقد سينمائي
- هموم سريالية
- قصيدة
- قصة
- نازية جديدة /قصة
- شعر
- مفهوم جديد للطماطة


المزيد.....




- الفنان مجدي صبحي يُعلن اعتزاله الفن: أنا مش شبه اللي بيتقدم ...
- جنرال صهيوني: خسرنا معركة الرواية وفشلنا بحرب الوعي
- أرض جوفاء.. ديناميكيات الاستيطان الإسرائيلي وتمزيق الجغرافيا ...
- تونس: مهرجان الكتاب المسموع عبر الإنترنت من 17 إلى 23 مايو ا ...
- انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس
- العاصمة الثقافية لروسيا على موعد مع مهرجان -أيام قطر للأفلا ...
- وزيرة الثقافة:-نفكر في التخفيف التدريجي للقيود الصحية بداية ...
- فنان مصري يعلن اعتزاله الفن بعد 40 عاما من الانخراط فيه
- مصر.. الفنان المصري أحمد السقا يرد على هجوم الفنانة مها أحمد ...
- القضية الفلسطينية لم تغب عن تاريخ السينما المصرية


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - لهيب خليل - ابو الكذب ..