أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - لهيب خليل - الكلب .... قصة














المزيد.....

الكلب .... قصة


لهيب خليل

الحوار المتمدن-العدد: 5872 - 2018 / 5 / 14 - 11:39
المحور: كتابات ساخرة
    


قال له المقاول ارجوك عليك ان تكمل جميع الاطارات لان المرشح قلب الدنيا علينا البارحة وهدد بانه لن يعطينا باقي الاجور ارجوك اكمل العدد ,وضع حاتم نظارات اللحام جانبا وقال سيكون لك ما تريد فقط اكمل الغداء وسأبقى الى الليل حتى انجز اكبر كمية شكره المقاول وقال سأتيك العصر في امان الله وركب سيارته البيك اب ومضى جلس حاتم وتناول كيس الكباب الذي فاحت رائحته وفض كيس النايلون دق جرس الموبايل نظر اليه بلا مبالاة وقال فقط دوعوني اتغدى توقف الرنين مضغ لقمته الاولى رن الهاتف مرة اخرى لم يبالي بداء باللقمة الثانية توقف الرنين عاد الهاتف للرنين قال لا فائدة كانهم يشاهدون ماذا افعل رائحة الكباب وصلت اليهم قال هلو ماذا تريدين ياامراة جمدت نظرات عينيه اختنق بنفسه ماذا اخي قتل انفجرت على سيارتهم عبوة الو الو انقطع الكلام بالطرف الاخر نظر الى الطعام وراح يبكي بحرقة ثم انتبه لصورة المرشح الذي انجز اطارها قبل ساعة المرشح يبتسم فيها ومن دون دراية ضربها بكيس الكباب وراح يشتم ويسب وهجم على الصورة المنتصبة امامه واسقطها وصار يركلها وكانه فقد عقله اختلطت صورت المرشح بالكباب بالخبز بالطرشي والبصل والطماطة المشوية وركل ماكينة اللحيم وراح يركض كالمجنون وغاب في الزقاق المقابل بعد قليل وصل كلب الى المكان كانت لازالت هناك بقايا رائحة للكباب راح الكلب يلعق الصوة التي التصق بها دهن اللحم المشوي مرت سيارة وبداخلها رجلين توقفت السيارة لهذا المنظر كلب يلعق صورة مرشح للانتخابات الجديدة قال الاول الا تعتقد ان السماء ارسلت لنا رسالة قال الثاني اظن ذلك قال الاول انها رسالة واضحة علينا ننتخب هذا المرشح واللا ما معنى كلب يلعق بصورة مرشح هل قدم له نفر كباب مثلا قطعا انها اشارة لنا لننتخب هذا المرشح قال الثاني كلامك مضبوط سألتقط صورة للكلب لكي يصدقنا الاصدقاء ...






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اقصوصة
- السينما والمجتمع المدني
- نقد سينمائي
- هموم سريالية
- قصيدة
- قصة
- نازية جديدة /قصة
- شعر
- مفهوم جديد للطماطة
- قصص
- هموم جديدة
- الحمير أفضل ....
- ادب ساخر
- بقرة الحزب
- هل يأكل المسؤلون الفلافل في المنطقة الخضراء
- نظرية ابو خلف في الإعلام
- ما هو الوطن !؟
- نازل
- قصة بعنوان ساعات
- اغنيات ضد المرارة


المزيد.....




- رحيل الممثل والمخرج مصطفى الحمصاني
- أغلبهم رفضتهم البوليساريو والجزائر..غوتيريس : المتحدة اقترحت ...
- سكاي نيوز: المغرب نهج استراتيجية ملكية بنفس إنساني في مجال د ...
- الطوسة: الرباط تنتقل إلى السرعة القصوى في علاقاتها مع حلفائ ...
- الشرعي يكتب : معارضة --لوكوست-- !
- اكتشاف مذهل للغاية.. أقدم دفن بشري في أفريقيا لطفل يبلغ من ا ...
- -أحمد الحليمي يشهد: أزمنة نضال وفكر- عن دار ملتقى الطرق
- بانوراما ..قائد الثورة الاسلامية يوجه كلمة للشباب العربي با ...
- -سيبوا الفن زي ما صناعه قدموه-... ابنة سعيد صالح ترفض عرض مس ...
- مولاي رشيد يستقبل وزير الخارجية الكويتي حاملا رسالة من أمير ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - لهيب خليل - الكلب .... قصة