أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - حقوق مثليي الجنس - حيدر الكفائي - البابا يفجر قنبلة من النوع الثقيل بعد عودته من زيارة العراق














المزيد.....

البابا يفجر قنبلة من النوع الثقيل بعد عودته من زيارة العراق


حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)


الحوار المتمدن-العدد: 6843 - 2021 / 3 / 17 - 00:54
المحور: حقوق مثليي الجنس
    


لم يكن بالحسبان في أوساط اهل السياسة ورجال الكنيسة الكاثوليك ولا حتى الحكومات الأوربية والأمريكية ان يتخذ البابا فرانسيس قرارا مستفزا لملايين البشر عندما وقع كتابا يمنع فيه التبريكات من قبل رجال الكنيسة لزواج المثليين واعتبار هذا النوع من الزواج " ذنب " مع ان ذلك حتى وقبل أمس الأول كان قرارا مؤيدا من قبل الحبر الأعظم وبمباركته ومقبوليته التي أقرها ومن بحبوحة الفاتيكان التي اطل من خلالها على الجميع ليعلن شرعية هذا النوع من الزواج وقد مورس في كثير من بلدان أوروبا وتمت الكثير من الزيجات بمباركة رجال الكنيسة وبمحضر الكثير من المسيحيين ،،، الكل قد أيقن ان ما يفعله رجال الكنيسة ومباركتهم لمثل هذا الزواج قد تم على وقع ذلك التخويل البابوي وقد أقرته الكثير من الدول على انه زواج شرعي ضمن بنود قضائية أعدت لهذا الغرض كأضافات قانونية بعد ان اقرتها الحكومات العديدة ،،،، صحيفة الواشنطن بوست كانت اولى الصحف التي كتبت عن هذا الحدث الذي سيكون له وقع على الكنيسة وعلى الفاتيكان بالذات وما يمثله من ثقل ديني كبير في جميع العالم .
ما يبعث على الحيرة في هذا المضمار هو ؛
ما علاقة زيارة البابا للعراق بهذا القرار الصادم الذي اتخذه البابا أمس الأول . هل النفحات الروحانية التي استقاها من بيت ابراهيم الخليل وآثاره في آور ومعبد الزقورة كما يعتقدون ذلك كان قد اثر على تلك الأفكار التي كانت بالأمس القريب تنذر بغضب الله على أؤلئك القساوسة الذين أقاموا القداس لأجل هكذا شذوذ ونكوص في نظام الانسانية ؟
هل لزيارة البابا الى النجف ولقاءه الزعيم الروحي السيد السيستاني اثرا على روحية وشفافية الحبر الأعظم كي يجعل من نفسه قربانا بعد هذا الفعل المدوي الذي اثار دهشة الجميع واستغرابهم بل استهجانهم لهذا القرار الذي اتخذه البابا فرانسيس ؟
ربما العالم الى الآن لم يستفق من وقع هذه الصدمة وربما يعتبر هذا القرار قرارا مصيريا ،،، وهو بمثابة انتحار بابوي فاتكاني بأمتياز .....!



#حيدر_الكفائي (هاشتاغ)       Hider_Yahya#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب الفلسطيني نهاد ابو غوش حول تداعايات العمليات العسكرية الاسرائيلية في غزة وموقف اليسار، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتب الفلسطيني ناجح شاهين حول ارهاب الدولة الاسرائيلية والاوضاع في غزة قبل وبعد 7 اكتوبر، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ماذا وجد فرانسيس في تلك الدربونة
- ما سر بكائي
- دمعة ذرفتها على صديقي الذي ضاع
- ترامب ،، ذهب اسمه واندرس رسمه
- جغالة زادة باشا
- اسبوع ليس كمثله في تاريخ امريكا
- الساعات الاخيرة قبل الحظر الذي اعلنه عمدة واشنطن
- المجاملة الفارغة
- زعل صبيان ،،، بين تميم وبن سلمان
- أمرأة بألف رجل
- كيف عبث الولد المدلل بأشلاء أبيه
- مشكلة القائمين على الحوار المتمدن
- حرب الزمر المتدنية
- ( الحوار المتمدن ليس متمدناً )
- بن جدو وسيد الضاحية
- ولادة من يأس القبور
- المهجر واحلام الرجوع الى الوطن
- ( آهات مذنب ....! )
- الضحك كان دواءً لصديقي
- اللقاح يعيد للسماء حركتها


المزيد.....




- تمويل الحروب والمثلية والتحول الجنسي قضايا خلافية في الكونغر ...
- وزير خارجية إسرائيل: إلغاء تأشيرة منسقة الأمم المتحدة للشؤون ...
- اليمن.. برنامج الأغذية العالمي يعلق عمله في المناطق الخاضعة ...
- عاجل | إسرائيل تقرر إلغاء تأشيرة إقامة المنسقة الإنسانية للأ ...
- قطر تؤكد على تعزيز شراكتها الاستراتيجية مع مفوضية الأمم المت ...
- الأونروا: لا ملاجئ لنازحي جنوب غزة والصحة العالمية تنقل مستو ...
- حماس: لا تفاوض قبل وقف العدوان ولن نكشف عدد الأسرى لدينا
- شتائم وصراخ وضرب في لقاء ذوي الأسرى بمجلس الحرب الإسرائيلي
- منظمات حقوقية: على السلطات المصرية وقف استهداف موقع -مدى مصر ...
- -أمنستي- تتهم الإمارات بعرقلة احتجاج يطالب بالإفراج عن معتقل ...


المزيد.....

- الجنسانية والتضامن: مثليات ومثليون دعماً لعمال المناجم / ديارمايد كيليهير
- مجتمع الميم-عين في الأردن: -حبيبي… إحنا شعب ما بيسكُت!- / خالد عبد الهادي
- هوموفوبيا / نبيل نوري لكَزار موحان
- المثلية الجنسية تاريخيا لدى مجموعة من المدنيات الثقافية. / صفوان قسام
- تكنولوجيات المعلومات والاتصالات كحلبة مصارعة: دراسة حالة علم ... / لارا منصور
- المثلية الجنسية بين التاريخ و الديانات الإبراهيمية / أحمد محمود سعيد
- المثلية الجنسية قدر أم اختيار؟ / ياسمين عزيز عزت
- المثلية الجنسية في اتحاد السوفيتي / مازن كم الماز
- المثليون والثورة على السائد / بونوا بريفيل
- المثليّة الجنسيّة عند النساء في الشرق الأوسط: تاريخها وتصوير ... / سمر حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق مثليي الجنس - حيدر الكفائي - البابا يفجر قنبلة من النوع الثقيل بعد عودته من زيارة العراق