أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - سوسن شاكر مجيد - نحو تشديد الرقابة والمتابعة على مياه الشرب المعبأة محليا والمستوردة في العراق















المزيد.....

نحو تشديد الرقابة والمتابعة على مياه الشرب المعبأة محليا والمستوردة في العراق


سوسن شاكر مجيد
(Sawsan Shakir Majeed)


الحوار المتمدن-العدد: 6821 - 2021 / 2 / 22 - 18:45
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


اشارت منظمة الصحة العالمية الى ان مياه الشرب تعد من أهم نواقل الأمراض في حالة تلوثها بسبب أرتباطها الوثيق بالأنسان أذ يمكن أن تكون مصدرا للأوبئة والامراض التي تسببها الأحياء المجهرية أو وجود المواد الكيمياوية فيها. ان تلوث مياه الشرب عن طريق المعاملة غير الجيدة للمياه داخل محطات التصفية وعدم تطبيق المعايير التامة لمياه الشرب اذ ان في حالة تجاوزها يعد الماء غير صالح للشرب مع ضرورة أعادة النظر في المحطات التي تعالجه .
لقد اشارت الباحثة في دراستها المنجزة بتاريخ 17/4/2013 حول واقع مياه الشرب المزود عن طريق محطات أسالة المياه الحكومية في العراق الى عدم صلاحيته للأستهلاك البشري بسبب تلوثه وعدم كفاءة عمليات التصفية والتعقيم وغير ذلك، لذلك لجأ ت الكثير من العوائل العراقية الى استخدام المياه المعدنية المصنعة محليا او المستوردة لتكون بديلا عن محطات مياه الإسالة . وستسلط الباحثة الضوء هنا على واقع صناعة المياه المعبأة والحكم والقرار يكون للقاريء الكريم والجهات المسؤولة.
تعد صناعة مياه الشرب المعبأة من أكثر قطاعات صناعة الأغذية والمشروبات انتاجا بالرغم من التكلفة العالية بالمقارنة مع تكاليف خدمات شبكة التوزيع الوطنية لاسيما في المدن الصناعية واصبحت المياه المعبأة توصف بأنها المشروب الاسرع نموا في العالم لتصبح مشروبا منافسا لمياه الشرب الاعتيادية اذ شهد الاستهلاك العالمي للمياه المعبأة منذ الثلاثين سنة الماضية زيادة منتظمة وبمعدل 9% سنويا لأسباب تعود الى اعتبارات تتعلق بتفضيل المستهلك وتلوث المياه او نتيجة للمشاكل الناتجة من استعمال الكلور في تعقيم مياه الشرب,
وبلغ الحجم الأجمالي لأستهلاك العالمي للمياه المعباة لعام 2005 مايقدر ب 163894900 بليون لتر والذي يمثل مامعدله 25,36لتر/ فرد بعد ان كان المعدل 17.79 لتر/ للفرد عام 2000 .
وتلقى صناعة مياه الشرب المعباة في العراق رواجا كبيرا وتحتل نسبة معاملها حاليا 54.5% من مجمل معامل الصناعات الغذائية المختلفة والمسجلة لدى التنمية الصناعية. ورغم زيادة اعداد المعامل الأ انه لوحظ ان هناك انخفاضا حادا في النوعية متمثلا بزيادة النسب المئوية للفشل في تطبيق المتطلبات الصحية الواردة في المواصفة القياسية العراقية الخاصة بمياه الشرب مما ادى الى اغراق الاسواق المحلية بالعديد من العلامات التجارية التي تفتقر الى المواصفات الصحية الخاصة وعدم تطبيقها للمعايير الدولية التي حددتها منظمة الصحة العالية الخاصة بمياه الشرب.
ان منظمة الصحة العالمية حددت مؤشرات ومعايير الشروط الصحية للمياه الصالحة للشرب والخصها بما يلي:
من الناحية المادية:
رائحة الماء، طعم الماء، لون الماء، مجموع المواد الصلبة العالقة، الشفافية والعكورة.
من الناحية الكيميائية:
المعادن الثقيلة، النترات، المبيدات، درجة الحموضة، الأوكسجين المذاب، الأوكسجين الكيماوي، العسر الكلي، والمعادن المذابة كالزئبق والزرنيخ وغيرها.
من الناحية البيولوجية:
سلامة المياه من البكتريا، والكائنات الدقيقة المسببة لمراض القولون وغيرها.
كما صدرت عن الإتحاد الأوروبي توجيهات بشأن ضمان وسلامة مياه الشرب وناقش فيه الأدوار والمسؤوليات التي تقع على أصحاب المسؤولية والأدوار التكميلية للمنظمين الوطنيين الموردين والمجتمعات المحلية ووكالات الترصد المستقلة. وتوجيهات بخصوص الإضافات المتعلقة بالمواد الكيميائية وإدارة المياه المنزلية وحصاد مياه الأمطار والمياه المباعة وإمدادات المياه المؤقتة والمبيدات المستخدمة لمكافحة ناقلات الأمراض في مصادر مياه الشرب.
واجريت في العراق دراسة مهمة من قبل الباحثين سراب رزوقي، ومحمد الراوي، من جامعة بغداد بحثوا فيها عن بعض الخصائص الفيزيوكيميائية والمايكروبية للمياه المعبأة والمنتجة محليا والمستوردة في مدينة بغداد من خلال أختيارهم عينة من المياه المعبأة محليا والمستوردة والمتداولة في الأسواق المحلية لمدينة بغداد وتوصل الباحثان الى النتائج التالية:
1- ارتفاع قيم وتراكيز العكرة والاس الهيدروجيني والتوصيلية الكهربائية والمواد الصلبة الذائبة الكلية والعسرة الكلية والكالسيوم والمغنيسيوم والرصاص والحديد في نماذج المياه المعبأة محليا في العراق مقارنة بالمستوردة بينما ارتفعت المعدلات الشهرية لتراكيز الكلوريدات في النماذج المستوردة مقارنة بالنماذج المحلية.
2- سجلت النماذج المحلية ارتفاعا في نسب الفشل في تطبيق المتطلبات الصحية الواردة في المواصفات القياسية العراقية المعتمدة لمياه الشرب المعبأة رقم 1937 وللمياه المعدنية رقم 1351 بينما سجلت النماذج المستوردة اعلى نسب الفشل في تطبيق المتطلبات الفيزيوكيميائية.
3- وجد ان هناك ارتباط موجب عالي المعنوية فيما بين الخصائص المايكروبية المدروسة وارتباط سالب عالي المعنوية بين الخصائص المذكورة وبين معدلات تراكيز الرصاص وبين الاخيرة ومعدلات قيم الاس الهيدروجيني.
التوصيات:
1- تطبيق المعايير والمؤشرات الخاصة بالمياه الصالحة للشرب الوارد ذكرها من قبل منظمة الصحة العالمية والأتحاد الأوروبي
2- دعوة خبراء من المنظمات الدولية لأجراء المقارنات المرجعية عن واقع المياه المنتجة في العراق والمياه المصنعة ومقارنتها مع المعايير الدولية.
3- ضرورة قيام الجهات الرقابية بمراقبة مصانع المياه المعبأة وخاصة من حيث المعالجة والتعبئة والتخزين للتأكد من مدى مطابقتها للشروط الصحية والفنية.
4- إنشاء قاعدة معلومات حول جميع أصناف المياه المعبأة المتوفرة في الأسواق المحلية العراقية ونتائج اختبارات الجودة الدورية التي تجريها الجهات المختصة واية تحذيرات او معلومات عن جودة الأصناف المختلفة
5- ضرورة قيام الجهات الرقابية بدورها في مراقبة المياه المعبأة ومصادر المياه والقيام بالفحوصات الدورية على المياه المنتجة من هذه المصانع وغلق المصانع المخالفة للتعليمات
6- الزام مصانع المياه بذكر المعلومات على عبوات المياه مثل مصدر المياه ونوعية المعالجة المستخدمة والمستويات المسموح بها.
7- يجب ان ياخذ جهاز التقييس والسيطرة النوعية دوره في إجراء الفحوصات المختبرية على المياه المصنعة محليا والمستوردة والتأكد من مدى مطابقتها للمواصفات القياسية
8- احالة جميع المسئولين عن مديريات إسالة الماء في المحافظات الى هيئة النزاهة ومحاسبتهم علنا وامام انظار الشعب.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,230,954,942
- تطبيق أيزو 37120 لعام 2014 خطوة لتحقيق التنمية المستدامة في ...
- اين موقع العراق بين دول العالم في مؤشر العولمة ؟
- اين موقع مدن العراق بين مدن العالم في مؤشر زخم المدينة ؟
- تعليم التربية الفنية في العراق بين الواقع والطموح
- علماء العراق في المهجر وسبل الاستفادة من طاقاتهم وقدراتهم ال ...
- رعاية الأطفال الأيتام في العراق وفق المنظور الدولي خطوة لتحق ...
- نحو ضمان طفولة متحررة من الديدان الطفيلية الشائعة بين ألأطفا ...
- الأهتمام بالصحة ألأنجابية وتنظيم الأسرة في العراق وفق المنظو ...
- اين موقع العراق من المؤشرات الدولية الخاصة بالمرأة وانشطة ال ...
- بناء استراتيجية وطنية لضمان صحة ورفاهية المراهقين وفق الخبرا ...
- تطوير واقع التدريب المهني والتشغيل والقروض في وزارة العمل وا ...
- تطبيق أيزو 18001:2007 خطوة لضمان الصحة المهنية والسلامة في ا ...
- المؤشرات الدولية التي صنفت العراق في المراتب الأخيرة بين دول ...
- نحو تأسيس المسارح المدرسية في العراق وفق المعايير الدولية
- نحو إصلاح وتطوير أساليب الكشف عن الطلاب الموهوبين في العراق ...
- تأسيس الرابطة العراقية للمرأة الجامعية وفق المعايير الدولية ...
- نحو إصلاح وتطوير أساليب الكشف عن الطلاب الموهوبين في العراق ...
- مكافحة التزوير والغش والاحتيال في مؤسسات الدولة خطوة في القض ...
- تأسيس مراكز تنمية معلومات ومهارات الممرضين وفق المنظور الدول ...
- تأسيس مراكز التنمية المهنية للمحامين وفق المنظور الدولي خطوة ...


المزيد.....




- بعد أنباء عن مقتل الطيار.. روسيا: المروحية هبطت اضطراريا في ...
- بعد أنباء عن مقتل الطيار.. روسيا: المروحية هبطت اضطراريا في ...
- مقتل وجرح 14 عنصرا من الجيش العراقي والحشد العشائري بانفجار ...
- هونغ كونغ توجه اتهامات إلى 47 شخصا بموجب قانون الأمن القومي ...
- هونغ كونغ توجه اتهامات إلى 47 شخصا بموجب قانون الأمن القومي ...
- بايرن يستعيد توازنه ودورتموند ولايبزغ يواصلان ملاحقته
- انفصال المسؤول عن الواقع، أم البحث عن شعبوية زائفة؟
- الجمهورية البوليفارية الفنزويلية تطرد ممثلة الاتحاد الأوروبي ...
- الجيش الاسرائيلي يعتقل شخصا تسلل من لبنان والتحقيقات جارية
- ريهام عبد الغفور تثير ضجة بعد اتهامها بإهانة حي مصري راقي


المزيد.....

- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - سوسن شاكر مجيد - نحو تشديد الرقابة والمتابعة على مياه الشرب المعبأة محليا والمستوردة في العراق