أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر - سوسن شاكر مجيد - اين موقع مدن العراق بين مدن العالم في مؤشر زخم المدينة ؟















المزيد.....

اين موقع مدن العراق بين مدن العالم في مؤشر زخم المدينة ؟


سوسن شاكر مجيد
(Sawsan Shakir Majeed)


الحوار المتمدن-العدد: 6820 - 2021 / 2 / 21 - 11:40
المحور: الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر
    


صدر عن شركة Johnes Lang Lasalle تقرير مؤشر زخم المدينة CMI لعام 2015 من حيث ازدهار قطاعها العقاري وفعالية سياساتها الاجتماعية والاقتصادية. ويوفر المؤشر رؤية جديدة للعوامل التي تقف وراء ديناميكية تطور المدن، ومدى استدامة توفيرها للفرص في المستقبل، ويرصد مدى سرعة تطور مواردها الاقتصادية وأسواقها العقارية التجارية.
وتتجاوز الشركة التصنيفات الاقتصادية الثابتة التقليدية لتتعمق في العوامل الدافعة الرئيسية التي تميز المدن الأكثر ديناميكية والتي تظهر مزيجا بين النشاط العقاري التجاري والأقتصادي الأجتماعي القوي واسس النجاح الطويلة المدى.
واشار التقرير الى النتائج التالية:
1- إن زخم أية مدينة يشمل ما هو أكثر بكثير من صافي نمو الناتج المحلي الإجمالي فحسب. فالأساس الحقيقي للمدن الأكثر ديناميكية ينبع من عوامل، مثل سرعة الابتكار، والإبداع للأعمال المتطورة، بالإضافة إلى تشييد المباني الجديدة، وحركة أسعار العقارات، والاستثمار في العقارات من جانب الشركات والمستثمرين عبر الحدود.
2- يقدم مؤشر زخم المدن منظورا حديثا وشاملا على نحو يحدد علامات التغير وخصائص زخم المدن. وبتركيز مؤشر زخم المدن على خصائص المدينة التي ستمثل الأساس في الأداء المستقبلي على الأرجح.
3- يتميز هذا المؤشر على أغلب المؤشرات الأخرى التي تقوم على الأداء السابق على القياسات المتعلقة بالديناميكية في البنية التحتية والاتصالات والابتكار وهي التي تعتقد بأنها ستوجه الكثير من القرارات المتعلقة بالاستثمار وتحديد المواقع في المستقبل، ولكن ينبغي أن يضع المستثمرون والشركات في الاعتبار أن ارتفاع مستوى الزخم يمكن أن يمثل خطرا وفرصة في الوقت نفسه.
4- توضح نتائج مؤشر زخم المدن الخاص بنا أن دبي إحدى المدن التي تشملها مجموعة متميزة من المدن الرئيسية ذات الطابع الدولي التي تمضي قدما في طريقها لأن تصبح أسواقا عالمية حقيقية. ويرجع مركز دبي في هذه القائمة إلى نموها كبوابة عالمية رئيسية يدعمها النمو السريع لمجموعة عريضة من المؤشرات العقارية والاجتماعية الاقتصادية وتعتبر واحدة من أكثر مدن العالم ديناميكية وفاعلية، لما تتمتع به المدينة من اتصالات عالمية قوية وارتقاء في وضعها كمركز للخدمات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب ووسط آسيا.
5- بالرغم من ضعف تمثيل مدن أوروبا القارية في صدارة القائمة، وإظهارها نشاطا منخفضا مقارنة بالمدن الناشئة، فإن العديد من المدن الأوروبية القوية والناجحة تتمتع بخصائص تحقق النجاح على المدى الطويل، الأمر الذي يؤكده تواصل ارتفاع المستويات في تدفقات رأس المال العقاري. وبالإضافة إلى ما تعكسه، على سبيل المثال، باريس وبرلين وأمستردام من عوامل للنجاح فيما يتعلق بالتعليم والابتكار والاستدامة والشفافية، وتتميز هذه المدن أيضا بنقاط قوة في التقنيات الجديدة والمواهب. وتعد كوبنهاكن أيضا إحدى أقوى مدن العالم من حيث مؤهلات المحافظة على البيئة.
6- دخلت إحدى مدن دول جنوب افريقيا قائمة المدن العشرين الأكثر ديناميكية وهي نيروبي. إذ إنها بصفتها المقر الإقليمي للشركات العالمية التي تتوسع في إفريقيا وأكثر المدن تطورا تكنولوجيا في القارة ، وتشهد نيروبي معدلات بناء مرتفعة وازدهار سوق التأجير فيها وتنامي شفافية بيانات شركاتها العقارية. كما أصبحت المدينة مركزا إقليميا مهما لشبكة النقل الجوي الإفريقية المتنامية بسرعة.
7-شكلت بنجالور ظهور الهند للمرة الأولى ضمن قائمة المدن العشرين الأكثر ديناميكية في العالم، حيث أدت قوة الطلب فيها على العقارات التجارية من قبل قطاع التكنولوجيا وقطاع خدمات تكنولوجيا المعلومات إلى ارتفاع إيجارات المكاتب. ورغم كونهما خارج قائمة المدن العشرين، بدأت مدينتا دلهي ومومباي تشهدان تنامي زخم ديناميكيتهما بالتزامن مع ارتفاع الطلب على المكاتب المميزة.

المؤشرات التي قياسها لزخم المدن العالمية:
قيم مؤشر زخم المدينة 120 مدينة حول العالم، بإجمالي درجات مرجحة تقوم على 34 متغيرا قصير المدى وطويله والمجالات الرئيسة والفرعية هي:
اولا: متغيرات الزخم الاجتماعي والاقتصادي قصير المدى (40 % من النموذج):
وتشتمل المتغيرات قصيرة الأمد للزخم الاجتماعي والاقتصادي (تشكل 40 في المائة من النموذج) على التغيرات الحديثة والمتوقعة في إجمالي الناتج المحلي، وأعداد السكان، وحركة النقل الجوي، ،
-التغييرات الحالية والمتوقعة في الناتج المحلي الإجمالي
-عدد السكان
-حركة النقل الجوي
- وجود المقرات الإقليمية لكبرى الشركات العالمية
-تواجد المقار الرئيسية للشركات
- أحدث مستويات الاستثمارات الأجنبية المباشرة بصفتها تشكل نسبة من كامل اقتصاد المدن المعنية. والمقتبس ادناه يوضح ذلك:

ثانيا: متغيرات الزخم العقاري التجاري قصير المدى (30 % من النموذج) :
-التغييرات في النسب المئوية الحالية والمتوقعة في صافي قدرة استيعاب المكاتب
-بناء المكاتب الجديدة ومتوسط ايجاراتها.
-إنشاء مراكز التسوق ( المولات ) وايجاراتها
-ايجارات العقارات التجارية،
-أحجام الاستثمارات في القطاع العقاري التجاري
-شفافية المعاملات العقارية. والمقتبس ادناه يوضح ذلك:

ثالثا: المتغيرات طويلة المدى (30 % من النموذج) وتحدد:
المتغيرات التي يحتمل أن تحدد مستقبل القوة الاقتصادية وزخم القطاع العقاري في المدن وتشتمل على مؤشرات:
- المؤسسات الحاضنة للمشاريع الناشئة عالية القيمة أمثال مستوى الحضور الجامعي والبنى التحتية للمؤسسات التعليمية
-القدرات الابتكارية
-الاستعانة بالحماية الدولية لبراءات الاختراع
-وجود شركات التكنولوجيا
-الشركات المضارِبة التي تستثمر في الشركات الناشئة:

ترتيب مدن العالم والعربية في مؤشر زخم المدن لعام 2015:
صنف مؤشر زخم المدينة لعام 2015، وهو المؤشر الذي يصنف المدن العالمية وفق عوامل عقارية، اجتماعية واقتصادية، قائمة العشرين الأوائل للمدن، واحتلت لندن المرتبة ألأولى، وسان خوسيه المرتبة الثانية، وبكين المرتبة الثالثة، وشينزين المرتبة الرابعة، وشنغهاي المرتبة الخامسة في مؤشر عام 2015 والذي تضمنت قائمته الخاصة أكثر 20 مدينة ديناميكية في العالم ومدينة هو شي من سيتي المرتبة السادسة، وبوسطن المرتبة السابعة، ووهان المرتبة الثامنة، وسان فرانسيسكو المرتبة التاسعة، وتشونغتشينغ المرتبة العاشرة، وسيدني المرتبة الحادية عشر، وبانجالور المرتبة الثانية عشر، ودبي المرتبة الثالثة عشر، ودبلن المرتبة الرابعة عشر، ونيروبي المرتبة الخامسة عشر، وملبورن المرتبة السادسة عشر، وسنغافورة المرتبة السابعة عشر، ونيويورك المرتبة الثامنة عشر، وتيانجين المرتبة التاسعة عشر، ونانجِنج المرتبة العشرين.. ويمضي المؤشر أبعد من مجرد توفير تصنيفات إحصائية اقتصادية تقليدية عبر استعراض الحوافز التي تقف وراء ديناميكية وتنافسية المدن ومؤشرات التغير التي تؤثر في مستقبلها. والمقتبس ادناه يوضح ذلك:

اما المدن التي شاركت في التصنيف فهي 120 مدينة في العالم وان المدن العربية التي شاركت بالدراسة فهي كل من ( دبي، ابوظبي، الرياض، جدة) :

المقترحات:
1- اجراء الدراسات المتخصصة للمؤشرات الواردة اعلاه من قبل مراكز الأبحاث الإستراتيجية في الجامعات العراقية وتحديد موقع المدن العراقية منها
2- الاستعانة بالمقاييس والأستبانات التي استخدمتها شركة CMI في دراساتها وتطبيقها على عينات من المدن العراقية
3- تنفيذ ورش تدريبية للباحثين والأكاديميين حول أساليب إجراء الدراسات الاستقصائية وتحليلها
4- ضرورة اطلاع البرلمان ومجلس الوزارء على نتائج الدراسات الدولية وتشكيل غرفة عمليات لكل بعد من اجل تجاوزها والسعي الى ايجاد الحلول الناجعة لها.
5- ضرورة ايلاء وزارة التعليم العالي، ووزارة العلوم والتكنولوجية واللجان التربوية في البرلمان أهمية قصوى بالمبدعين والمبتكرين وتقديم الدعم المالي والمعنوي وتوفير البنى التحتية والبشرية والمالية للمبدعين والمبتكرين.
6- انشاء وحدة دعم السياسات الأستثمارية وتسهيل ممارسة الأعمال للمشاريع الصغيرة والمتوسطة في هيئة الأستثمار العراقية، وذلك لتحليل القدرة التنافسية والمعلومات التشريعية وتحديد المعوقات واوجه القصور.
7- اصلاح الهيكل المؤسسي للمؤسسات والمنظمات التي تدعم وتشجع الأستثمار.
8- مراجعة التشريعات القائمة ودراسة امكانية تحسين البيئة التشريعية وتعديلها بما يحقق التبسيط والتسهيل في الأجراءات الأدارية .
9- تعزيز تنافسية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من خلال توفير الدعم الفني والمالي وتقديم الضمانات للقروض بالتعاون مع هيئة الأستثمار ووزارة التخطيط.
10- تطوير اجراءات عمل الكمارك المتداخلة مع اجراءات عمل الدوائر الأخرى ذات العلاقة لتقليل الأجراءات
11- الأهتمام بتواجد مقرات للشركات الأجنبية والمؤسسات المالية الدولية والبورصات والمجموعات المصرفية التي لها تأثير على الاقتصاد العالمي.
12- المشاركة والتأثير في المؤتمرات والمناسبات الدولية والشؤون العالمية الجارية واستضافة بعض المقرات للمنظمات العربية والدولية
13- توفير معايير جودة المعيشة للسكان والمدن ذات التجمعات السكانية الكبيرة وتوفير الأمن والسلامة والبيئة النظيفة
14- تواجد المؤسسات الثقافية مثل المتاحف والأوبرا والأوركسترا واستوديوهات السينما والمسارح ومهرجانات الأفلام.
15- الأهتمام بتوفير وسائل الأعلام المؤثرة دوليا والمؤسسات الثقافية كالمتاحف والمسارح والمهرجانات
16- الأهتمام بتوفير القاعات الرياضية الكبرى والفنادق المتطورة والخبرات من اجل استضافة الأحداث الرياضية الدولية مثل دورات الألعاب الأولمبية وكأس العالم لكرة القدم وغيرها.
17- الاهتمام بالمؤسسات التعليمية كالجامعات ومراكز الأبحاث ودعم البحث العلمي.
18- الاهتمام بالمناطق الدينية والأثرية والتاريخية والسياحية ومراكز الفنون والإعلام والتلفزيون والأفلام والموسيقى والأدب
19- إنشاء نظام نقل متقدم يتضمن الطرق السريعة وتنويع وسائط النقل كالمترو والسكك الحديدية والعبارات والحافلات وغيرها والأهتمام بالموانئ البحرية الرئيسية ، والمطارات الدولية.
20- توفير قاعدة اتصالات حديثة تمكن الشركات الكبرى من الاعتماد عليها كالانترنت وخدمات الهاتف المحمول وغيرها
21- الأستفادة من خبرات وتجارب الدول المتقدمة التي احتلت المراتب الأول في مؤشر زخم المدينة من أجل وضع الخطط الكفيلة لمعالجة المشاكل التي تواجه العراق في هذا المجال
22- وضع أستراتيجية وطنية لتحسين أداء الخدمات اللوجستية العقارية والاقتصادية والاجتماعية في العراق من قبل اللجنة لأقتصادية في مجلس الوزراء ووزارات التجارة والمالية والتخطيط.
23- رفع مستوى الوعي واجراء التحسينات واجراء التقييم للقيود المفروضة من قبل البلدان على الحدود.
24- اجراء التحسينات والتسهيلات التجارية بين البلدان المتعاملة معها العراق اذ ان الحواجز اللوجستية تعوق مشاركة العراق في النظام التجاري الدولي
25- تعزيز التعاون بين القطاع العام والخاص واجراء الحوارات معهما والتعاون الجيد بين واضعي السياسات والممارسين والمدراء والاكاديميين والتوجه الشامل لتطوير الخدمات والبنية التحتية واللوجستيات الفعالة في مجال الخدمات ، واصلاح الكمارك ، وتنمية العقارات وتنمية التجارة وممرات النقل والتوريد والمشروعات الأقليمية.
26- ضرورة مشاركة الشركاء الدوليين في المشروعات ألأقتصادية والتجارية في العراق من بينهم البنوك الأقليمية للتنمية، ومنظمة اونكتاد، ومنظمة الكمارك العالمية، ومجلس التعاون الأقتصادي لأسيا والمحيط الهاديء، والسوق المشتركة لأفريقيا الشرقية والجنوبية COMESA، والمجموعة الأقتصادية لدول غرب افريقيا ECOWAS ، والمنظمات الخاصة بترويج الممارسات السليمة وتشمل الاتحاد العالمي للطرق، والاتحاد الدولي لرابطات وكلاء الشحن، والمنتدى الاقتصادي العالمي لتحليل قدرة الاجراءات التي تم اقرارها على تعزيز اللوجستيات.
27- ان المعلومات تفيد واضعي السياسات الوطنية، وتمد يد العون للمنظمات والمؤسسات الإنمائية المتطلعة للتوصل إلى حلول للمشكلات المؤثرة سلبا على قدرة أي بلد على إقامة روابط قوية بالأسواق الدولية وتعزيز النمو الاقتصادي.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,228,887,651
- تعليم التربية الفنية في العراق بين الواقع والطموح
- علماء العراق في المهجر وسبل الاستفادة من طاقاتهم وقدراتهم ال ...
- رعاية الأطفال الأيتام في العراق وفق المنظور الدولي خطوة لتحق ...
- نحو ضمان طفولة متحررة من الديدان الطفيلية الشائعة بين ألأطفا ...
- الأهتمام بالصحة ألأنجابية وتنظيم الأسرة في العراق وفق المنظو ...
- اين موقع العراق من المؤشرات الدولية الخاصة بالمرأة وانشطة ال ...
- بناء استراتيجية وطنية لضمان صحة ورفاهية المراهقين وفق الخبرا ...
- تطوير واقع التدريب المهني والتشغيل والقروض في وزارة العمل وا ...
- تطبيق أيزو 18001:2007 خطوة لضمان الصحة المهنية والسلامة في ا ...
- المؤشرات الدولية التي صنفت العراق في المراتب الأخيرة بين دول ...
- نحو تأسيس المسارح المدرسية في العراق وفق المعايير الدولية
- نحو إصلاح وتطوير أساليب الكشف عن الطلاب الموهوبين في العراق ...
- تأسيس الرابطة العراقية للمرأة الجامعية وفق المعايير الدولية ...
- نحو إصلاح وتطوير أساليب الكشف عن الطلاب الموهوبين في العراق ...
- مكافحة التزوير والغش والاحتيال في مؤسسات الدولة خطوة في القض ...
- تأسيس مراكز تنمية معلومات ومهارات الممرضين وفق المنظور الدول ...
- تأسيس مراكز التنمية المهنية للمحامين وفق المنظور الدولي خطوة ...
- اصلاح وتطوير الحركة الكشفية في العراق وفق المنظور الدولي خطو ...
- نحو تأسيس مراكز لتدريب وعلاج المصابين باضطراب فرط الحركة ونق ...
- نحو إعداد إستراتيجية وطنية للقضاء على زيادة الوزن والسمنة بي ...


المزيد.....




- شاهد ما حدث عندما طلب من مؤيدي ترامب في مؤتمر المحافظين ارتد ...
- إيران ترد على قصف أمريكا مواقع جماعات موالية لها في سوريا: ت ...
- الضربة العسكرية الأولى في عهد بايدن.. ماهي رسالة أمريكا لإير ...
- الدوري الفرنسي: تغييرات عميقة في أولمبيك مرسيليا أبرزها تعيي ...
- إيران ترد على قصف أمريكا مواقع جماعات موالية لها في سوريا: ت ...
- الضربة العسكرية الأولى في عهد بايدن.. ماهي رسالة أمريكا لإير ...
- إريتريا تنفي ارتكاب قواتها مجزرة في مدينة إثيوبية عريقة بإقل ...
- الخارجية الكويتية تؤكد رفضها القاطع لكل ما من شأنه المساس بس ...
- الناتو يشيد بمنظومة -بانتسير- الروسية للدفاع الجوي
- الإمارات تعلن عن تعيينات جديدة في حكومتها


المزيد.....

- قبل فوات الأوان - النداء الأخير قبل دخول الكارثة البيئية الك ... / مصعب قاسم عزاوي
- نحن والطاقة النووية - 1 / محمد منير مجاهد
- ظاهرةالاحتباس الحراري و-الحق في الماء / حسن العمراوي
- التغيرات المناخية العالمية وتأثيراتها على السكان في مصر / خالد السيد حسن
- انذار بالكارثة ما العمل في مواجهة التدمير الارادي لوحدة الان ... / عبد السلام أديب
- الجغرافية العامة لمصر / محمد عادل زكى
- تقييم عقود التراخيص ومدى تأثيرها على المجتمعات المحلية / حمزة الجواهري
- المسألة الزراعية في المغرب / عبد السلام أديب
- الملامح المميزة لمشاكل البيئة في عالمنا المعاصر مع نظرة على ... / هاشم نعمة
- الملامح المميزة لمشاكل البيئة في عالمنا المعاصر مع نظرة على ... / هاشم نعمة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر - سوسن شاكر مجيد - اين موقع مدن العراق بين مدن العالم في مؤشر زخم المدينة ؟