أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طلال بركات - السلاح النووي في الشرق الاوسط للتوازن ام للحرب














المزيد.....

السلاح النووي في الشرق الاوسط للتوازن ام للحرب


طلال بركات

الحوار المتمدن-العدد: 6790 - 2021 / 1 / 17 - 10:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عند المقارنة في التعامل الامريكي بين المفاعل النووي العراقي والمفاعل الايراني نجد ان العراق لم يصل الى مرحلة التخصيب وقد تم تدمير مفاعلاته في بداية مراحله عن طريق الغارات الجوية ومن ثم الاجهاز علية بالكامل من قبل المفتشين الدوليين وبذلك انتهى المشروع النووي العراقي برمته من الاساس وايضاً لم يكتفوا بذلك بل تم مطاردة العلماء وقتل الكثير منهم .. بينما المشروع النووي الايراني الذي كان يحوي على 19 الف جهاز طرد مركزي قبل الاتفاق النووي .. وبموجب الاتفاق تم تشميع عشرة الاف جهاز وليس تدميرها مع الابقاء على تسعة آلاف جهاز تعمل دون رقابة مشددة أي ستبقى ايران تبتز العالم وتهدد في زيادة التخصيب اذا لم يتحقق لها ما تريد. لذلك لا فائدة من عودة امريكا ودوّل 5+1 الى بحث موضوع احياء الاتفاق دون انهاء اجهزة الطرد المركزي بشكل كامل والا يستحيل الرقابة وفق المخادعة الايرانية المعهودة مما يعني ان ترامب كان جاد في انهاء المشروع النووي الايراني الا ان تساهل الدول الاخرى مع ايران وفق دور حقير ومخادع لتصفية حسابات دولية قامت بدعم ايران لغرض اغراق المنطقة باسلحة الدمار الشامل لانة لو تمكنت ايران من الحصول على الاسلحة النووية لا يصعب على الدول الاخرى من الحصول عليها خصوصاً بعد عزم مصر والسعودية والامارات باقامة مفاعلات نووية هي الاخرى مما يعني ان الدول التي تضمر عدائها للعرب والمسلمين منذ سنين هدفها دمار المنطقة بعد السعي لخلق معادلة جديدة من جناحين متكافئين داخل الامة العربية والاسلامية الجناح الشيعي بقيادة ايران والجناح السني بقيادة السعودية ومصر خصوصاً بعد اخراج العراق من هذة المعادلة وفسح المجال لايران طيلة العقود الماضية لكي تبرز كقوة اقليمية لتقوم بتأجيج الفتن والخلافات الطائفية والعنصرية والتدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، وايضا غض الطرف عن تطوير اسلحتها وصواريخها الباليستية ومفاعلاتها النووية يقابله سباق تسلح في دول المنطقة والخليج فضلا عن وجود ترسانة نووية في اسرائيل وباكستان حيث لو قامت اسرائيل او امريكا ضرب الداخل الايراني سيكون الرد على دول الخليج وليس على اسرائيل او امريكا وبذلك سوف تكون شرارة نار الفتنة لاقدر الله محرقة للامة العربية والاسلامية والمنتصر فيها الغرب واسرائيل. لذلك هل تعي ايران هذة الفتنة ام عميت باعادة امجاد امبراطوريتها المزعومة .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ديننا ليس دينكم
- القمة الخليجية ومواجهة التحديات
- فنون التسول في زمن اللصوص
- انهيار التعليم وسيلة ممنهجة لتدمير العراق
- كيف سيكون موقف الادارة الامريكية الجديدة من الاتفاق النووي
- الحذر من عملية أجاكس
- يسافر وهو مطمئن
- هل تخلت امريكا عن الكاظمي
- ياولد جيب شاي لعمامك المتآمرين
- الكاظمي ومرحلة التوازنات
- عرض مسار الاتفاقات العربية الاسرائيلية التي ادت الى التطبيع
- دول الخليج بين جنة الصهاينة ونار الفرس
- هل يسمح لأيران أمتلاك السلاح النووي
- من التعويضات الى الربط السككي جرح نازف ونهب منظم
- لا نلوم أحد .. التطبيع ثمرة الصراعات العربية
- لم يتزوج الامام الحسين ابنة كسرى ولا يزايد علينا الفرس في جد ...
- العنتريات لن تعيد الإمبراطوريات
- كيف نؤدي الأمانة قبل الرحيل
- مشروع الكاب وتأثيرات سد إليسو على العراق
- زيارة ظريف والمهمة الصعبة للكاظمي في الرياض


المزيد.....




- إيران.. زلزال بقوة 5.9 يضرب محافظة بوشهر جنوبي البلاد
- شاهد.. طائرة من الحرب العالمية الثانية تسقط في البحر خلال عر ...
- إيران.. زلزال بقوة 5.9 يضرب محافظة بوشهر جنوبي البلاد
- زلزال بقوة 5.9 درجة يضرب ميناء غناوة على الخليج بمحافظة بوشه ...
- كابوس التجلط الدموي يلاحق أسترازينيكا.. كندا تعلن عن تسجيل إ ...
- كابوس التجلط الدموي يلاحق أسترازينيكا.. كندا تعلن عن تسجيل إ ...
- انفجار في اربيل
- ضياع 300 مليار دينار خصصت للمواطنين في حكومة عبد المهدي
- مهندسو واسط يغلقون شركة الانابيب النفطية
- بغداد استضافت لقاء سعوديا ايرانيا الشهر الحالي.. والسعودية ت ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طلال بركات - السلاح النووي في الشرق الاوسط للتوازن ام للحرب