أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد علي حسين - البحرين - استمرار فضائح حسن زُمّيرة وحزب الشيطان.. والمعارضة البحرينية في خبر كان!؟















المزيد.....

استمرار فضائح حسن زُمّيرة وحزب الشيطان.. والمعارضة البحرينية في خبر كان!؟


محمد علي حسين - البحرين

الحوار المتمدن-العدد: 6789 - 2021 / 1 / 15 - 15:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حسن نصراللات الملقب بـ"حسن زُمّيرة" العميل والمرتزق الذي يقتات على قوت الشعب الايراني ولا يشبع، يبحث عن مصادر أرزاق جديدة، ويفكر في الحصول على كنز كبير، فيشارك أسياده عصابات خامنئي والحرس الثوري في تجارة المخدرات، من أجل جني مليارات الدولارات. والمعارضة البحرينية في خبر كان، لأنهم صم بكم فهم لا يتكلمون!

أول من فضح حسن زُمّيرة واكتشف عمالته لعصابات الملالي هو "عادل محمد" الذي نشر مقاله "حسن نصرالله بطل من صنع الجمهورية الاسلامية" في الحوار المتمدن في 25 نوفمبر 2012، وأثار غضب رفاقه في "جبهة التحرير البحرانية" التي تحوّلت إلى "المنبر التقدمي" وانضمت إلى الجمعيات التابعة لعصابات خامنئي!.

كما أثار مقاله "اعتذروا لشعب البحرين قبل فوات الأوان" المنشور في الحوار المتمدن في 17 ديسمبر 2015، غضب الجمعيات السياسية التي قطعت علاقتها مع عادل محمد، بعد ما سماها "جمعيات السرسرية"، لكنهم لم يتجرأوا على نشر أي مقال أو الرد عليه!.

محمد علي حسين
**********

الزُمّيرة

حسن نصر الله أمينُ عام حزبِ اللهِ الإرهابيِّ، نالَ وباستحقاقٍ لقبَ زُمِّيرةِ الضاحية، لكثرةِ لعلعتِه في خطاباتٍ مطولةٍ، كشفَ الأقنعةَ، كلَّها كذبَ، زوّرَ، ادَّعى، زعَمَ، لم يتركْ من قواميسِ التزويرِ شيئاً إلا واستخدمه طوالَ ساعات وأكثرَ في خطابٍ.

شاهد كيف تحول حسن نصرالله إلى زُمّيرة في ليلة وضحاها
https://www.youtube.com/watch?v=6y3g34pvwrs


حزب الله يسعى لمنع ربط اسمه بأي شكل من الأشكال بانفجار مرفأ بيروت

على الطريقة العسكرية نفسها التي يطبقها حزب الله في أدائه على باقي أنشطته، يكشف مؤخراً عن أحدث "مفاجآته" التي أعدها لخصومه ومعارضيه السياسيين في لبنان.

وكمن يكشف عن سلاح جديد ويستعرضه، وقف نائبه في البرلمان اللبناني، إبراهيم الموسوي، مطلع الشهر الحالي، أمام قصر العدل في بيروت، يشرح مميزات وأهداف الخطوة الجديدة التي قرر الحزب بدء استخدامها على غير عادة، بحيث لم يلجأ حزب الله بصفة شخصية في أي سابقة للقضاء اللبناني، منذ الإعلان عن تأسيسه عام 1983.

الهدف، ممنوع ربط اسم حزب الله بأي شكل من الأشكال بانفجار مرفأ بيروت، لا على الساحة الإعلامية ولا بإطار أي تجاذب سياسي، وهذا خلاصة ما أعلنه الحزب على لسان نائبه الموسوي واصفاً الأمر بالـ" التضليل والافتراء والتزوير والاتهامات الباطلة". وعلى هذا الأساس طالت الدعاوى القضائية كل من موقع "القوات اللبنانية" الإلكتروني، والنائب السابق فارس سعيد.

لكن من مميزات هذا السلاح الجديد أيضاً، أن أهدافه قابلة للتعديل، فيطال أيضاً من يقول إن حزب الله مسيطر على لبنان ومرافقه ومؤسساته وبالتالي يدرك الشاردة والواردة في البلاد، وهذا بالمناسبة ما يقوله العدد الأكبر من اللبنانيين وبينهم مؤيدوه، لكن السلاح الجديد اختار استهداف بهاء الحريري خصوصاً بسبب تصريحات صحفية له قال فيها إن الحزب يسيطر على المرفأ والمطار في بيروت، وبالتالي لا يمكن استبعاده عن مسؤولية ما جرى في المرفأ.

أما آخر المستهدفين فكان وزير العدل السابق، أشرف ريفي، حيث تقدم محامو حزب الله بدعوى قضائيّة عليه في السابع عشر من الشهر الجاري، بجرم التحريض والقدح والذم وإثارة النعرات الطائفيّة، على خلفية اتهامه حزب الله بالتسبب بانفجار مرفأ بيروت.

بالأسماء وتفاصيل جديدة.. تحقيق استقصائي يؤكد تورط حزب الله في انفجار بيروت
https://www.youtube.com/watch?v=J2ge6M4HdkU

سر اللجوء إلى القضاء

يرى رئيس جهاز الاعلام والتواصل في القوات اللبنانية شارل جبور أن هناك 3 أسباب تقف خلف توجه حزب الله إلى القضاء، "أولها أن قضية المرفأ انتجت موجة اعتراضية واسعة على جميع المسؤولين الحاكمين للبلد بسبب ما ظهر في إدارة الحكم وأدت إلى تدمير نصف بيروت تقريباً، وبالتالي لا يستطيع حزب الله تحمل تبعات مشكلة بهذا الحجم.

السبب الثاني بحسب ما يشرح جبور لموقع "الحرة" شعور حزب الله أنه "مأزوم بالخيارات السياسية التي اعتمدها، بدليل أنه يستلم اليوم مفاصل السلطة في لبنان، في حين وصلت البلاد إلى انهيار مخيف وغير مسبوق في تاريخها." أما السبب الثالث فهو "الحصار الكبير والاستثنائي من قبل الولايات المتحدة الأميركية على حزب الله بسبب سلاحه ودوره الإقليمي".

لهذه الأسباب وجد الحزب ضغطاً كبيراً من الرأي العام اللبناني عموماً ومن البيئة الشيعية خصوصاً بتحميله تبعات إدارته ورعاية الوضعية القائمة التي أوصلت لبنان إلى أزمة ما بعدها أزمة، "وبالتالي رأى أن اللجوء إلى القضاء يجعل كل من يتهمه أو يتوجه إليه بنفس المساءلة والمحاسبة أن يعيد حساباته، لأنه سيرفع عليه دعوى قضائية، بدليل أن هذا الحزب لم يكن في مراحل سابقة يتأثر بأكبر الاتهامات بالاغتيالات والتفجيرات، اليوم بات يتأثر، وهذا نتيجة الأزمة والحصار الذي يعيشه حيث لم يعد يستطيع أن يرد الهجمة التي أثرت على شعبيته داخل بيئته، ما أدى به إلى اللجوء للقضاء من أجل فرملتها." بحسب جبور.

عبرة لمن اعتبر

الصحفي والكاتب اللبناني، أحمد عياش، يرى أن "هناك موجة عارمة في البلاد فيما يتعلق بتحميل حزب الله مسؤولية ما حصل في مرفأ بيروت وحزب الله شعر بخطورة هذا المنحى فيما يتعلق بمسؤوليته، ولا يمكن أن ننسى إطلالة نصر الله بعد 4 أيام على الانفجار للتبرؤ من أي مسؤولية وإعلان عدم علم الحزب بما يجري ويوجد في المرفأ، وهذا يدل على حجم الإحراج الذي يمثله الانفجار."

لقراءة المزيد نرجو فتح الرابط التالي
https://www.alhurra.com/lebanon/2020/12/24/%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B6%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B3%D9%84%D8%A7%D8%AD-%D8%AD%D8%B2%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D9%81%D9%8A-2020

فيديو.. انفجار بيروت.. دعوات دولية لإنقاذ لبنان من هيمنة حزب الله
https://www.youtube.com/watch?v=vASzuUA-wS0
**********

بعد مقتل فخري زاده.. حسن نصر الله يلجأ إلى "المخبا" خوفاً من نفس المصير

وفقًا لتقرير القناة 13 الإسرائيلية، يوم الأحد، لجأ زعيم حزب الله اللبناني حسن نصر الله إلى مخبأ وقيّد تنقله. وذكرت القناة أن "نصر الله" قيّد تنقله بعد مقتل محسن فخري زاده، المسؤول في البرنامج النووي الإيراني، في هجوم نُسب إلى إسرائيل.

وبحسب التقرير، فإن زعيم حزب الله في لبنان، المدعوم إيرانيًا، كان أحد أهداف إسرائيل منذ سنوات عديدة، وقد سخر منه البعض دائمًا بسبب بقائه في "المخبأ" وقلة حضوره العام.

وأثار مقتل محسن فخري زاده، العضو البارز في الحرس الثوري الإيراني وأحد المسؤولين النوويين الإيرانيين، هجمات لفظية واسعة النطاق من قبل إيران، حيث اتهمت إسرائيل علانية بالمسؤولية عن الهجوم وقالت إنها سترد.

في المقابل، وضعت إسرائيل سفاراتها على أهبة الاستعداد لمواجهة أي انتقام إيراني محتمل. لكن الجيش الإسرائيلي ظل على حاله، مما يشير إلى عدم توقع هجوم إيراني انتقامي على شكل ضربة عسكرية فورية من لبنان أو سوريا.

وفي الوقت نفسه، قال الجيش الإسرائيلي، في بيان، إنه "على علم بالتطورات المحتملة في المنطقة" و"سيبقى على استعداد تام لأي عمل عنيف".

المصادر: المواقع العربية وموقع ايران انترنشنال






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- السنة الأمازيغية والفارسية.. وعراقة التاريخ والحضارة
- مخاطر مواقع التواصل الاجتماعي للأطفال والبالغين!
- الحرس الثوري وحزب اللات.. عصابات القتل والمخدرات!
- الكرة الكويتية.. التذبذب والمستوى الباهت لللاعبين والحكام!
- بسبب فساد الحرس والإمام.. الشعب يبحث عن الطعام في الخُمام!؟
- لأول مرة اختراع -قلب صناعي-.. على يد طبيب عراقي!
- إسقاط الطائرة الأوكرانية انتقاماً لمقتل قاسم سليماني!
- فرحة العبد الرقيق.. بعدما أصبح حرّ طليق!
- وفاة آية الله مصباح يزدي.. رمز اللواط والفساد الأخلاقي!
- تتويج التونسية ياسمين الصكلي بلقب أفضل معلم في العالم
- الشعب الايراني.. ضحية تلوث الهواء وقمع الملالي!
- فرنسا توقف عارضات الأزياء شديدات النحافة عن العمل
- الشعوب العربية والشعب الايراني.. يمزقون صور قاسم سليماني!
- من الهند إلى الولايات المتحدة.. فئران موهوبة ومعبودة
- مقال الكاتب سعيد الحمد شهادة جديدة على أقوال عادل محمد!
- المحامية الايرانية نسرين سُتودَه تتحدى الطاغية خامنئي وعصابا ...
- الطفل الأسود الغبي.. الذي أصبح أشهر جرّاح وسياسي!
- استمرار مسلسل الإعدامات في ايران.. إعدام المحتجين ومكافأة ال ...
- دراسة فرنسية تكشف: لبن الحمير سر جمال كليوباترا
- ظريف وروحاني.. ثنائي الكذب والمراوغة


المزيد.....




- وزير الخارجية الأمريكي: الرد على استهداف إيران لناقلة النفط ...
- إيران تحذر من -مغامرة- ضدها وتصف اتهامها باتسهداف الناقلة بـ ...
- وزير الخارجية الأمريكي: الرد على استهداف إيران لناقلة النفط ...
- إيران تحذر من -مغامرة- ضدها وتصف اتهامها باتسهداف الناقلة بـ ...
- مشروب كحولي لا يضر بالقلب
- شاهد: مهرجان الأجراس في روسيا
- ألمانيا ترسل فرقاطة لمهمة حساسة في المحيطين الهندي والهادئ
- ألمانيا ترسل فرقاطة لمهمة حساسة في المحيطين الهندي والهادئ
- ألمانيا: وفاة مشارك في الاحتجاجات المناوئة لقيود كورونا
- فيفي عبدو تعلن انتصارها مرتدية الفستان الأحمر القصير: -تعو ب ...


المزيد.....

- باقة من حديقتي - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- باقة من حديقتي - الجزء الثاني / محمد عبد الكريم يوسف
- جريدة طريق الثورة - العدد 32- ديسمبر 2015-جانفي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - فيفري-مارس 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - أفريل-ماي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 35 - جوان-جويلية 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 36 - سبتمبر-أكتوبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 37 - نوفمبر-ديسمبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 38 - جانفي-فيفري 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة العدد 39 - مارس-أفريل 2017 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد علي حسين - البحرين - استمرار فضائح حسن زُمّيرة وحزب الشيطان.. والمعارضة البحرينية في خبر كان!؟