أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - زهير الخويلدي - كيف تولد الأفكار الجديدة؟














المزيد.....

كيف تولد الأفكار الجديدة؟


زهير الخويلدي

الحوار المتمدن-العدد: 6786 - 2021 / 1 / 12 - 02:12
المحور: الطب , والعلوم
    


" الحاجة أُمُّ الاختراع"
تمهيد
فهم كيفية اختراع التقنيات، وإنشاء الأعمال الفنية، وصياغة النظريات العلمية: هذا تحد كبير واجهه علماء النفس وعلماء الاجتماع والفلاسفة ومؤرخو الأفكار على مدى قرن. على أمل كشف سر الابداع. يُعرف ليوناردو دافنشي بكونه رسام الموناليزا وبضعة روائع أخرى للرسم وبصفته المهندس الذي ترك رسومات شهيرة لآلات الطيران والغواصات. لا نعلم أنه كان أيضًا عالم تشريح وعالم نبات ومهندس معماري ومخطط مدن وشاعر وموسيقي في أوقات فراغه. أخيرًا، اعتقد الشاعر والفيلسوف بول فاليري أن هناك رابطًا بين جميع أنشطته الإبداعية. في مقدمته لطريقة ليوناردو دافنشي (1894)، يتعهد، من خلال الشخصية الرمزية ليوناردو، بإظهار أن هناك روابط في فعل الخلق توحد الرسم أو الهندسة المعمارية أو الرياضيات أو الفيزياء. لكن لديه القليل من المواد الدراسية، مقالته فوضوية، مجردة بشكل مفرط، مبنية على حدس بدلاً من أمثلة مقنعة. في الواقع، لا يزال موضوعه غير واضح. فماهي الشروط التي تسمح بالابداع التقني والأدبي؟
ترجمة
"أين ومتى وكيف تولد الأفكار الجيدة؟ يشبه إلى حد كبير الأشرار. تمثل صورة إبينال الاكتشاف في شكل يوريكا المفاجئة: إضاءة مفاجئة تنير عقل أرخميدس في حمامه أو نيوتن وهو يتلقى تفاحة على رأسه. لقد تخلى المؤرخون وعلماء النفس وعلماء الاجتماع وفلاسفة العلم منذ فترة طويلة عن نموذج هذه الظواهر المفاجئة، والتي جاءت من العدم. لكن لغز الخلق لا يزال يتعين كشفه، أي فهم عملية إنشاء عمل فني، أو اختراع تقنية، أو اكتشاف علمي، أو ولادة أفكار سياسية. أولاً، تنبت الأفكار في الأدمغة نفسها المنغمسة في بيئة معينة. هناك أماكن وأوقات لظهور فكرة جديدة. لم يستطع موتسارت أن يخترع موسيقى الجاز، ولم يكن من الممكن أن تكون نظرية النسبية قد ولدت قبل قرن من الزمان، من بوتقة الفيزياء المعاصرة. وهذا هو السبب في أن دراسات الابتكار (العلمية والفنية والتقنية والسياسية) تحظى باهتمام كبير من الدوائر الإبداعية، والشبكات التي تحتضن الأفكار الجديدة، وموقف الأفراد في هذه البيئات: لا يكون الموقف دائمًا في المركز، ولكن في بعض الأحيان على الهامش، كما كان الحال بالنسبة لوظائف ألبرت أينشتاين أو ستيف.يبقى أن نفهم كيف يمكن لفكرة جديدة أن تفقس في بيئة مواتية. إن مرحلة الاكتشاف أو التنوير، التي أبلغ عنها العديد من المبدعين أو المخترعين أو العلماء، تسبقها دائمًا مرحلة حضانة طويلة. تتضمن مرحلة الحمل هذه الامتصاص، والهضم، وخلط المعرفة والأفكار في وقتها. تستند عملية النقع البطيئة هذه إلى الرسومات والمقالات التي سبقت اكتشافًا علميًا أو عمل فنان. اليوم، تعطي الدراسات حول الابتكار دورًا حاسمًا لهذه المرحلة من الخيال الإبداعي، والتي تتطلب المقارنات، ونقل الأفكار، وإعادة التركيب المتعدد. خلال هذه المرحلة، تتجمع الأفكار، وتتصارع، وتتكتل، وتهجن، وتدمر، وتتزاوج. حتى ينتهي عدد قليل منهم في البناء الجديد. لم ينته السباق: يجب أن تخرج الفكرة الآن من عقل منشئها، وتأخذ شكلاً كاملاً، أو مقالاً أو كتاباً، أو لوحة أو نحتاً، أو وسيلة أو أداة... وتنتشر مرة أخرى في الوسط الذي ساهم فيه لتلده. لقد قال مارتن هايدجر إن الإنسان "خالق العالم". بعضها أكثر بقليل من البعض الآخر. من ألبرت أينشتاين إلى كارل ماركس، ومن وادي السيليكون إلى مؤسسات الفكر السياسي، ومن ليوناردو دافنشي إلى إس جوب، دعنا نذهب ونلتقي بهؤلاء المبدعين من العالم."
بقلم جان فرانسوا دورتييه، مجلة العلوم الإنسانية، العدد 238 ـ حزيران 2012
تعقيب:
عند قراءة مثل هذا المقال، فأنت تقرأه أحيانًا أمام شاشة الكمبيوتر. ثم تقوم بالتمرير خلال النص بالنقر فوق حواف الصفحة. تبدو هذه الإيماءات طبيعية بالنسبة لك، كما هو الحال بالنسبة لثلاثة أرباع الفرنسيين الذين يستخدمون الكمبيوتر بشكل يومي. تكاد تنسى أنها كانت قبل عقود لا يمكن تصورها. في أوائل السبعينيات، في الوقت الذي كانت فيه أجهزة الكمبيوتر لا تزال تشغل غرفًا بأكملها ويبدو أنها مخصصة للاستخدام العلمي أو العسكري، كان قليل من الناس يحلمون بأن تصبح أجهزة الكمبيوتر جزءًا من حياة الجميع. من بينهم ، كان هناك رجل واحد كان له دور فعال في تحويل هذا الحلم إلى حقيقة: ستيف جوبز ، القائد الكاريزمي لشركة آبل ، الذي يعتبر أحد أعظم المبتكرين في عصرنا. من ماكنتوش إلى آيباد، جعلت أبل من إطلاق المنتجات المبتكرة مفتاح نجاحها. يرتبط هذا المسار بقيادة ستيف جوبز، القائد الكاريزمي للشركة في شركة أبل. ومع ذلك، لعبت بيئة الأعمال دورًا حاسمًا بنفس القدر. فهل يمكن للتقنية أن تتحكم في الابداع؟
كاتب فلسفي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مفهوم الراسمال الاجتماعي
- الكتاب الثاني من الدين في حدود العقل لكانط
- جون جاك روسو، خطاب في العلوم والآداب
- الماركسية بين نقد الفلسفة والدين وتحليل المجتمع والاقتصاد
- نمو الفلسفة النفعية
- أهداف فلسفة التربية
- مبادئ فلسفة القانون
- الواقعية السياسية في الفلسفة والأدب والفن
- في مصادر الثورات الذهنية
- الثورة الثقافية بوصفها مخاض في الثورة الاجتماعية
- الرغبة هي ماهية الإنسان حسب سبينوزا
- أبو العلاء المعري بين اللزوميات ورسالة الغفران
- الجزء الثاني من الخطاب عن أصل وأسس اللامساواة بين البشر لروس ...
- الجزء الأول من الخطاب عن أصل وأسس اللاّمساواة بين البشر لجون ...
- الديمقراطية بين معرفة الحقيقة ومصلحة السلطة
- ازدياد التفاوت بين الطبقات الاجتماعية
- ما هو التوجه في الفكر؟ حسب عمانويل كانط
- آليات توجيه الرأي العام
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة
- من هو جورج أورويل: مؤلف كتاب 1984؟


المزيد.....




- البرازيل تقترب من 20 مليون إصابة بفيروس كورونا والوفيات تترا ...
- تطبيق زووم: الشركة توافق على تسوية بقيمة 86 مليون دولار لـ-ا ...
- المكسيك.. 128 وفاة و6740 إصابة جديدة بفيروس كورونا
- تطلقها العام القادم.. سيارة كهربائية من مرسيدس قد تكون نهاية ...
- فيروس كورونا : هل يؤثر لون البشرة على دقة أجهزة قياس نسبة ال ...
- شركة إسرائيلية تعمل على تطوير لقاح فموي مضاد لكوفيد-19
- المغرب.. 6189 إصابة و48 وفاة جديدة بكورونا
- شركة إسرائيلية تعمل على تطوير لقاح فموي مضاد لكوفيد-19
- مشروع مشترك بين إسرائيل وغوغل يمر عبر الأراضي السعودية والعُ ...
- نشرة كورونا: تأجيل مفاجئ لموعد الجرعة الثانية لـ«اللقاح».. و ...


المزيد.....

- فلسفة المناعة بين حفظ حياة الذوات والأبعاد الاجتماعية للبيئة / زهير الخويلدي
- فرضيات البداية الكونية ومكونات الكون البدئي / جواد بشارة
- نمو الطفل واضطراباته / عزيزو عبد الرحمان
- ثورات الفيزياء المعاصرة وآخر المستجدات الفيزيائية / جواد بشارة
- نحن والآخرون في هذا الكون الشاسع / جواد بشارة
- الحلقة الرابعة من دراسة نظرية الافجار العظيم 4 / جواد بشارة
- مرض السرطان الأسباب، التشخيص، الوقاية، والعلاج / مصعب قاسم عزاوي
- الكون البدئي والدعوة لعلم الفلك والكونيات البديل / جواد بشارة
- الحاجة إلى الثورة الرقمية الشمسية الثانية للبشر / جواد بشارة
- رحلة في رحاب الكون المرئي / جواد بشارة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - زهير الخويلدي - كيف تولد الأفكار الجديدة؟